شريط الأخبار
حالة الطقس اليوم وغدا مؤتمر صحفي لـ الرزاز في دار الرئاسة.. يوم غد الثلاثاء العقبة: 75 بالمائة نسبة اشغال الفنادق والشقق في عطلة العيد الامن:الطفلان الللذان تم العثور عليهما بحماية الاسرة وسبب الاختفاء شأن خاص بوالديهم القبض على مطلوب بحقه 27 طلبا قضائيا في دير علا تدخّل أردني ينزع فتيل توتر في المسجد الأقصى الأمن يحقق بشبهة انتحار فتاة في إربد "الأمن العام" يشارك الأطفال المرضى في مستشفى الملكة رانيا فرحتهم بالعيد خادمة تنهي حياتها شنقاً بـ "شال" في عمان حضور خجول للمهنئين في رئاسة الوزراء ..صور انخفاض أسعار الذهب محليا 40 قرشا أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين
عاجل
 

السفارة الأمريكية في عمان: ملتزمون بأمن الاردن واستقراره الاقتصادي


 
جفرا نيوز- قالت السفارة الامريكية في عمان ان الولايات المتحدة تلتزم بأمن الاردن واستقراره الاقتصادي ، ولا تزال المانح الاكبر كجهة فردية للاستجابة الشاملة لسوريا.

واضافت السفارة  ان مجموع المساعدات الإنسانية بلغ نحو ٧,٤ مليار دولار امريكي منذ بداية الأزمة السورية، بما في ذلك تقديم المساعدة للمتضريرن داخل سوريا ، وكذلك في المناطق المجاورة.

وتاليا نص البيان:

ذكر تقرير خاطئ صدر مؤخراً عن هيومن رايتس ووتش، بأن هناك تباين في حسابات أموال المانحين - بما في ذلك الاموال من الولايات المتحدة في مجال التعليم. بدون ادنى شك لا يوجد هناك اي فرق في التمويل.

ويأتي هذا الاختلاف من الباحث في هيومن رايتس ووتش لاتباعه انظمة بحث مختلفة التي تتبع أهداف التمويل المختلفة.

لقد تجاوزت الولايات المتحدة جميع الالتزامات التي تتعهدت بها في مؤتمر لندن في فبراير ٢٠١٦.

وتؤكد الولايات المتحدة على البيان الذي صدر على نفس الموضوع من قبل وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري في ٢٥ أيلول.

بعض المعلومات الأساسية:

تلتزم الولايات المتحدة بأمن الاردن واستقراره الاقتصادي ، ولا تزال المانح الاكبر كجهة فردية للاستجابة الشاملة لسوريا. وبلغ مجموع المساعدات الإنسانية نحو ٧,٤ مليار دولار امريكي منذ بداية الأزمة السورية، بما في ذلك تقديم المساعدة للمتضريرن داخل سوريا ، وكذلك في المناطق المجاورة.

بالنسبة للمساعدات التنموية، تعهدت الولايات المتحدة بتقديم ٢٩٠ مليون دولار امريكي لدعم التعليم الحكومي الذي يقدم للاطفال السوريين في لبنان والأردن، وايضا تعليم الأطفال الأردنيين واللبنانيين المستضعفين.

وبتقديم ٢٩٠ مليون دولار امريكي، تكون الولايات المتحدة قد استوفت التزامها في مؤتمر لندن من خلال تقديم ٢٦٧ مليون دولار امريكي للتعليم إلى الأردن.

أما بقية الاموال فذهبت إلى لبنان وإلى البرامج الإقليمية لكلا البلدين.

ولمواجهة التحدي في النمو السكاني السريع نتيجة لتدفق اللاجئين، تقوم الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بالشراكة مع الحكومة الأردنية، بتحديث وتوسعة وبناء ٢٥٩ مدرسة لتخفيف الاكتظاظ واستيعاب الأطفال الأردنيين واللاجئين. ونعمل على دعم برامج القراءة والرياضيات لمساعدة الطلاب في البقاء في المدرسة، وتدريب المعلمين على تلبية الاحتياجات النفسية والاجتماعية للطلاب.

ولا تزال الولايات المتحدة ملتزمة بتعزيز الشراكة القوية مع الحكومة الأردنية لتحسين حياة الملايين من الاردنيين والسورين على حد سواء.

لمزيد من المعلومات المفصله عن جميع برامج الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بما في ذلك الإنمائية والإنسانية في جميع أنحاء العالم يرجى زيارةhttp://www.usaid.gov/jordan