مادبا: 40 % من المطاعم السياحية ما تزال تغلق أبوابها الأردن: تجميد الضم يجب أن تتبعه إسرائيل بوقف إجراءاتها اللاشرعية طقس معتدل الجمعة شويكة: آلية لتسهيل حصول شركات السياحة على القروض تفويض الجهات الرسمية بالرقابة على الأسواق العضايلة: الملك يوجه لتحسين معيشة المتقاعدين صراصير ومخلفات فئران في مخبز بالقويسمة "المستقلة للانتخاب" تنشر أماكن عرض جداول الناخبين في الدوائر الانتخابية 2020 جابر : 17 اصابة جديدة بكورونا 10 منها محلية العضايلة : لا قرار بالحظر الشامل او الجزئي أو تقليص عدد ساعات التجول التل رئيسا لمجلس ادارة "الراي" حماية المستهلك: 83% من الاردنيين في عمان لم يلتزموا بارتداء الكمامات أزمة سير خانقة بشارع كابول في منطقة الرابية - صور فريق أردني يكشف عن مشروع لتصنيع جهاز تنفس اصطناعي بالتزامن مع اعلان نتائج التوجهي, منع التجمع والاحتفال وإنفاذ أوامر الدفاع بحق المخالفين "المياه " تضبط قلاب محمل بالبازلت المستخرج بطريقة مخالفة في الهاشمية وفاتان وإصابة اثر حادث تصادم على طريق المفرق الصفاوي حدود جابر هل تُدخل (المملكة) المرحلة الثانية من كورونا؟ أسعار بيع وشراء الذهب ترتفع مجددا في المملكة - التفاصيل وفيات الخميس 13-8-2020
شريط الأخبار

الرئيسية / شباب وجامعات
الإثنين-2020-07-27 | 02:54 pm

تأثيرات المساعدات المالية على التماسك الوطني الفلسطيني.. رسالة ماجستير في جامعة الشرق الأوسط

تأثيرات المساعدات المالية على التماسك الوطني الفلسطيني.. رسالة ماجستير في جامعة الشرق الأوسط


جفرا نيوز - نوقشت في جامعة الشرق الأوسط، ومن خلال استخدام وسائل الاتصال المرئي عن بعد، رسالة ماجستير في تخصص العلوم السياسية في كلية الآداب والعلوم، بعنوان "تأثيرات المساعدات المالية للدول المانحة على التماسك الوطني الفلسطيني ما بين عامي 1988 – 2020"، للباحث لؤي سعيد شديد.

وهدفت هذه الدراسة الدراسة؛ إلى معرفة حجم ومصادر أهداف المساعدات الخارجية المقدمة للشعب الفلسطيني، وأثرها على التماسك الوطني منذ العام 1988 وحتى العام 2020، مبنية على فرضية مفادها؛ وجود علاقة بين المنح والمساعدات الدولية المقدمة للشعب الفلسطيني، وقوة تماسكه الوطني، ورغم عدم وجود رقم دقيق للمساعدات المقدمة قبل العام 1994، إلا أنها ومنذ ذلك العام وحتى نهاية عام 2017 بلغت (36.5) مليار دولار أمريكي.

وأوصت الدراسة بضرورة تبني سياسة موحدة، واستراتيجيات متوافق عليها، للحفاظ على حقوق الشعب الفلسطيني، خاصة في تصديه للهجمات الإسرائيلية، ومحاولة الوصول إلى حالة لا يكون فيها الشعب الفلسطيني معتمدا على المساعدات الخارجية.

وتألفت لجنة المناقشة من الدكتورة ريما أبو حميدان مشرفا ورئيسا، والدكتورة سحر الطراونة عضوا من داخل الجامعة، ومن الجامعة الهاشمية الأستاذ الدكتور جمال الشلبي عضوا خارجيا.