جفرا نيوز : أخبار الأردن | مديرة الضَّمان تَرعى مسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" دعماً لأطفال مرضى السرطان
شريط الأخبار
يحدث في مدارس الاردن.. ضرب واطلاق رصاص وشج رؤوس واعتداء على المرافق مصدر: التنسيق مستمر بشأن انتشار قوات ألمانية بالمملكة %40 نسبة علامة النجاح بمواد ‘‘التوجيهي‘‘ أسعار الذهب تستقر وعيار ‘‘21‘‘ يبلغ 26 دينارا 3 وفيات بحادث تصادم في الطفيلة أجواء خريفية معتدلة بوجه عام الأمير علي: من واجبي الدفاع عن حق الأندية الأردنية وزير العمل: ارتفاع نسب البطالة تحد كبير الامانة تصنف التحرير الصحفي والكتابة مهن منزلية تنقلات واسعة بين ضباط الجمارك .. اسماء أمن الدولة تحكم بالأشغال الشاقة على مؤيدين لـ"داعش" الجيولوجيون يستنكرون قيام شرذمة بالمشاركة بمؤتمر اسرائيلي يميني مشبوه !! بعد الاعتداء عليهم في الرصيفة .. معلمون : يا جلالة الملك لا نأمن على انفسنا في المدارس !! صـور إحباط محاولة تسلل وتهريب كمية كبيرة من المخدرات من سورية الحكم شنقاً لمحامي بتهمة القتل الامن يلقي القبض على اخر الفارين من نظارة محكمة الرمثا ’البوتاس‘ توضح حقيقة توجه البوتاس الكندية لبيع حصتها في الشركة الطراونة والصايغ.. صورة برسالة سياسية وإهتمام أردني بالتواصل برلمانيا مع نظيره السوري 861 موظف يشملهم قرار أقتطاع 10% من أجمالي الراتب الامير علي : الفيصلي تعرض للظلم لكن هذا لا يبرر ردة فعله وقد عاقبناه !
عاجل
 

مديرة الضَّمان تَرعى مسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" دعماً لأطفال مرضى السرطان

جفرا نيوز

رعت مدير عام المُؤسَّسة العامة للضَّمان الاجتماعي ناديا الرَّوابدة العرض الافتتاحي لمسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" الذي نظمته جمعية أصدقاء مرضى السَّرطان وبالتعاون مع جمعية تل الصَّافي ورابطة أَبناء بني حميدة، وذلك على خشبة مسرح مركز الحسين الثقافي في رأس العين ويهدف إلى الترويح عن الأطفال المصابين بالسرطان والتخفيف من معاناة أهاليهم. 
 
وأكدت مدير عام المؤسسة العامة للضَّمان الاجتماعي ناديا الرَّوابدة أن أطفال مرضى السَّرطان هم فئة مهمة من مجتمعنا ولهم خصوصية تختلف عن باقي الأطفال؛ كونهم بحاجة ماسة إلى الكثير من الرّعاية والاهتمام الخاص والدَّعم النفسي والمعنوي من أجل التخفيف من الضغط والعبء النفسي عليهم وعلى عائلاتهم، مشيدةً بالجهود التي تبذلها جمعية أصدقاء مرضى السرطان ونشاطاتها المستمرة في هذا المجال وتعاونها مع مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات والروابط الأهلية في إقامة الفعاليات الاجتماعية والإنسانية الموجّهة لهذه الفئة من الأطفال. 
 
وأضافت أن المُؤسَّسة لا تغفل دورها بالمسؤولية المجتمعية تجاه المجتمع المحلي، وأن من شأن مثل هكذا نشاطات مجتمعية أن تُسهم في الدعم النفسي لهذه الفئة من الأطفال ودمجهم مع الأطفال الآخرين، بحيث لا يشعر الطفل المصاب أن المرض يشكل له حاجزاً يحول دون استمتاعه بطفولته أو العيش مع أبناء جيله المعافين؛ لذا سعينا من خلال فعالية اليوم نحن ومجموعة من الشركاء إلى الإسهام في رسم الابتسامة على وجوههم وإخراجهم من الأجواء المحيطة بهم والتخفيف من آلامهم ولو للحظات.

وقالت الرَّوابدة إن على كل فّرد من أفراد المجتمع مسؤولية اجتماعية تجاه الأطفال المصابين من خلال العمل على تقديم يد العون والدعم لهم ولأهلهم الذين يعانون جراء معاناة أطفالهم، وتكريس الجهود في خطوة رسم البسمة على وجوه الأطفال وعائلاتهم والتي جاءت فعالية اليوم كواحدة من هذه الوسائل.

وفي ختام العرض المسرحي الذي حضره رئيس لجنة أمانة عمان الكبرى ومدير عام مركز الحسين للسَّرطان ومدير مؤسسة الحسين للسَّرطان ومدير الخدمات الطبية الملكية ومدير مستشفى الملكة رانيا للأطفال وعـدد مـن النواب والفعاليات الرَّسـمية والشَّعبية وعدد من مديري وموظفي المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي وعدد من الأطفال المصابين عبَّر الأطفال وعائلاتهم عن شكرهم وتقديرهم للقائمين على العرض المسرحي لجهودهم التي تركت طيب الأثر في نفوسهم، وأملهم باستمرار مثل هذه الأنشطة والفعاليات الإنسانية التي تنم عن إنسانية المجتمع الأردني وتماسكه الاجتماعي.