بالاسماء .. تعيين 4 مفوضين في الطيران المدني واخر بإقليم البترا الأشغال المؤقتة (20) عام لأربعيني قتل زوجته حرقا لرفضها الاقتراض من أهلها الملك يرعى حفل تخريج دورة مرشحي الطيران الدفاع المدني يدعو لعدم التعرض للاشعة الشمس الرزاز يفتتح مؤتمر منظمة المدن العربية وفاة طفل يبلغ من العمر اربع سنوات دهسا في السلط البطاينة يبحث مع الوكالة الامريكية للتنمية سبل تخفيص معدلات البطالة وفرص التشغيل للاردنيين انباء عن وفاة ثانية اثر جريمة الكرك الرزاز : الإعلام يشكل تجربة متقدمة في الأردن والكويت الضمان: صرف زيادة رفع الحد الأدنى لرواتب التقاعد بدءاً من الشهر الحالي الزراعة تمنع إدخال الخضار والفواكه السورية للاردن جريمة الكرك : مطلق النار اصيب بحروق بنسبة 100% ويعمل فني مختبر وليس ممرضا اجراءات التربية واستعدادات الطلبة جعلتا امتحانات التوجيهي تمر بسلام حتى الان الأردن يعتزل الحصار ويتبادل السفراء مع قطر الشحاحدة يوعز بدراسة أسعار الأدوية البيطرية برعاية ملكية...جامعات رسمية تقيم احتفالا بذكرى الجلوس الملكي وزارة المياه تردم بئرا مخالفا في منطقة الرمثا بعمق 500 متر الحجر التحفظي على اموال عدد من اعضاء مجلس الادارة السابق لشركة تعمير وكلاء السياحة والسفر تعلن نيتها تعليق أنشطتها مع وزارة السياحة جريمة مروعة في الكرك..شاب يقتل زميله ويحرق نفسه ..تفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية /
السبت-2017-08-26 | 04:27 pm

بالفيديو .. تعرف على المسجد الذي أحرقه النبي (ص) ومنع الصلاة فيه !

بالفيديو .. تعرف على المسجد الذي أحرقه النبي (ص) ومنع الصلاة فيه !

جفرا نيوز - 
جهز النبي صلى الله عليه وسلم جيش العُسْرَة قاصداً تبوك لملاقاة الروم ومحاربتهم والذي كان زعيم الروم ” هِرَقل ” قد هيأ جيشاً كبيراً لملاقاة المسلمين قوامه أربعون ألف مقاتل من الروم وبعض القبائل العربية الموالية لهم وذلك بقصد ملاقاة المسلمين ومحاربتهم والقضاء على أكبر خطر يهدد نفوذ الروم في الجزيرة العربية وهو الإسلام .
ولقد كانت تلك الغزوة بعد غزوة ” مؤتة ” التي لم ينساها الروم وينسوا ما فعله بهم جيش صغير من المسلمين قوامه 3 آلاف مقاتل فقط بينما كان جيش الروم 200 ألف ولكن المسلمون صمدوا بحمد الله أمامهم .
وعسكر جيش المسلمون في منطقة تبوك شهراً كاملاً بإنتظار قدوم الروم والغساسنه إلا انهم خافوا من ملاقاه المسلمين وعرف العالم كله ان الروم والغساسنه يرفضون ملاقه المسلمين ! فرجع جيش المسلمين في حُلة النصر إلى المدينة المنورة وقبل ان يدخل النبي صلى الله عليه وسلم بجيش المسلمين إلى المدينة دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم مالك بن الدُّخْشُم أخا بني سالم بن عوف ، ومعن بن عدي – أو : أخاه عامر بن عدي – أخا بني العجلان فقال : ( انطلقا إلى هذا المسجد الظالم أهله فاهدماه وحرقاه )
وكما سنشاهد ونعرف القصة كاملة في الفيديو القصير الذي بالأسفل كان هذا المسجد في المدينة المنورة ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم أرسل من يهدمه ويحرقه !! فترى ما قصة هذا المسجد ولماذا أمر النبي صلى الله عليه وسلم بحرقة !