جفرا نيوز : أخبار الأردن | رمضان: القضية الفلسطينية تواجه منعطفا خطيرا
شريط الأخبار
تجاوزات بالجملة ومخالفات قانونية في الشركة الاردنية لضمان القروض نقص مليون دينار في تحويل إيرادات الأوقاف "البرلمان العربي" يؤكد أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات تسمية شوارع وساحات عامة باسم القدس في الطفيلة والخالدية طقس بارد والحرارة حول معدلاتها بدء امتحانات الشامل السبت مستشفى معان ينفي وفاة طفل بانفلونزا الطيور تشكيلات ادارية واسعة في التربية - أسماء فتح باب الت.قدم لشغل رئاسة جامعات " اليرموك والتكنولوجيا والحسين " - شروط بعد نشر "جفرا نيوز" .. سارق حقائب السيدات في عمان بقبضة الامن - فيديو الجمارك تضبط شاحنة مصابيح كهربائية غير مطابقة للمواصفات المصري : 23 مليون دينار على بلدية الزرقاء تحصيلها وخوري : الوطن اهم من ارضاء الناخبين !! بيان توضيحي من جائزة الملتقى للقصة القصيرة العربية بدء توزيع بطاقات الجلوس على طلبة التوجيهي اغلاقات جزئية في شوارع العاصمة - تفاصيل نقابة الكهرباء تطالب الملقي بالمحافظة على حقوق العاملين في "التوليد المركزية" الكركي : "مش قادرين نغيّر اثاث عمره تجاوز الـ ٤٠ عاما" !! بيان صادر عن التيار القومي العربي الديمقراطي في الأردن ابو رمان يكتب: السهم يحتاج للرجوع إلى الوراء قليلا" حتى ينطلق بقوه البلقاء .. ضبط مطلوب بحقه 30 طلبا في يد الامن بعد كمين ناجح
عاجل
 

رمضان: القضية الفلسطينية تواجه منعطفا خطيرا

جفرا نيوز

قال النائب خالد رمضان إن القضية الفلسطينية تواجه منعطفا خطيرا، وما تشهده القدس والأقصى على وجه الخصوص .
وأضاف النائب في بيان صحافي، أن من مخاطر وتحديات وبالخصوص التقسيم الزماني والمكاني، على طريق مشروع يهودية الدولة.

وطالب من فصائل العمل والنضال الفلسطينية كافة بالانحياز الى المبادرة التي انطلقت في فلسطين المحتلة، والتي اجد انها تشكل امتدادا طبيعيا لمبادرة القادة الأسرى لمواجهه المأزق الوطني الفلسطيني،

وناشد رمضان كل الفصائل والنخب ومؤسسات المجتمع الانحياز ودعم برنامج الإنقاذ الوطني الفلسطيني .
وأضاف رمضان ان جماهير شعبنا العربي الفلسطيني نجدها على امتداد تواجدها تكافح وتناضل بالوسائل الممكنة كافة وسط حالة صمت وتواطىء رسمي عربي.

وتوجه بالتحية والمناشدة الى كافة القوى والنخب لدعم هذا الحراك الضروري لمواجهة التحديات الراهنة والتي تكثفت نقاطها باجتماع طارئ للقيادات الوطنية عنوانه الاقصى، اعلان وقف الصراع الداخلي ووقف ما وصفه بـ "الردح" الاعلامي والحروب الداخلية وطلب الدعم من شباب التواصل الاجتماعي لتوحيد الجبهة الداخلية واعلان حل الحكومة الحالية فورا، واعلان حماس حل اللجنة الوزارية في غزة فورا من اجل اللقدس والاقصى.

- بالاضافة الى اعلان تشكيل حكومة وحدة وطنية على وجه السرعة، ودعم أهل القدس بكل ما تملكه الاحزاب والحكومة والسلطة من أجل تعزيز صمودهم، والطلب من المغرب ورئاسة لجنة القدس في جامعة الدول العربية الحد الاقصى من اجل الاقصى، و وقف التنسيق الامني فورا، ومشاركة المعارضة ونواب البرلمان بالتشاور والقرار وطي صفحة الخلافات مع جميع التيارات والقوى بشبكة امان وطنية شاملة، ومشاركة الجمهور بأي قرار قادم وعدم تفرد أية جهة بأي قرار قادم.