الخرابشة يتفقد جاهزية الحراج في محطة اشتفينا الرزاز: نقف اليوم وإلى الأبد صفّا واحدا لنحمي استقلال الأردن وهويته ومنعته ونحافظ عليه إعادة تشغيل مسارات "باص عمّان" صباح الثلاثاء وبنسبة تشغيلية 50% الدفاع المدني يتعامل مع 22 ألف حالة خلال فترة الحظر الشامل ولي العهد يشارك الأردنيين في رفع العلم بمناسبة عيد الاستقلال الأمن : ضبط الشخص الذي نظم صلاة العيد وألقى خطبتها في محافظة معان زواتي : الطاقة عصب الاقتصاد وعنوان ميز مسيرتنا العام الماضي كبار ضباط القوات المسلحة يتفقدون المرضى في مستشفيات الخدمات الطبية الملكية بأول أيام العيد الملكة بعيد الاستقلال: انتماؤنا وحبنا للأردن لا يتغير مهما اختلفت الظروف العضايلة في عيد الاستقلال: 74 عاما والأردن يحوّل الصعوبات إلى منجزات الملك يخاطب الأردنيين.. اليوم أجواء ربيعية معتدلة بمعظم مناطق المملكة لثلاثة أيام طقس ربيعي لطيف الإثنين المهندسين الوراثيين: لقاح أردني لكورونا جابر: قدرات نظامنا الصحي زادت بنسبة 30% الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بمناسبة عيد الاستقلال اربد .. انقاذ مواطن سقط في منحدر جبلي الأمن : القبض على (3) اشخاص تورطوا بسلب صيدليات خلال الايام القليلة الماضية الملك والملكة يقدمان الهدايا لأطفال مركز الحسين للسرطان بمناسبة العيد (صور) الحكومة توضّح بشأن تنقل المواطنين ثاني أيام العيد - التفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الأحد-2020-05-16 | 03:22 pm

المعايطة: إجراء الانتخابات النيابية إلكترونيا لن يكون حل

المعايطة: إجراء الانتخابات النيابية إلكترونيا لن يكون حل

جفرا نيوز - قال وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة، إن الحديث عن إجراء انتخابات نيابية الكترونية يحتاج إلى تعديل دستوري، حيث نصّت المادة 67 منه التي تنص على ضرورة أن يكون الاقتراع سريا ومباشرا وفق لقانون انتخاب يضمن عدة مبادىء من بينها، ضمان حق المرشحين في مراقبة الاعمال الانتخابية وسلامة العملية الانتخابية وعقاب العابثين بالعملية الانتخابية

وشدد المعايطة على أهمية إجراء الانتخابات وفق معايير الشفافية والنزاهة بغض النظر عن موعد إجرائها، مشيرا إلى أن الخيارات الدستورية أمام صاحب القرار جلالة الملك عبدالله الثاني، تضمن عدم حدوث فراغ دستوري وفق كل الاحتمالات، سواء بقاء مجلس النواب أو حلّه أو التمديد له.

وأكد المعايطة في حديثه، أن إجراء انتخابات الكترونية لن يكون هو الحل، قائلا إنه يمكن الأخذ بعين الاعتبار بغض النظر عن موعد إجرائها ، اتخاذ تدابير تراعي شروط السلامة العامة بشكل كبير كتخصيص عدد صناديق أكثر والزام المقترعين بالتباعد عند التصويت، لافتا إلى أنه من الممكن استفادة المرشحين من وسائل التواصل الاجتماعي لعرض برامجهم الانتخابية بعيدا عن عقد اللقاءات المباشرة وبعيدا عن استخدام أساليب "كولائم المناسف” وهو يعطي نوعا من المساواة والموضوعية لتقييم المرشحين عن بعد.

ورأى المعايطة أن المهم عقد انتخابات تراعي معايير النزاهة والشفافية بغض النظر عن موعد إجرائها، مجددا قوله بأن هناك خيارات دستورية عديدة أمام صاحب القرار جلالة الملك عبدالله الثاني ، وقال :” كل هذه السيناريوهات تضمن عدم حدوث فراغ دستوري بالعكس تضمن وجود مجلس نواب يراقب ويشرع سواء بقي المجلس أو تم حله أو مدد له”.

وأشار المعايطة إلى أن قضية إجراء الانتخابات الكترونيا لاترتبط بالقدرات الفنية، بل بتلك المحددات وقال إن الدولة الوحيدة التي أجرت انتخابات الكترونية هي استونيا التي يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة، وهي من أكثر الدول الاوروبية تقدما وهي الدولة الوحيدة تقريبا الانتخابات الالكترونية كما أن كل الخدمات فيها مطبقة الكترونيا.

ونوّه  في حديثه، إلى أن إمكانية التدخل سهلة في هذا النوع من الانتخابات ، قائلا إن سويسرا أجرت استفتاء الكترونيا تجريبيا ووضعت جائزة لمن يستطيع التدخل في النتائج، وقد حصل عليها كثير من الجهات عبر تغيير النتائج دون أن تظهر آلية الاختراق.

و قال المعايطة إن التدخل واستخدام المال السياسي أيضا يصبح سهلا في هذه الحالة، والمرأة هي الأكثر تضررا عند الاقتراع في هذه الحالة والمناطق البعيدة والنائية، سيتعذر تطبيق ذلك مع المراقبة والتأكد من النزاهة.