13231 مشاركا يستقطبهم برنامج "اردننا جنة" خلال اسبوعين الزراعة : نصف مليون أضحية جا هزة للعيد.. واشتراط طبيب بيطري في مواقع الذبح المختلفة "التعليم العالي": اعتماد التعليم "عن بعد" للعام الجامعي المقبل للشهادات غير الأردنية الناصر: وقف استقبال طلبات التخصصات الراكدة اعتباراً من 2021 توقعات.. الانتخابات النيابية قبل نهاية العام وكورونا هو العامل الحاسم لتحديد التوقيت ثلاثة سيناريوهات محتملة لعودة الطلاب إلى المدارس بدءاً من الفصل القادم وفيات الاثنين 13-7-2020 الدفعة الأخيرة من الغارمات.. قريباً الاثنين.. طقس حار وتحذير من التعرض المباشر للشمس تعليمات جديدة لترخيص حظائر بيع الأضاحي برهن قرار حكومي مصدر امني ينفي الاعتداء على مركبة العيسوي توقيف أردني افترى على بنك العضايلة: ملفات التهرب الضريبي تحدي صعب وحماية المال العام "هامّ" خلال أزمة كورونا جابر: ثلاث اصابات بفايروس كورونا "غير محلية", وعزل المصابين سينقل للبحر الميت الملك: "الإنسان أغلى ما نملك" أولوية استراتيجية القيادة الأردنية نشاط التوصيل في الأردن ينمو بنسبة تفوق 100% المدعي العام يوقف شخصاً أضرم حريقاً بمركبة قاضي 15 يوماً وزير الصحة يبحث مع نقيب المهندسين الزراعيين التعاون الثنائي التربية: استحداث قسم متابعة شكاوى وتظلمات المعلمين حماية المستهلك تدعو للابتعاد عن المنتجات المتضمنة مواد حافظة
شريط الأخبار

الرئيسية /
الأربعاء-2020-06-24 | 12:06 am

توقع زيادة أسعار المحروقات بنسب تصل إلى 12 %

توقع زيادة أسعار المحروقات بنسب تصل إلى 12 %

جفرا نيوز-  رجح مطلعون في قطاع النفط أن ترتفع أسعار المشتقات النفطية محليا بنسب قد تصل إلى 12 % لبعض الأصناف بعد زيادة أسعارها عالميا إلا إذا شهدت الأيام المقبلة من الشهر الحالي انخفاضا كبيرا لأسباب استثنائية.
وتوقع الخبير في شؤون النفط عامر الشوبكي أن ترفع الحكومة جميع أسعار المشتقات النفطية ضمن تسعيرة الشهر المقبل بقيم تتراوح ما بين 5-6 قروش لكل لتر وبنسب تتراوح ما بين 6-12 % .
وقال "من المتوقع أن ترفع الحكومة سعر البنزين أوكتان 95 بنسبة 6 % ورفع سعر البنزين اوكتان 90 بنسبة 8 % أما النسبة الأكبر فستكون من نصيب "السولار” والكاز الذي سيرتفع بنسبة 12 % من السعر الكلي المباع للمواطن.
وبين الشوبكي أن أسواق النفط العالمية شهدت تذبذبا إلا أن الارتفاع كان واضحا بشكل كبير، فقد وصل معدل سعر خام برنت في حزيران(يونيو) الحالي وحتى أمس إلى 39.5 دولار للبرميل مرتفعاً بنسبة 35 % عن 29 دولارا للبرميل وهو معدل السعر في شهر أيار(مايو) الماضي.
وارجع ذلك إلى تذبذب اساسيات سوق النفط في العرض والطلب، إذ أنه وإلى جانب تداعيات فيروس كورونا والتغيرات الجيوسياسية المتنوعة، فقد تعاطت اوبك+ مع هذه التداعيات وشددت على اعضائها في اجتماعها بداية الشهر الحالي على الالتزام بنسب التخفيض على الانتاح والبالغة بالمجمل 9.6 مليون برميل، كما تم تمديد هذا الاتفاق حتى نهاية تموز (يوليو) القادم، مع تشكيل مجلس وزاري لإجراء مراجعة شهرية.
من جهته، بين الخبير في شؤون النفط هاشم عقل أن سعر خام برنت وأسعار المشتقات النفطية في الأسواق العالمية وكذلك في السوق المحلية بنسب كبيرة إذ ارتفع سعر بنزين أوكتان 90 بنسبة 6.5-7.5 % ما يعادل 40 -45 فلسا للتر الواحد وارتفع سعر بنزين اوكتان 95 بنسبة 6.5-7.5 % ما يعادل 55-60 فلسا للتر الواحد، اما الديزل فقد ارتفع بنسبة 12 % اي ما يعادل 50 فلسا للتر الواحد.
وقال عقل إن "خام برنت ارتفع الى 42 دولارا من 29 دولارا معدل الشهر السابق بنسبة عالية جدا بلغت 26 %، وذلك بسبب اتفاق اوبك على استمرار خفض الإنتاج وتحسن الطلب مع العودة التدريجية للاقتصاد العالمي”.
إلا انه اشار إلى بقاء نحو 10 أيام حتى نهاية الشهر الحالي ومراجعة الأسعار محليا ما يجعل هذه الأسعار عرضة للتغير.
ونتيجه لهذ التوقعات، قال رئيس نقابة أصحاب محطات المحروقات ومراكز توزيع الغاز نهار السعيدات إن "الطلبات على المحروقات ارتفعت خلال الأيام الأخيرة تحوطا من المستهلكين من ارتفاع أسعار المحروقات”.
إلا انه بين انه يتبقى نحو 7 جلسات تداول حتى نهاية الشهر الحالي قد تؤثر في منحنى مسار هذه الأسعار التي يتوقع ان ترتفع بنسب ما بين 8 % إلى 10 % تبعا للزيادة العالمية في أسعار النفط ومشتقاته.
وزارة الطاقة والثروة المعدنية أعلنت من جهتها أول من أمس أن أسعار النفط والمشتقات النفطية عالميا ارتفعت خلال الأسبوع الثالث من شهر حزيران(يونيو) الحالي مقارنة مع معدل أسعارها للأسبوع الثاني من الشهر نفسه.
وأشارت إلى أن خام برنت قد ارتفع في الأسبوع الثالث من الشهر الى 40.7 دولار للبرميل مقارنة مع سعره في الأسبوع الثاني والذي بلغ 39.4 دولار.
يشار إلى أن الحكومة رفعت بداية الشهر الحالي أسعار المحروقات بنسب تتراوح ما بين 4-9 %، حيث تم رفع سعر البنزين 95 ( 55 فلسا/لتر) ليصبح 820 فلسا/لتر، ورفع سعر البنزين 90 (50 فلسا/لتر) ليصبح 600 فلس/لتر، ورفع سعر الكاز والسولار( 15فلسا/لتر) ليصبح 410 فلسات/لتر، كما تقرر إبقاء قيمة فرق الوقود على فاتورة الكهرباء عند صفر، وتم أيضا تثبيت سعر بيع اسطوانة الغاز المنزلي عند 7 دنانير للاسطوانة.