إصابة ممرض في مستشفى الملك المؤسس بالفيروس وفاة جديدة بمستشفى التوتنجي وتسجيل 191 اصابة محلية جديدة بكورونا إعفاء د.اسحق من ملف كورونا ونقل الخشمان من حمزة الى السلط والنصير بديلا - تشكيلات واسعة التربية : رفع العزل عن مدارس الاشرفية والعودة للدوام الأربعاء المقبل أول أيام الخريف فلكيا توق: الأسس الجديدة لا تلغي امتحان الثانوية العامة، ونعمل على مبادئ قبول عادلة ومنصفه للجميع إربد: 5 إصابات جديدة بكورونا الرمثا: 39 عينة من مخالطي مصاب الطرة سلبية وزيرة السياحة تحصر تقديم الطعام لزبائن الفنادق في الغرف الرزاز: الملك يوجه الحكومة للتعلم من دروس الماضي وتحسين الأداء بهدف خدمة المواطنين شويكة تؤكد عدم إصابتها بفيروس كورونا 43% من الاردنيات بدينات إصابتان بفيروس كورونا وعزل منزل في البلقاء إصابة بفيروس كورونا في جرش تسجيل اصابتين جديدتين بكورونا في مأدبا عزل 10 بنايات في محافظة الزرقاء لظهور إصابات كورونا فيها موجة الحر واصابات كورونا تؤثر على مبيعات الألبسة والأحذية 3ر39 دينار سعر غرام الذهب عيار 21 محليا 9 إصابات جديدة بكورونا في الاغوار الجنوبية بمحافظة الكرك 4 اصابات بين كوادر وزارة السياحة والأوبئة: ندرس عزل المصابين بالفيروس ممن هم دون (15) عاما منزلياً
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الثلاثاء-2020-08-12 12:43 pm

نقيب صالونات التجميل يكشف "لجفرا"سوء الأحوال الإقتصادية جراء تطبيق قانون الدفاع

نقيب صالونات التجميل يكشف "لجفرا"سوء الأحوال الإقتصادية جراء تطبيق قانون الدفاع

جفرا نيوز - دانا الأخضر

أكد نقيب صالونات التجميل إياد سمارة ان قطاع التجميل في الأردن في حالة تدهور كبيرة بسبب تداعيات فايروس كورونا.

وأوضح سمارة خلال حديثه لجفرا نيوز إن جميع القطاعات قد تأثرت وخاصة القطاعات المهنية وقطاع التجميل مشيرًا إلى أن رواتب العاملين بالقطاع لم تدفع ولا يوجد مخزون مادي لدفع فواتير الكهرباء المترتبة جراء تطبيق قانون الدفاع.

وأضاف أن اللوم لا يقع على البنك المركزي و الحكومة بل على ما يفرضه قانون الدفاع والحظر الشامل على كل من المنشآت والقطاعات.
و نوّه سمارة أنه في حال فرضت الحكومة حظرًا شاملًا وإغلاق كافة القطاعات، فعليها أن تعي بحجم الأضرار والخسائر الذي ستترتب على ذلك، وتعويض أصحاب المنشآت عن هذه الخسائر.

ويذكر إن لجنة إستدامة سلاسل العمل والإنتاج والتوريد قد كشفت أنها ستبحث إمكانية إغلاق بعض القطاعات مجددًا وربما زيادة ساعات الحظر في حال إرتفاع حالات الإصابة، إضافة إلى الطلب من القطاعات تزويد الوزارات والمؤسسات المعنية بقوائم الشركات والجهات التي يتطلب عملها تفعيل تصاريح التنقل الممنوحة لها سابقًا على المنصات الإلكترونية.