(الأطباء) تعيد 25 ألف دينار إلى مريضة أخذت زيادة عن المستحق للعلاج ختم السفر الآمن.. رافد للقطاع السياحي في ظل الجائحة تعليمات معدلة للمطاعم المتنقلة وإعلان مواقع جديدة قريبا كرنفال العقبة يعود نهاية الشهر الحالي بسبب كثافة الزوار احتمال لزخات من المطر الخميس وفاة خمسيني بمشاجرة في المفرق زواتي: نتطلع للربط الكهربائي مع 4 دول ومشاريع الصخر الزيتي مكلفة النعيمي يوعز بالاستعداد لاستقبال الطلبة في المدارس الحكومة توافق على دمج جمارك العقبة نحو مليون أسرة استفادت من برامج الدعم الحكومي الربضي: 564 مليون دينار قيمة المساعدات الخارجية ,وأكثر من مليار دينار متوقعة حتى نهاية العام الحكومة تسعى لإطفاء ديون داخلية بنحو مليار دينار العسعس: ظروف "كورونا" أدت إلى تباطؤ اقتصادي واضح ونسعى إلى ضخ السيولة في الأسواق الافراج عن د.احمد عويدي العبادي لا تسجيل حالات كورونا في المملكة اليوم اختيار البنك المركزي رائدا في التصدي لآثار كورونا العمل تضبط عمالا وافدين يقومون بتهريب عاملات من المنازل عمليات جراحية "نوعية" لأول مرة في مستشفى الأمير فيصل هيئة الاعتماد تقر نموذج تسكين المؤهلات على الإطار الوطني البوتاس تحذر من إعلانات توظيف مزورة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الأحد-2020-05-24 | 12:40 pm

وزير الأوقاف: لم تغلق المساجد إلا لوجود وباء كورونا المعدي القاتل

وزير الأوقاف: لم تغلق المساجد إلا لوجود وباء كورونا المعدي القاتل




جفرا نيوز - قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة، إننا في هذا البلد لم نغلق المساجد إلا لسبب كبير، وراجح، وهو وجود وباء كورونا المعدي القاتل.

وأضاف الخلايلة خلال إلقائه خطبة العيد اليوم الأحد، في مسجد المغفور له جلالة الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه، أن صلاة العيد تؤدى في البيوت في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها الوطن والعالم أجمع، داعيا الله سبحانه بأن يعود الناس لصلاة الجماعة في المساجد قريبا بعد الانتصار على الوباء الخطير.

وأشار وزير الأوقاف إلى أن عيد الفطر هو عيد للمسلمين نحتفل فيه بعد أداء فريضة الصوم ونكبر فيه لإظهار الفرح والسرور، كما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم، وصحابته رضي الله عنهم.
وأوضح الخلايلة، أن العيد شعيرة من شعائر الدين نظهر فيه الفرح والسرور ونؤدي الصلاة في بيوتنا، ونصلى جماعة مع أفراد الأسرة أو بشكل منفرد دون أن يكون هناك خطبة لأن الخطبة سنة عن النبي عليه الصلاة والسلام، فنحن اليوم نتقرب إلى الله عز وجل بأن نحجر أنفسنا في بيوتنا، ولا ننقل المرض للاخرين وأن نصل الأرحام من خلال وسائل الاتصال الحديث والمتاحة في ظل هذا الوباء المعدي الخطير.

وأكد أن يوم العيد يوم فرح، ويوم الجائزة الذي يحصل فيه المسلم على جائزة من الله تعالى لصيامه شهر رمضان المبارك، سائلا الله تعالى أن ينال المسلمون جنة الفردوس، داعيا إلى أهمية التكاتف والتراحم. ودعا الخلايلة في ختام الخطبة الله سبحانه وتعالى بأن يحفظ الأردن وجلالة الملك وولي العهد وقواتنا المسلحة الأردنية - الجيش العربي والأجهزة الأمنية وأن يعيد علينا هذه المناسبة العظيمة وقد تحقق النصر في معركتنا على هذا الوباء الخطير.