شريط الأخبار
"زراعة اربد" :لا وجود لخراف بمواصفات الخنازير في أسواقنا اعضاء الفريق الوزاري يستكملون اشهار ذممهم المالية الدميسي يطالب الحكومة بشمول ابناء قطاع غزة "باعفاءات السرطان" وحصرها بمركز الحسين النسور ينفي علاقة مدير الضريبة السابق برئاسة حملته الانتخابية اعفاء جميع مرضى السرطان وتأمينهم صحيا ومنح مدراء المستشفيات صلاحية تحويلهم "التعليم العالي": لم نتلقّ أية أسماء مرشحة لرئاسة "الأردنية" شركة الكهرباء تنفي اعفاء المواطنين من الذمم المترتبة عليهم الأميرة غيداء: الحكم على مرضى السرطان بالموت عار الاشغال : تفويض الصلاحيات للامين العام ومدراء الميدان وزير الخارجية ومدير المخابرات يحذران من الانسداد السياسي للقضية الفلسطينية العمل تحذر من مكاتب تشغيل خاصة تدعو لوظائف داخل وخارج المملكة بالوثيقة..الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة فرصة الاردن لحل الخلاف الخليجي وتجديد الوحدة "فرح" تتغيب عن منزل ذويها منذ 20 يوماً .. والامن : "تم التعميم عليها" إصابة 4 أشخاص بتسمم غذائي في المفرق انخفاض أسعار بيع الذهب محليا 70 قرشا اجراء انتخابات الاتحاد العام للجمعيات الخيرية الشهر المقبل (10) وزراء من حكومة الملقي فقط دون مناصب عامة..أسماء "لوموند" الفرنسية : الاردن تعرض لضغوط خليجية اجواء صيفية معتدلة الحرارة حتى السبت
 

انخفاض اسعار النفط لهذا اليوم

جفرا نيوز

 

أغلقت اسعار النفط على انخفاض يوم الخميس بعد أن قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة سجلت هبوطا أكبر من المتوقع الاسبوع الماضي. وتعرضت السوق لضغوط أيضا من تخفيض وكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب على النفط للعام المقبل. وصعد النفط في الأسابيع القليلة الماضية لكن من غير الواضح ما إذا كانت أسعار الخام الأمريكي ستعود إلى مستواها المرتفع قرب 53 دولارا للبرميل الذي وصلت إليه في أواخر سبتمبر أيلول. وأدت زيادة مفاجئة في مخزونات البنزين إلى إذكاء القلق من أن مخزونات الخام قد تبدأ بالارتفاع مرة أخرى. وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق جلسة التداول منخفضة 69 سنتا أو ما يعادل 1.2 بالمئة لتبلغ عند التسوية 56.25 دولار للبرميل بينما تراجعت عقود الخام الأمريكي الخفيف 70 سنتا أو 1.4 بالمئة لتغلق عند 50.60 دولار للبرميل. وسجل الخامان القياسيان كلاهما مكاسب بلغت أكثر من 20 بالمئة من مستوياتهما المنخفضة التي كانا هبطا إليها في يونيو حزيران مع انحسار وفرة المعروض في الأسواق العالمية.