تمويل كوري بقيمة 9,7 مليون دولار لتنفيذ شبكات مياه فقوع بالكرك العمل تمنح العمالة غير الاردنية الحاصلين على (خروج بلا عودة) مهلة نهائية صدور تعليمات معدلة لأسس وشروط صرف الزكاة حملة لضبط اعتداءات مائية في الموقر أمن الدولة توجه تُهمًا بالإرهاب وحيازة السِّلاح لـ(16) شخصًا في (10) قضايا تنمية وتطوير المهارات تطلق موقعها الجديد للتحول الإلكتروني "الضمان" تدعو من تجاوزت أعمارهم 16 عاما التسجيل في خدماتها الالكترونية "التعليم العالي" تدعم 5 أبحاث موجهة للتعامل مع فيروس كورونا بدء استقبال طلبات العمل على حساب التعليم الإضافي بدء الحجز على رحلات المرحلة الثالثة لإعادة الأردنيين الأمن يضبط مطلوبا بقضايا قتل يزرع المخدرات في حديقة المنزل ..التفاصيل أجواء معتدلة في المرتفعات وحارة نسبيا في باقي المناطق طقس حار وجاف ومغبر الثلاثاء رؤساء بلديات يقترحون على المصري تمديد تجديد رخص المحال التجارية لنهاية الشهر الجاري واعفاء الغرامات عليها وعلى المسقفات - تفاصيل حملة تفتيشية مكثفة على المدارس الخاصة الصحف الأردنية تستأنف الصدور ورقياً الثلاثاء إجراءات شديدة بحق المتهربين ضريبيا المالية تمدد تمثيل الصرايرة في مجلس إدارة البوتاس لدورة جديدة الدفاع المدني يتعامل مع عدد من حرائق الأعشاب الجافة والأشجار الحرجية والمثمرة مدير مستشفى بسمة يدعو لعدم مراجعة العيادات إلا للضرورة منعاً لأكتظاظ المواطنين
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
السبت-2020-05-23 | 10:26 pm

لم تغسل شعرها بالشامبو 6 أسابيع.. والنتيجة رائعة

لم تغسل شعرها بالشامبو 6 أسابيع.. والنتيجة رائعة

- استغلت مقدمة البرامج البريطانية الشهيرة، سوزانا قنسطنطين، فترة الحجر الصحي المنزلي، وأجرت تجربة فريدة امتنعت فيها عن غسل شعرها بالشامبو لمدة 6 أسابيع.
وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن المذيعة وقبل بدء تجربتها كانت قد اطلعت على بعض نظريات معارضي غسل الشعر بالشامبو الذي يحتوي على مواد كيميائية، والذين يعتقدون "أن الشعر في حال لم يغسل بهذه المواد لـ 6 أسابيع فستبدأ فيه عملية تدعى التنظيف الذاتي، لذا يجب غسله بالماء".

وحول هذه التجربة قال المذيعة :"في منتصف الأسبوع الثاني من التجربة كان شعري يبدو طبيعيا وهو جاف، لكن عندما ذهبت للحمام وبللته بالماء بدا الأمر مثيرا للاشمئزاز، كان أشبه بإسفنجة مبللة بالزيت".

وأشارت إلى "أنها ومع نهاية الأسبوع الثاني من التجربة كانت مستعدة للتخلي عن الفكرة من أساسها لكنها قررت الاستمرار، وفي الأسبوع الثالث غطت شعرها طبقة دهنية جعلته يصبح قابلا لاتخاذ أي شكل، لذا قررت أن تبدأ بغسله بخل التفاح وزيت الخزامى"، وبعد فترة لاحظت أن شعرها بدا أكثر صحة وكثافة، ومع حلول الأسبوع السادس من التجربة لاحظت أن الشعر بدأ يبدو أقل اتساخا وأكثر طواعية أثناء تمشيطه.

وأوضحت أنها "وبعد هذه التجربة لم تعد مقتنعة بشراء الجل أو منعمات الشعر أو البخاخات الصناعية التي تروج لها الدعايات التجارية".