شريط الأخبار
غنيمات: الأردن يدعو لحل سياسي يخفف من معاناة الشعب اليمني معايير ومؤشرات لقياس مدى التزام الحكومة بتنفيذ تعهداتها بيان صحفي ( حول اعلان تأسيس الإئتلاف الوطني) التيار الوطني ينتخب الحمايده رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا تشكيلة المكتب التنفيذي الجديد لـ "العمل الاسلامي" .. اسماء مصدر أمني: لا أضرار ولا نزوح إلى الأردن بسبب العملية العسكرية بدرعا الطراونة يطوق أزمة منع دخول طلبة أردنيين لليبيا بعد تواصله مع نظيره الليبي مجلس التعليم العالي يقر اجراءات تعيين رئيس "الاردنية" والتخصصات الجامعية لطلبة التوجيهي "الكهرباء": لا "تهكير" لذمم المشتركين وسنقاضي مروجي الاشاعات تسفير 3975 عاملا وافدا خلال النصف الاول من العام الامم المتحدة : "الالاف يتجهون الى الحدود الاردنية" الامانة تزيل 4 آلاف لوحة ويافطة إعلانية مخالفة منذ مطلع العام الضمان تُطلق حزمة خدمات الكترونية جديدة للاشتراك الاختياري على تطبيق الهاتف الذكي وزير المياه يعتذر لمواطني جرش حريق يأتي على 70 دونما في برقش والزراعة بصدد تفعيل قانون"سلوك المتنزهين" الاطباء تدين الاعتداء على طبيب وممرضين في مستشفى حمزة "التوجيهي" في الثلاثين من الشهر الجاري وتخصيص474 مدرسة لعقده صحيفة: قطر ستدعم الاردن بحجم كل المساعدات الخليجة الأمير وليام يزور الأردن والأراضي الفلسطينية والكيان الاتصالات تحجب لعبة الحوت الازرق
 

المجالي : حكومة الملقي لا تليق بأن تمثل جلالة الملك ويجب اسقاطها بالطرق الدستورية

جفرا نيوز


هاجم النائب حازم المجالي حكومة الدكتور هاني الملقي ، واصفا اداءها بـ"الفاشل والضعيف" ، بحسب بيان صادر عن مكتبه صباح الثلاثاء.

ودعا المجالي الى اسقاط الحكومة بالادوات الدستورية ، مستهجنا اقدام الحكومة على سن مقترح قانون يستهدف رواتب الموظفين المتدنية.

وقال المجالي :  موجز القول أن هذه الحكومة لا تليق أن تمثل جلالة الملك ، قائد المسيرة ، الذي يقود البلاد وسط إقليم مضطرب نحو الاستقرار و الأمان.

وتاليا نص البيان..

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن النائب حازم المجالي
هذا بيان للناس ...

كل عام وانتم بخير ، ولكن ! عيد وبأي حال عدت يا عيد ؟ بفرض الضرائب من ام برفع الأسعار من جديد ؟؟.

اعلنها وعلى الملأ ! و الجواب ما سترونه لا ما ستسمعوه بأنني سأقف بعون الله و دعمكم وبكل ما اوتيت من قوة و ادوات دستورية ضد هذه الحكومة التي تاهت و طغت و تغولت على المواطن وآخر صرعاتها تخطيطها لفرض ضريبة على الرواتب المتدنية.

هذه الحكومة يجب أن يتم اسقطاها بالطرق الدستورية ، لفشلها وضعفها و ترهلها .


لم نسمع عن خطة انعاش اقتصادي أو جذب للاستثمار أو اي خطة اقتصادية مقنعة وعلى الصعيد السياسي هذه حكومة غائبة تماما.

موجز القول أن هذه الحكومة لا تليق أن تمثل جلالة الملك ، قائد المسيرة ، الذي يقود البلاد وسط إقليم مضطرب نحو الاستقرار و الأمان.

و ليكن معلوما ان معارضتي لهذه الحكومة لن تعني باي شكل من الأشكال انني ساسمح للاصوات الناعقة الحاقدة التي تحاول المساس بجلالة الملك غمزا و لمزا.

جلالة الملك هو حادي الركب و هو صانع الإصلاح و الاستقرار و سنقف معه و خلفه ضد كل فاسد أو مترهل. لتكن معارضتنا في مكانها اما المراهقة السياسية فلا مكان لها عندي أو معي. امامنا عمل طويل شاق لخدمة المواطن و حماية قوته. القادم افضل بشرط حسن النوايا .