شريط الأخبار
الرزاز يرعى اعمال المؤتمر التنموي الثالث للأوقاف "الوقف تنمية مستدامة" حملة مرورية على "تظليل المركبات" السبت القادم 1000 وظيفة للاردنيين في قطر خلال شهرين ومنصة الكترونية مشتركة لتقديم الطلبات مطالبات باحالة مشاريع بحدائق الملك عبدالله في اربد لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد الطراونة : لجنة للتحقيق في ضبط زرعات واجهزة طبية سنية "اسرائيلية" الامن العام : "الحجز تحفظي" وليس لمركبات غير المسددين لفواتير المياه نقل رافعة ضخمة تزن 450 طنا الى الميناء الجديد في العقبة بكوادر فنية اردنية الحواتمة : قوات الدرك تسعى للوصول بمرتباتها إلى أقصى درجات الجاهزية البدنية منح صلاحيات للأمن العام بالحجز على مركبات المواطنين غير المسددين لفواتير المياه القبض على شخص قام بسرقة ١٨ الف دينار من احد مطاعم الزرقاء الحنيفات يبحث مع الملكية والطيران المدني سبل رفع الصادرات لأوروبا حظر النشر بقضية شركة الاسراء للاستثمار والتمويل الاسلامي تعيينات لمدعين عامين في عدد من وحدات الامن العام - اسماء وقفه تضامنية في مأدبا مع اهالي الخان الاحمر شرق القدس المبيضين : 1700 معاملة استقبلتها الوزارة منذ اطلاقها الخدمات الالكترونية الجديدة صندوق النقد متمسك بتمرير قانون ضريبة الدخل في الأردن خلال زيارة صباحية باكرة .. الرزاز يتعهد بحل جذري لـ "بركة البيبسي" خلال اسبوع (صور وفيديو) العثور على أقدم خبز في العالم بالأردن خلل فني يجبر طائرة كويتية على الهبوط في العقبة اجواء صيفية معتدلة
عاجل
 

" فضيحة " : الـمخيمات بدون موازنات في مجالس اللامركزية !!

جفرا نيوز

كشف الباحث و الزميل الصحفي وليد حسني عما أسماه بـ ”فضيحة” جديدة على هامش مجالس اللامركزية المنتخبة مؤخرا حيث تبين عدم وجود "مخصصات”مالية تخص اهالي المخيمات المنتشرة في المملكة
وقال الكاتب وليد حسني أن الحقائق تكشفت بسرعة امام ممثلي المخيمات في مجالس اللامركزية، حين بدت الصورة بالنسبة اليهم أكثر من واضحة وأكثر من صادمة، فالمخيمات التي جاؤوا منها بالانتخاب المباشر لا موازنات مخصصة لها في موازنات المحافظات التي تتبع لها، ولا مجال لمناقشة ما كانوا يحلمون به أو وعدوا ناخبيهم به.. بصراحة كان الأمر أشبه بالفضيحة.
وفقا لحسني قيل لممثلي المخيمات في مجالس اللامركزية بان مخصصاتهم للبنية التحتية تأتي من وكالة الغوث وان الموازنات المالية لمجالس اللامركزية وعضت اصلا قبل الإنتخابات الأخيرة.
وافاد حسني على صفحته بموقع التواصل فيس بوك: تعرف الدولة والحكومة معا ان وكالة الغوث لا تنفذ اية مشاريع بنية تحتية في المخيمات وتكتفي بتقديم الحد الأدنى من خدمات التعليم والاكتفاء بصرف ادوية الضغط والسكري في عياداتها، فافلاس الوكالة حقيقة قائمة إلا أن الإصرار على بقائها إنما لتحقيق بعد سياسي يتمثل بالرغبة بالابقاء على قضية اللاجئين حية ومتوقدة فقط.
وقال حسني : فوجيء المواطنون في المخيمات باستثنائهم تماما من اية مشاريع خدماتية في الموازنة المرتقبة للدولة لسنة 2018، وفوجئوا أكثر عندما بدا لهم ان ممثليهم في مجالس اللامركزية مجرد أرقام في عداد الناجحين مما أسقط في يدهم تماما.