نتائج “التوجيهي” خلال 10 أيام الحرارة تميل للارتفاع قليلا نفي إدارة شؤون المعلمين لزيارتها مقر النقابة الضمان تسمح لموظفي القطاع العام الاستفادة من "تمكين اقتصادي 2" إغلاق مطعم في الزرقاء لإقامته حفل زفاف إتلاف ثلاثة أطنان من المواد الغذائية الفاسدة بالعقبة ضبط 11 مطلوبا بقضايا ترويج وحيازة مخدرات عزل 4 منازل في الرمثا بعد تسجيل إصابة بكورونا إحالة قضية المعلمين إلى محكمة بداية عمّان العضايلة : أمر الدفاع (11) يفرض عقوبات على كلّ منشأة لا تلتزم بارتداء الكمامات لبنان يشكر الملك على المستشفى العسكري عربي يقتل مزارعاً أردنياً في غور الصافي على إثر خلافات بينهما 2934 طن خضار وفواكه ترد إلى السوق المركزي تحذير هام من الدفاع المدني للمواطنين تشكيل أولى القوائم الانتخابية في ثالثة العاصمة _ أسماء ضبط 4 شاحنات بازلت مخالف في الهاشمية والضليل اغلاق محلي شاورما ومخالفة 10 لعدم التزامها بالشروط الصحية في معان فتح باب التسجيل في تدريب مهني سحاب تنقلات ادارية في التربية وتعيين خمسة مستشارين - أسماء الملك يوجه إلى تجهيز مستشفى عسكري ميداني لإرساله إلى لبنان
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الأربعاء-2020-07-02 | 04:42 pm

الطراونة يهاتف رؤساء برلمانات عربية لدعم موقف الملك برفض ضم أراضٍ بالضفة الغربية

الطراونة يهاتف رؤساء برلمانات عربية لدعم موقف الملك برفض ضم أراضٍ بالضفة الغربية

جفرا نيوز - أجرى رئيس مجلس النواب رئيس الاتحاد البرلماني العربي المهندس عاطف الطراونة اتصالات هاتفية مع عدد من رؤساء المجالس والبرلمانات العربية، مؤكداً أهمية دعم الموقف الأردني الذي يقوده جلالة الملك عبد الله الثاني في رفض ضم أراضٍ بالضفة الغربية.

وأجرى الطراونة اتصالات مع رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، ورئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، ورئيس مجلس نواب الشعب التونسي راشد الغنوشي، ورئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون.

وقال الطراونة لرؤساء البرلمانات إن جلالة الملك عبد الله الثاني يقدم موقفاً ثابتاً صلب في الدفاع عن القضية الفلسطينية، وحذر الأسرة الدولية مراراً من مغبة أي خطوة أحادية على المنطقة برمتها، وما تشكله من نسف لجهود السلام وتهديداً لأمن واستقرار المنطقة.

ودعا الطراونة رؤساء البرلمانات إلى تبني مواقف داعمة تساند الجهد الذي يقوده جلالة الملك عبد الله في الدفاع عن عدالة القضية الفلسطينية وحقوق الأشقاء الفلسطينيين.

من جهتهم أكد الغانم وبري والغنوشي وزعنون، دعمهم للموقف الأردني الذي يقوده جلالة الملك عبد الله الثاني في ثبات واستمرارية، من أجل نيل الشعب الفلسطيني حقوقه التاريخية على أرضه، مشددين على رفضهم لأي خطوة أحادية إسرائيلية في ضم أراضٍ بالضفة الغربية.

وأشاروا إلى أنهم سيتخذون مواقف مساندة للجهد الأردني بالتنسيق مع أعضاء مجالسهم، مؤكدين أن القضية الفلسطينية تمر في مراحل عصيبة تستوجب موقفاً عربياً ثابتاً وصلباً.