شريط الأخبار
أجواء صيفية مُعتدلة إلى صيفية اعتيادية الاعلان عن مشروع لتطوير شمال العقبه ب 2 مليار دينار خطة استقطاب الطلبة الوافدين: إنشاء حساب مالي خاص وتسجيل إلكتروني اولي الفايز ... لست قلقا على رئاسة مجلس الأعيان من فايز الطراونة وفاة شاب بعيار ناري خاطئ بالكرك محافظ اربد يقرر توقيف معتدين على مركبات نقل النائب حجازي من مجلس النواب الى المستشفى جامعي يطلق النار على زميله في محيط "الأردنية" ويهرب ! انخفاض اسعار البندورة في السوق المركزي لـ 60 قرشا الحنيفات يمنع استيراد اللحوم المبردة "برّا" يحدث في مجلس النواب "لطفا الميكرفون معطل" لجنة تحقيق بملابسات وضع جثمان متوفى امام احد مصاعد البشير عضو مجلس العاصمة العجارمة يطالب بتحسين اوضاع المراكز الصحية في عمان نواب يطالبون الرزاز بانصاف موظف تم فصله من الخارجية بتنسيب "سفيرة" !! بالفيديو - الوزيرة عناب يغلب عليها الجوع تحت القبه بالفيديو ..خوري حاجبا للثقة : "عباءة الحكومة كبيرة على بعض الوزراء " بالصور - ذوي محكومين في السجون يطالبون بعفو عام العاطلون عن العمل يرتكبون 42 جريمة إغتصاب و190 جريمة هتك عرض في 2017 تعليق رحلات الملكية الى النجف العراقية بالفيديو .. ابو محفوظ : "الحكومة استفزت الشعب حين حولت الاسلام الى كلمات مأثورة"
عاجل
 

المسلماني : الرسالة الملكية تنحاز للوطن‎

جفرا نيوز - أشاد النائب السابق أمجد المسلماني بمضامين الرسالة الملكية واصفا إياها بالمباشرة والواضحة وأنها أصابت الحقائق الموجعة التي يتحدث عنها الشارع الأردني والمواطن البسيط.

وقال المسلماني : عودتنا القيادة الهاشمية على القرب من الشعب، وتوارث الشعب حبه وولائه للقيادته الحكيمة والشابة ولم يأتي هذا الحب الولاء من فراغ وإنما جاء كنتاج طبيعي للسياسة الحكم التي تتنتهجها العائلة الملكة الأمر الذي نغبط انفسننا عليه في ظل ما يشهده وبكل أسف عالمنا العربي من انقسامات والخلافات وصراعات مادية وسياسية بحته، تأتي رسائل قيادتنا الهاشمية ممثلة بجلالة الملك عبد الله واضحه ومباشرة لتنحاز دائما للشعب والمواطن وتؤكد أن الوطن أولى اهتمامها واولولياتها.

وشدد المسلماني أن الطبقة الوسطى كانت أولى الرسائل التي بعث بها جلالته للمسؤولين مشددا على أن وجودها والاحتفاظ بها ضرورة لا غنى عنها ضمن النسيج المجتمعي ولا يمكن باي حال من الأحوال أن تقبل أو تتغاضى القيادة العليا عن اي تغول أو تضييق أو اندثار.

واعتبر المسلماني أننا بحاجة اليوم لوقفة جدية مع بعضنا البعض حكومة وشعب ومؤسسات مجتمع مدني وقطاع خاص استجابة لرسالة جلالته في وجه التحديات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية التي تواجهنا لنحافظ على استقرارنا وامننا ووجودنا سالمين من افات الانقسام والفتنه التي تنخر في جسد الأوطان وتهدد بقائها واستمرارها لأبناء والأجيال القادمة التي من حقها علينا أن نحميها ونحافظ على مكتسباتها.