جفرا نيوز : أخبار الأردن | الملك .. المقاتل
شريط الأخبار
الموافقة على اقتطاع جزء من رواتب رئيس الوزراء والوزراء الشهري لصالح صندوق دعم اسر الشهداء مجلس الوزراء يوافق على نظام ترخيص مقدمي خدمات النقل المدرسي الاعتداء بالضرب على رئيس بلدية جبل بني حميدة الملك: يجب قياس أثر اللامركزية على الأرض ضبط شحنة سبائك معدنية ملوثة إشعاعياً الملك يحتضن الأمير علي.. والملكة رانيا: باي سيدنا .. فيديو ازدحام اردني على معبر جابر لقضاء نهاية الاسبوع في دمشق مجلس بلدية اربد يرفض وضع عقوبات على موظفي البلدية بسبب الاضراب انهيار جزئي على طريق اربد - عمان يتسبب بأزمة سير خانقة (صور) الملك والملكة يستقبلان ولية عهد السويد والأمير دانيال " النزاهة ومكافحة الفساد " تحيل ملف مستشفى البشير الى الأدعاء العام الاردن حصل على اكثر من "مليار دولار" كمساعدات منذ بداية العام "عشيرة العبيدات" توجه إنذاراً عدلياً لرئيس الوزراء "الرزاز" حول اراضي الباقورة و الغمر "وثيقة" كارثة اقتصادية تحل على بورصة عمان و الحكومة تقف عاجزة عن اي قرار الخارجية : (279) مواطناً سورياً من الخوذ البيضاء غادروا الاردن توقيف 6 اشخاص بحوزتهم حفارة مخالفة في وادي السير خلال يومين .. تصريف (100) مليون ليرة سورية في الرمثا الكشف عن مخططات لإقامة منطقة حرة مشتركة بين الاردن و العراق وزير سابق يستعين بمشعوذة "فتاحة" لمعرفة حظه كشف المستقبل .. تفاصيل القبض على (33) شخصاً مسجل بحقهم طلبات بملايين الدنانير "تفاصيل"
عاجل
 

الملك .. المقاتل

جفرا نيوز - النائب السابق محمد الحجوج

لا مناص من التأكيد على نفس الحقيقة ... لقد ردت لنا إطلالة ملك البلاد حفظه الله جلالة الملك عبدالله الثاني "الروح" عندما لامس جرح الشعب الأردني الناتج عن جريمة إسرائيل الوقحة بحق إثنين من ابناء شعبنا هما الشهيد محمد جواوده والشهيد الدكتور بشار الجواودة.

ملك مقاتل _أدامه الله- يلثم الجراح ويلامس قلب شعبه ويخضع حكومة اليمين الإسرائيلي ويجبرها على التحقيق مع القاتل المجرم الذي يتقمص شخصية دبلوماسي لدولة مارقة ترزع الأرهاب وحكومتها بلا اخلاق.

نحن فخورون في اننا في هذا الحمى الهاشمي العزيز وقانعون بان يد العدالة ستطال المجرم الغدار وبان سوء أخلاق حكومة بنيامين نتنياهو سيرتد عليه بعدما "إستعرض" وحاول إبتزار وإستفزاز الأردنيين دون ان يعلم بان على الباغي ستدور الدوائر وبأن الإستطلاعات الواهمة المغموسة بالدم لن تخدمه.

لقد قدم الأردن الرسمي انموذجا في إحترام القانون والعدالة وضبط الإيقاع وأبدعت كل الأجهزة الأمنية وبمقدمتها وزير الداخليه وهي تدير الملف وسمعة الأردن الخلوق الملتزم بالقانون في السقف الأعلى بالمجتمع الدولي اليوم بينما سمعة حكومة العدو في الحضيض الذي يحترف نتنياهو الإقامة فيه.

طوبى للشهداء وللدم الأردني والفلسطيني والعزة والكرامة لأهلنا الصامدون في القدس وفي أكناف الأقصى والسلام المبارك على آل هاشم الأطهار وهي جولة من العدو تكرس القناعة بان المعركة متواصلة .