تحرير 5 مخالفات لمنشآت ومواطنين في الزرقاء النائب الأسبق الحجايا : نتوجه بالشكر للملك العيسوي ينقل تعازي الملك إلى عشيرتي الهلسة والعتيبي التزاماً بالسلامة العامة .. مستشار الملك لشؤون العشائر "الحجايا " يعتذر عن إستقبال المهنئين عبيدات : سنقيم حظر الجمعة بنهاية العام 48% نسبة إشغال أسرة العناية الحثيثة دعوة لتطوير منهجية تفعل الدور العربي بحل الصراعات إرادة ملكية بقبول استقالة السرور الفلاحات يدعو لدعم صغار المزارعين عاطف الحجايا مستشاراً للملك لشؤون العشائر خلفا للسرور الرحاحلة: التقديم لبرنامج استدامة سيبدأ 20 الشهر الحالي ارتفاع نسبة فحوصات كورونا الايجابية إلى 16.97% وعدد الوفيات يتخطى 3000 تسجيل 50 وفاة و 3160 اصابة بفيروس كورونا في المملكة سكان في الأردن يشعرون بزلزال ساحل أنطاليا على البحر المتوسط الأمانة: مخالفة 80 فرداً لعدم التزامهم بأوامر الدفاع سحب ركامية مليئة بالأمطار تقترب من الأغوار الجنوبية والبحر الميت إغلاق طريق البشرية الصفاوي بسبب غزارة الأمطار الصفدي يلتقي نظيريه السعودي والعراقي على هامش مؤتمر حوار المنامة الأردن يدين محاولة إحراق كنيسة في القدس المحتلة على يد أحد المتطرفين مياهنا: تأخير ضخ المياه لمناطق في الرصيفة بسبب أعمال فنية
شريط الأخبار

الرئيسية /
الأحد-2020-06-21 09:37 am

هل تناول العشاء مبكرًا يساعد على حرق الدهون وخفض نسبة السكر في الدم؟

هل تناول العشاء مبكرًا يساعد على حرق الدهون وخفض نسبة السكر في الدم؟

جفرا نيوز- يعتقد الكثير من الأشخاص أن السعرات الحرارية هي سعرات حرارية بغض النظر عن وقت تناولها إن كانت صباحاً أو مساء، وأن زيادة الوزن ناتجة عن تناول سعرات حرارية أكثر ولا علاقة لها بوقت تناول الطعام.
إلا أن دراسات بينت أن الوقت الذي نتناول به الطعام يلعب دورًا مهمًا في اكتساب الوزن، فوفقاً لدراسة نُشرت في مجلة علم الغدد الصماء والتمثيل الغذائي السريرية التابعة لجمعية الغدد الصماء، فإن تناول العشاء في وقت متأخر مرتبط بزيادة الوزن وارتفاع مستويات السكر في الدم، بغض النظر عما إذا كانت الوجبة نفسها هي التي قد تكون تناولتها في وقت مختلف.
ويقول الدكتور جوناثان سي جون، وهو أستاذ مشارك في كلية الطب في جامعة جونز هوبكنز، إنه قام بدراسته على فريق مكون من 20 شخصا جميعهم تناولوا وجبة العشاء على الساعة 11 مساء، وذهبوا إلى النوم في نفس الوقت.
وفي اليوم التالي وعند إجراء التحليل، أظهرت النتائج أن مستويات السكر في الدم كانت أعلى، وأن كمية الدهون المحروقة أقل، وبينت النتيجة أن الأشخاص الذين تناولوا الطعام في وقت متأخركانت مستويات السكر لديهم في الدم أعلى بنسبة 20٪ تقريبًا وانخفض نسبة حرق الدهون 10٪، مقارنة مع الأشخاص الذين تناولوا العشاء في وقت مبكر.
هل تنطبق هذه الدراسة على جميع الأشخاص بنفس الشكل؟
إن الجزء الأكثر غرابة في هذه الدراسة هو أن الباحثين وجدوا أن تفاعل مع تناول الوجبات المتأخرة لا ينطبق على الجميع بنفس الطريقة.
فيقول الدكتور جون إن الاشخاص الذين يذهبون إلى النوم مبكراً عادةً هم الأكثر تأثراً بتناول العشاء متأخراً، على عكس الأشخاص المعتادين على السهر حتى الساعة 2 أو 3 صباحًا، فهؤلاء لا يتأثرون بالتغيير في وجبتهم بنفس الطريقة التي يتأثر بها الآخرون.
وتضيف ليزاك ديوالد، مديرة البرامج بمركز ماكدونالد للوقاية من السمنة والتعليم أن محتوى الوجبة وحجمها وتوقيت تناولها، جميع هذه العوامل تؤثر على خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السكري وأمراض القلب.
وقالت إن العشاء يعد أكبر وجبة يتناولها معظم البالغين في يومهم من حيث السعرات الحرارية، إذ إن أكثر الأشخاص يكونون مشغولين أثناء وجبات الإفطار والغداء، ويتناولون الطعام بشراهة أثناء العشاء.
لذلك يوصي خبراء التغذية بتناول وجبة خفيفة صغيرة وعالية البروتين مثل الزبادي اليوناني مع المكسرات أو الفاكهة، لأن تناول العشاء بوقت متأخر يسبب زيادة الوزن وارتفاع مستويات السكر في الدم بغض النظر عن حجم السعرات الحرارية الموجودة فيه.