التنمية تمنح صلاحيات تراخيص مراكز الاشخاص ذوي الاعاقة النهارية للتربية والتعليم وفاة سبعينية اثر صعقة كهربائية بدير علا تعرض متهم بقضية الدخان لـ "نوبة قلبية" واستئناف الجلسة ..تفاصيل (50) محامياً يؤدون اليمين القانونية أمام وزير العدل (أسماء) ارتفاع عدد زوار المواقع الاثرية من السياح الاجانب الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز بحضور (24) وزير خارجية أوروبي.. الصفدي يشارك في اجتماع مجلس الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي زواتي: 12 الف اسرة ستستفيد من مشروع أنظمة الخلايا الشمسية خلال العام الحالي بالأسماء.. دعوة (509) مرشحين لإستكمال اجراءات التعيين بوظيفة معلم اجواء معتدلة حتى الخميس تخفيض أسعار (130) صنفًا دوائيًا.. تفاصيل دعم ملكي وثقة بالشباب.. ترفعون الرأس وفيات الثلاثاء 18-6-2019 توجه لهيكلة (الضمان الاجتماعي) ارتفاع تصدير سيارات المناطق الحرة 50% 1.525 مليار دولار منح أميركية للأردن في 2020 استمرار الأجواء الصيفية المعتدلة بيت عزاء لمرسي في عمّان أول توضيح من الضمان حول إيقاف رواتب تقاعدية مبكرة كيف نعى إسلاميو الاردن الرئيس المصري السابق محمد مرسي
شريط الأخبار

الرئيسية /
الإثنين-2017-09-25 | 09:05 am

الوحدة الشعبية يحذر الحكومة من الخضوع لـصندوق النقد و يتهمه بالتدخل بـ " السيادة " !!

الوحدة الشعبية يحذر الحكومة من الخضوع لـصندوق النقد و يتهمه بالتدخل بـ " السيادة " !!

جفرا نيوز

حذر حزب الوحدة الشعبية، و هو احد الأحزاب السياسية المعارضة البارزة في الأردن ، الحكومة من مغبة الإستسلام لإرادة صندوق النقد الدولي.
واتهم حزب الوحدة الشعبية طاقم البنك الدولي الذي جلس لخمسة ايام في عمان بأنه يتدخل في الشؤون الداخلية وبصورة تمس بالسيادة الوطنية.
وقال الحزب في بيان له بأن مكتبه السياسي استعرض تصريحات مسئول الشرق الأوسط في الصندوق جهاد آزعور والتي طالب فيها الحكومة الأردنية بإعادة النظر بقانون الضريبة من خلال إعادة توزيع العبء الضريبي، معتبراً أن ‘هناك كرم كبير في عملية الإعفاءات في الأردن”.
وحسب بيان الحزب هذه التصريحات التي أتت بعد مفاوضات أجراها أزعور مع كبار المسؤولين الأردنيين خلال الأيام الماضية، تعكس استخفاف صندوق النقد الدولي بمفهوم السيادة واستقلالية القرار السياسي والاقتصادي للدول، وتؤكد مرة أخرى أن هذا الصندوق ما هو إلا أداة في يد الدول الغربية لفرض سياساتها الاقتصادية”.
وكانت وثيقة سياسية ممثلة لـ 16 حزبا سياسيا في البلاد قد نشرت وأكدت على رفض الخضوع لإملاءات الصندوق الدولي وإقترحت المبادرة لتشكيل حكومة إنقاذ وطني لإدارة البلاد بدلا من الحكومة الحالية برئاسة الدكتور هاني الملقي.
و بذات السياق فـان مصادر برلمانية قالت بان مشروع الضريبة الجديد الذي يثير ضجة واسعة النطاق شعبيا سيعرض على البرلمان في دورته المقبلة، مشيرة لأن ترتيبات اللجان المنتخبة لمجلس النواب ستأخذ بالإعتبار الأولية القصوى لهذا القانون .
وكان ازعور قد اثار بدوره جدلا عندما إنتقد الحكومة الأردنية وأعتبرها تتميز بالكرم أكثر مما ينبغي بملف الإعفاءات الضريبية.
وحذر المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية، من أن انصياع الحكومة الأردنية لمطالب صندوق النقد الدولي دون الأخذ بعين الاعتبار المصلحة الوطنية، لن تؤدي إلا إلى المزيد من الاحتقان في الشارع الأردني الذي لم يتعد لديه القدرة على تحمل المزيد من الأعباء.
لكن هذه التحذيرات الحزبية قد لا تغير في الوقائع لإن الحكومة التزمت علنا بحماية الفقراء والطبقى الوسطى وبصورة تظهر جديتها في مشروع الضريبة المعدل الذي تحول إلى عنصر مرعب للأردنيين ومقلق لهم.