جفرا نيوز : أخبار الأردن | هؤلاء هم أول من حصل على “الجنسية الأردنية”/ 1930 (أسماء)
شريط الأخبار
الملك يوجه دعوة رسمية لامير الكويت لزيارة الاردن الصفدي: على سفارات المملكة تقديم أفضل الخدمات للمواطنين مصادر رسمية: إسرائيل التزمت بمحاكمة قاتل الأردنيين انخفاض درجات الحرارة وأمطار بالشمال ملحس : لا تمديد لإعفــاء سيــارات «الهـايـبــرد» إعادة فرض 1 % من أرباح الشركات لصالح صندوق دعم البحث العلمي صرف دعم الخبز خلال الاسبوع الاخير من الشهر الحالي شاب يهدد بالانتحار بالقفز من مئذنة مسجد في جرش (صور) محكمة أمن الدولة تبدأ بمحاكمة متهم بالتخطيط لعمل ارهابي الطراونة يلتقي الرئيس التنفيذي للشرق الاوسط وشمال افريقيا لهيومن رايتس ووتش بالصور .. الملك يحضر احتفال الجيش بعيد ميلاده الـ 56 بالفيديو والصور .. الأمن الوقائي يضبط المبلغ المالي المسروق من البنك رئيس واعضاء "مفوضي اقليم البترا" يؤدون اليمين القانونية امام رئيس الوزراء كتلة هوائية باردة مرافقة لمنخفض جوي تؤثر على المملكة غدا الامن العام .. شـكرا لكم ونفاخر بكم الدنيـا “استعد لبدء مشروعك الخاص" ورشة عمل في غرفة صناعة عمان انقطاع الاتصالات الهاتفية عن مستشفى الاميرة راية لسرقة الكيبل القبض على المشتبه به في حادثة السطو على احد البنوك بعد ساعة من ارتكاب الجريمة تصريح من بنك الاتحاد بعد تعرضه لسطو مسلح سطو مسلح على فرع بنك في عبدون وسلب الاف الدنانير تحت تهديد السلاح
عاجل
 

هؤلاء هم أول من حصل على “الجنسية الأردنية”/ 1930 (أسماء)


جفرا نيوز- 
بعد إعلان أول قانون أساسي (دستور) في الأردن عام 1929، صدر قانون الجنسية الذي يحدد من هو الأردني (سننشره لاحقاً).

قبل ذلك كانت جنسيات السكان متنوعة، أغلب السكان يحملون الجنسية العثمانية وإن كانت في كثير من الأحيان بلا توثيق. إلى جانب القادمين من دول محيطة.

بعد صدور القانون، طُلب من السكان الذين تنطبق عليهم الشروط أن يتقدموا بطلب الحصول على الجنسية، أو طلب الحصول شهادة "تجنيس″. وهناك تفاصيل ستعرض لكم قريبا عندما ننشر القانون.

صارت الأسماء تنشر للعموم، وفيها يلي قائمة بأول المتقدمين للحصول على شهادة جنسية، وقائمة بأسماء أول المتقدمين للحصول على شهادة تجنيس.

أول اسم في الحاصلين على شهادة جنسية هو السيد أحمد بن عبدالله الساكت.

وأول الحاصلين على شهادة تجنيس هو الحاج صبري توفيق الطباع

رحمهم الله جميعاً.

بالطبع لم يكن أغلب السكان بحاجة في حياتهم اليومية للحصول على هذه الشهادات رغم الاعتراف بجنسيتهم.

إلى أسفل ترون نموذجاً لشهادة جنسية تعود للسيد عيسى بن موسى العثمان (العثامنة) من الرمثا صادرة عام 1936.