الهلالات: انتخابات البلديات واللامركزية في آذار المقبل الأردن ثاني دولة مضيفة للاجئين في العالم العيسوي يفتتح مشاريع مبادرات ملكية في جرش والمفرق الأمن: ابلغوا عن الرشوة الانقلاب الصيفي يبدأ الاثنين وزير الصحة في الكرك مشروع قانون جديد لضريبة المبيعات “سوسة النخيل” تهدد بهلاك نصف مليون شجرة في وادي الأردن 9647 وفاة بكورونا منذ ظهور الوباء في المملكة خبير أوبئة: مصاب كورونا يشكل 20 ضعفاً من الأجسام المضادة بعد تلقيه المطعوم السبت...ارتفاع طفيف على درجات الحرارة في معظم أنحاء المملكة الارصاد تحذر من تدني الرؤية الافقية بسبب الغبار في البادية خبراء اردنيون يحذرون من خلع الكمامة حتى بعد تلقي المطعوم “المهندسين الزراعيين”: البطيخ المحلي سليم و لا يؤثر على صحة المواطن الفايز: المواطن يتحمل 50% من برنامج أردننا جنة..و5000 مشارك حتى الآن دودين: الأردن يقترح استراتيجية للتعامل مع الإعلام الإلكتروني أشخاص يغرقون الأسواق بالمعقمات المغشوشة بهدف الربح وكسب المال الأردن يدين إعتداء الإحتلال على المصلين بالأقصى الملك يعزي ال عواد والخطيب وكريشان دفن البوريني وزوجته والأردنيون يدعون بالشفاء لطفلتهما
شريط الأخبار

الرئيسية /
الثلاثاء-2020-07-14 01:57 pm

بعد عام "الكبيسة", الحروب لميلودي: "كل الخيارات متاحة لاسترداد علاوة المعلمين", ونديم "لن نقحم الطلبة بأي خلاف وسيكونوا آمنين"

بعد عام "الكبيسة", الحروب لميلودي: "كل الخيارات متاحة لاسترداد علاوة المعلمين", ونديم "لن نقحم الطلبة بأي خلاف وسيكونوا آمنين"

جفرا نيوز - كشف عضو مجلس نقابة المعلمين باسل الحروب أن النقابة أقامت دعوى قضائية على الحكومة بما يتعلق بقضية علاوة المعلمين, مضيفا أن هناك خلافاً على صياغات قانونية في الاتفاق الذي يتم التفاوض عليه.
واشار الحروب خلال حديثه للزميل جهاد ابو بيدر عبر أثير اذاعة ميلودي الاردن,  الى وجود خلافات داخل مجلس إدارة نقابة المعلمين بشأن إدارة بعض القضايا الإدارية داخل النقابة.
وفيما يتعلق بتوجه النقابة باقرار اضراب للمعلمين حال عدم تجاوب الحكومة مع مطالب النقابة , قال الحروب أن كل الخيارات مفتوحة أمام مجلس النقابة للمحافظة على العلاوة التي التزمت بها الحكومة في اتفاقية رسمية, مضيفاً بأن جميع الخيارات السلمية مطروحة على الطاولة أيضا, مشيرا الى أن خيارات التصعيد ستكون أكثر قوة مما سبق، وان الإجراءات سيكون عنوانها استرداد حقوق المظلومين اذا بقيت الحكومة مستمره في نهجها وتعاملها مع نقابة المعلمين
واشار الحروب ان العمل النقابي هو حراكي حقوقي ما نسبته 80% ولن يتوقف حراك النقابة الا عند تحقيق مطالبها وتشريعها مشددا على أن نقابة المعلمين, مؤسسة وطنية اردنية مهنية وليست مسيسة لاي جهة كانت
من جانبه الناطق الاعلامي لنقابة المعلمين نور الدين نديم أكد لجفرا نيوز عدم وجود خلافات بين اعضاء مجلس النقابة , وأن هناك خطة واضحة متفق عليها من جميع رؤساء الفروع والمجلس للتعامل مع المرحلة المقبلة واسترداد مطالبهم المتمثلة في استعادة العلاوة وانفاذ الاتفاقيات السابقة مع الحكومة , وتعديل نظام الرتب حسب الاتفاق مع وزارة التربية
وبين نديم أنه وحال تخلت الحكومة عن اتفاقها مع النقابة , فان كل الخيارات مفتوحة ومدروسة وسيعلن عنها في وقتها , مشددا على ان الطلبة سيكونوا آمنين ولن تقحمهم النقابة باي خلاف مع التربية , خاصة وان العام السابق كان كبيسة عليهم
وكشف ان التربية لا تستشيرهم باي شيء ولا تجب على اتصالات النقابة ويتعرضون لضغوط كبيرة وعقوبات  حال قاموا بانتقاد الحكومة او الوزير, متسائلا: منذ متى كانت الحكومة خطا احمرا؟ متتبعا: "حتى اننا وقفنا امام القضاء بتهمة التبرع للوطن, وبتنا منفصمين ولا نعلم ما هو المطلوب "
واشار الى انه من حق المعلمين ان يقفوا في صفوفهم وامام طلبتهم وهم مضربون عن الطعام مثلا, او ان يقوموا بارسال ابنائهم للدوار الرابع والطلب من رئيس الوزراء ان ينفق عليهم ويلبي متطلباتهم المعيشية !! حيث أن التعبير والاحتجاج على تجاهل الحكومة هو حق لهم
يذكر ان العام الدراسي كان صعبا على الطلبة واولياء الامور بشكل كبير , حيث بدأ باضراب شامل للمعلمين استمر نحو شهر كامل , ثم مالبث ان انتهى بالتعلم عن بعد اثر تعرض البلاد لجائحة كورونا , ما جعل الناطق الاعلامي لنقابة المعلمين بوصف العام الدراسي الماضي بعام الكبيسة على الطلبة