جفرا نيوز : أخبار الأردن | حسابات معقدة لمعركة "النائب الاول"..وتحركات مكثفة داخل اروقة المجلس والهدف مقاعد المكتب الدائم !
شريط الأخبار
273 ألف أسرة تسجل في "دعمك" ‘‘النقد الدولي‘‘: إجراءات الحكومة ضمن جهود الإصلاح السبت.. انحسار المنخفض وارتفاع الحرارة إسرائيل تلبي شروط الأردن بالاعتذار والتعويض وتطبيق القانون التربية: أسئلة امتحان إنجليزي التوجيهي المتداولة ‘‘مزورة‘‘ مصادر: السفارة الإسرائيلية لن تفتح قبل ‘‘الاستمزاج لتعيين سفير جديد‘‘ مصدر امني يوضح حقيقة فيديو لشاب يحرق نفسه ويحذر من تداوله اربد: أطلاق نار بشارع الثلاثين وإصابة خمسيني بعيار ناري على خلفية ثأر الاغوار الشمالية: سقوط اسقف 3 منازل بسبب الاحوال الجوية "الكهرباء الاردنية" تسجل 2519 عطلا كهربائيا لا تأجيل لامتحانات الثانوية العامة بالارقام - كميات الأمطار اليوم الجمعة بالفيديو: شاهد امتلاء سد الوالة بالمياه استقرار الأجواء مساء الجمعة وتحذيرات من الإنجماد إجراءات تصعيدية لنقابة الصيادلة (لا ضريبة على المرض) بالصور - انهيارات في شارعي عبدالله غوشة ووصفي التل والنعيمات يحذر امانه عمان وزير المياه يوضح مصدر المياه العذبة المتدفقة بالبحر الميت - فيديو الأمانة : جميع الطرق في عمان سالكة تأمين 14 شخصاً يقطنون داخل خيم في الحلابات لسوء الأحوال الجوية و50 في البادية الوسطى مصادر: السفارة الإسرائيلية لن تفتح قبل ‘‘الاستمزاج لتعيين سفير جديد‘‘
عاجل
 

حسابات معقدة لمعركة "النائب الاول"..وتحركات مكثفة داخل اروقة المجلس والهدف مقاعد المكتب الدائم !

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس
مع قرب عقد الدورة العادية الثانية لمجلس النواب الثامن عشر الشهر المقبل ، بحسب توقعات مراقبين ، بدأ كل من النواب احمد الصفدي ونصار القيسي وخالد البكار اتصالاتهم وتحركاتهم للوصول الى مقعد النائب الاول لرئيس المجلس .
فيما جرت أمس انتخابات داخلية لكتلة الديمقراطية النيابية حاز فيها النائب البكار على اغلبية اصوات الاعضاء كمرشح للكتلة بفارق صوت واحد عن النائب خميس عطية ، يبقى الغموض يلف موقف الاخير من الترشح او عدمه،وبحسب المعلومات الواردة الى "جفرا نيوز" فإن عطية يعقد في الاثناء اجتماعا مع عدد من النواب ، يتوقع ان يبحث فيه المصير النهائي لقرار ترشحه من عدمه .
تنظر الكتل البرلمان الى انتخابات المكتب الدائم لمجلس النواب بعين ثاقبة ، وتجرى اتصالات مكثفة منذ نحو الشهرين داخل اروقة المجلس لايجاد توافقات حول توزيع عادل لمقاعد المكتب الدائم ، وبناء تحالفات تفضي الى نتائج مضمونة.
مصدر مقرب من كتلة الاصلاح المحسوبة على جماعة الاخوان المسلمين قال لـ"جفرا نيوز" : " ان الكتلة لا توجد لديها اي نية لترشيح اي من اعضائها لمنصب النائب الاول والثاني لرئيس مجلس النواب"،مبينا ان محاولات كتل بعينها لإستقطاب الكتلة بإتجاهها لم تفلح.
وجرت العادة بأن تبقى مواقف الكتل معومة اعلاميا ، ومتخذة داخليا بدعم مرشحين معينين في الحد الادنى لدرجة التوافق الذي تعيشه الكتل ، فيما تلتزم بمبدأ منح حرية الاختيار لاعضائها.
حظوظ الصفدي والبكار والقيسي ، تعتمد على حجم الكتل التي ينتمي لها النواب الثلاثة ،فهي تشكلا منطلقا اساسيا يتخذ به في حسابات الفوز ، فالاول ينتمي لكتلة الوفاق بمجموع 24 نائبا ، والثاني ينتمي للديمقراطية بـ18 نائبا ، والقيسي لكتلة العدالة بـ 24 نائبا
وتجدر الاشارة الى انه ولغاية اللحظة لم يبدي اي من النواب رغبته في الترشح لمنصب النائب الثاني.
*اعداد اعضاء الكتل كما هو مثبت على موقع مجلس النواب.