جابر: 73 شخص حاولوا الهرب من مراكز الحجر والبعض وضع الكحول داخل أنوفهم العضايلة : لا حظر جزئي, ولا حظر الجمعة, ولا اغلاق لأي قطاع لغاية الآن 16 حالة جديدة بفيروس كورونا (14) منها محلية وزارة السياحة تشدد الرقابة على المطاعم السياحية تمديد تخفيض رسوم التصاريح الزراعية حتى نهاية أيلول المقبل تسجيل اصابة جديدة بفيروس كورونا في معان الملك يؤكد ضرورة البناء على الإنجازات المتحققة في العقبة وتسهيل إجراءات الاستثمار المستشفى الميداني الأردني في لبنان يبدأ استقبال المصابين سيدة تناشد اهل الخير مساعدتها بتأمين حليب لطفلتها البالغة من العمر سنة ونصف - تفاصيل جابر : احتمال تمديد الحظر في بعض المناطق وارد .. وحماد: عودة المغتربين بمركباتهم موقوفة تفعيل أمر الدفاع 11 اعتبارا من السبت القادم, وارتداء الكمّامات بالمنشات الزامي, ومنع تجمع أكثر من 20 شخصا الرزاز ينعى وزير الأوقاف الاسبق الدكتور عبدالسلام العبادي لماذا تراجع الاردنيون عن بناء المنازل الجديدة في محافظات الشمال والجنوب..؟ الوزير السابق عبد السلام العبادي في ذمة الله الحكومة: ارتفاع أسعار النفط عالميا في الأسبوع الأول من آب العضايلة: نعتمد على "المصفوفة" بفرض الحظر وقد نلجأ إلى تعديلها الملك: مستعدون لتوفير مركز لوجستي لإيصال مساعدات إلى لبنان وزير التخطيط الاسبق سيف يناقش قرار الحكومة إعادة احتساب المديونية انخفاض الحرارة وأجواء صيفية عادية عبيدات: إجراءات قاسية إذا سجلنا أكثر من 3 بؤر
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الأربعاء-2020-07-01 | 09:21 am

لصان ينهيان حياة أسرة كاملة بطريقة مروعة

لصان ينهيان حياة أسرة كاملة بطريقة مروعة

جفرا نيوز - شهدت سوريا جريمة قتل مروعة، راح ضحيتها رجل وزوجته وأطفالهما الثلاثة، إثر إضرام النيران في منزلهم من قبل شخصين.


وبالبحث والتحري من قبل عناصر الشرطة، تم إلقاء القبض على الجانيين واعترفا بقيامها بالدخول إلى منزل الضحايا بحجة أنهما سيتناولان القهوة مع صاحب المنزل كونهما كانا يعملان سابقا لديه في أعمال الصحية والترميم.

وأقرا بأنهما على معرفة بأن رب الأسرة من الأشخاص ميسوري الحال، وبعد دخولهما المنزل قاما بمغافلة صاحب المنزل وطعنه عدة طعنات بمختلف أنحاء جسده، ومن ثم قاما باغتصاب زوجته بعد أن قاما بتكبيلها.

ومن ثم قاما بطعن الزوجة أيضًا عدة طعنات بكافة أنحاء جسدها وبعدها قاما بقتل الأطفال الثلاثة وقاما بسرقة مبلغ مالي ثم حرق المنزل لإخفاء معالم الجريمة.