شريط الأخبار
النائب الطيطي يكشف حقيقة العلاقة والصورة التي يتم تداولها مع عوني مطيع وفاة عشريني بتدهور مركبة بالزرقاء ادخال خط انتاج السجائر المزورة بغطاء قانوني العيسوي يفتتح ويتفقد مجموعة من مشاريع المبادرات الملكية في الكرك عوني مطيع : خرجت بشكل قانوني ولست هاربا وساعود للاردن والقضاء هو الحكم الاردن الدولة العربية الوحيده التي تصدر ادوية اكثر مما تستورد "الصحة" تؤكد تبسيط اجراءات تحويل المرضى بالصور...حادث غريب في طبربور منع سفر 7 أشخاص يشتبه بتورّطهم قضيّة إنتاج وتهريب الدخان مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف
عاجل
 

الطراونة: " النواب " أحاط قوانين تطوير القضاء كامل العناية والدراسة المستفيضة

جفرا نيوز

قال رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة إن المجلس أولى قوانين تطوير الجهاز القضائي وتعزيز سيادة القوانين التي أقرتها اللجنة الملكية وأحالتها الحكومة إلى مجلس النواب، كامل العناية والاهتمام والتجويد.

وأكد الطراونة أن اللجنة النيابية المختصة "القانونية" اجتمعت مباشرة بعد انتهاء الدورة العادية الأولى لدراسة تلك القوانين بشكل مستفيض، واجتمعت مع الجهات المعنية كافة في القطاعين العام والخاص للاطلاع على توصياتهم ومقترحاتهم.

وأشار إلى أن المجلس سيشرع الأسبوع الجاري، بمناقشة قانون العقوبات، بعد أن أقرت اللجنة مشروع القانون امس السبت، مؤكداً أنه تلمس رغبة نيابية كبيرة بإيلاء مواد القانون النقاش المستفيض بخاصة المادتيّن (308) و (183).

ويأتي تصريح الطراونة بالتزامن مع إصدار المجلس تقريره الأول لأعمال الدورة الاستثنائية، تماشياً مع ما بدأه المجلس من نهج إصدار تقرير نصف شهري دوري يظهر نتائج أعماله.

وأظهر التقرير أن المجلس أقر تسعة مشاريع قوانين في سبع جلسات عقدها منذ انطلاق أعمال الدورة الاستثنائية في الرابع من تموز الجاري، من أصل 16 مشروع قانون وردت في نص الإرادة الملكية السامية للدورة الاستثنائية.

وبخصوص اجتماعات اللجان النيابية، أظهر التقرير أن لجان المجلس عقدت 82 اجتماعاً منذ فض أعمال الدورة العادية الأولى في السابع من أيار ولغاية 20 من تموز الجاري، وكان النصيب الأكبر من هذه الاجتماعات للجنة القانونية بواقع 26 اجتماعاً، تلتها لجنة فلسطين بواقع 12 اجتماعاً، ثم لجنة الشؤون الخارجية بـ سبعة اجتماعات، ثم لجنتي الصحة والبيئة واللجنة الإدارية بـ ستة اجتماعات لكل منها، ثم لجان النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق، والشباب والرياضة، والاقتصاد والاستثمار بواقع اربعة اجتماعات لكل منها، ثم لجنتي المرأة وشؤون الأسرة، والعمل والتنمية الاجتماعية بواقع ثلاثة اجتماعات لكل منها، ثم لجنة التربية والتعليم والثقافية باجتماعين اثنين، ثم لجان الخدمات العامة والنقل، والطاقة والثروة المعدنية، والزراعة والمياه، والتوجيه الوطني والإعلام، والمالية بواقع اجتماع واحد لكل منها.

وأظهر التقرير أن النواب وجهوا للحكومة 71 سؤالاً منذ فض أعمال الدورة ولغاية 20 تموز، أجابت الحكومة على 28 سؤالاً منها بما نسبته 39%، كما أظهر التقرير أن النواب وجهوا في الفترة ذاتها 12 مذكرة للحكومة، أجابت على ثلاث منها بما نسبته 25%.

وفي الفترة ذاتها وجه النواب استجواباً واحداً للحكومة مقدما من النائب ديمة طهبوب إلى وزير المالية ويتعلق بالسند القانوني لسلفة من البنك المركزي إلى وزارة المالية.

وحول الدبلوماسية البرلمانية أظهر التقرير أن النواب واصلوا مشاركاتهم الخارجية، مع البرلمانات العربية والدولية، بما يخدم قضايا الأردن الرئيسية، حيث شارك وفد نيابي بأعمال "الفصل التشريعي" في البرلمان العربي بالقاهرة، وفي الندوة 95 للجمعية البرلمانية لحلف الناتو، والاجتماع السنوي الـ 26 للجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

كما واصلت لجان الأخوة والصداقة البرلمانية عقد اجتماعاتها مع سفراء الدول الشقيقة والصديقة، عبر سلسلة لقاءات عقدت في عمان، حيث اجتمع رئيس وأعضاء لجنة الاخوة البرلمانية الأردنية - العُمانية مع سفير سلطنة عُمان، وكذلك اجتمع رئيس وأعضاء لجنة الأخوة البرلمانية الأردنية - الإماراتية بسفير الإمارات لدى الأردن، كما عقد رئيس وأعضاء لجنة الأخوة الأردنية - السعودية اجتماعاً مع رئيس قسم الشؤون السياسية في السفارة، كما اجتمع رئيس وأعضاء لجنة الصداقة الأردنية - الأوكرانية مع سفير إوكرانيا لدى المملكة.