الصحة : تسجيل20 إصابة بكورونا 16 منها محلية منذ مساء أمس مجلس التعليم العالي ينسب بتعيين عوجان رئيسا لجامعة مؤتة التعليم العالي "يسمح للجامعات بعقد جميع الامتحانات النهائية للفصل الصيفي إلكترونيا " المستشفى الميداني الأردني في بيروت يواصل تقديم خدماته الطبية تسجيل 12 إصابة جديدة بكورونا, والرزاز: حدود جابر مصدر رئيسي للاصابات هيئة الاتصالات تمنح 8 رخص مشغل بريد خاص الصحة: اخذ عينات من العاملين في حدود جابر وزير الداخلية يقرر اغلاق حدود جابر من صباح غد ولمدة اسبوع شويكة: تشديد اجراءات الرقابة على المنشآت السياحية 6325 فحص كورونا سلبي في الطفيلة منذ انتشار الفيروس في الأردن خمسيني يناشد أهل الخير ( أطفاله لا يجدون الطعام منذ 4 ايام ) المياه: حملة امنية تضبط (6) اعتداءات على خطوط رئيسية في الموقر 2609 أطنان من الخضار والفواكه ترد إلى السوق المركزي اليوم الرزاز يبحث تداعيات الأوضاع الوبائية على المراكز الحدودية ضبط مقالع ومحاجر مخالفة للقانون وضبط اشخاص مطلوبين يعملون داخلها في البادية الجنوبية و الشمالية "المياه والري" تتخذ اجراءات جديدة لمواجهة كورونا "التعليم العالي" تحدّث بوابة "اختر تخصصك" استعداداً لعملية القبول الموحد المخزون الغذائي يغطي الاحتياجات لمدد كافية لجنة "السلامة والصحة" تجتمع اليوم لوضع خطط تنفيذية لتطبيق أمر الدفاع (11) الامانة تنوي اعادة تاهيل حدائق الملك عبد الله في وادي صقره بمساحات خضراء وممرات مشاة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الثلاثاء-2020-07-14 | 12:09 pm

الاقتصادي والاجتماعي لجفرا: "اهتمام حكومي عام وشخصي من الرئيس" بالتقرير القادم لحال البلاد

الاقتصادي والاجتماعي لجفرا: "اهتمام حكومي عام وشخصي من الرئيس" بالتقرير القادم لحال البلاد

جفرا نيوز - موسى العجارمة

أكدت مصادر مقربة من رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي مصطفى الحمارنة رداً على الخبر الذي نشرته جفرا تحت عنوان "الحمارنة غاضب"، أن التقرير القادم لحال البلاد يشهد منذ هذه اللحظة حالة اهتمام كبيرة من مختلف الوزارات والمؤسسات الحكومية بعكس التقرير السابق , لكونه حظى باهتمام شخصي من قبل رئيس الوزراء د.عمر الرزاز .

واضافت المصادر أن هناك فرقا متخصصة موزعة من أجل إعداد التقرير المتوقع صدوره قبل نهاية العام الحالي, ولخص التقرير الصادر عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي حالة البلاد لعام 2019 وضعف مؤسسات الدولة وعدم قدرتها على تحقيق أهدافها المعلنة، إضافة إلى أن ثمّة الكثير من الوزارات التي تضع خططاً طموحة بدون وضع خطط تنفيذية يمكن تطبيقها على أرض الواقع وأن بعض الوزارات قابلت التقرير بطريقة لا مبالية .

وأشار التقرير إلى ضعف الجوانب التمويلية والبشرية للخطط الحكومية وعدم وجود مؤشرات أداء لها تظهر مدى تنفيذها والتقيد بها للتمكن من متابعة آثارها.

وعبر عن أمله بظهور انعكاسات إيجابية لما يجري العمل عليه في إعادة هيكلة معهد الإدارة العامة، والدور المحوري لوحدة تطوير الأداء المؤسسي والسياسات في رئاسة الوزراء في إيجاد نهج جديد في إدارة الأداء المؤسسي ينعكس على الخطط الاستراتيجية ومتابعة تنفيذها على مستوى الوزارات.