شريط الأخبار
طارق ابو الراغب وزيرا في حكومة الرزاز الجديدة ..حضر درسه جيدا وأوصل الرسالة الملقي في مضارب النائب النعيمات في الكرك إغلاق المداخل المؤدية إلى الدوار الرابع مع تعزيزات أمنية مشددة "الاردنية الشركسية" تحذر من محاولة اختراق وشيطنة الاحتجاجات السلمية الملك يوجه الحكومة بإصدار قانون العفو العام اسرائيل تبث شائعات لزعزعة الامن الداخلي في الاردن وتضغط للتراجع عن الباقورة والغمر القبض على (4) اشخاص من بينهم اصحاب مركبات اتفقوا مع لصوص لسرقة مركباتهم و الاحتيال على شركات تأمين(صور) الملك يبحث في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية فرص التعاون المشترك السفارة الأميركية تنفي إصدار تحذيرات في الأردن مصدر حكومي : التعديل الوزاري منتصف الاسبوع القادم بدخول (5) وزراء جدد غنيمات تكشف عن القضايا التي لن يشملها العفو العام .. تفاصيل غنيمات : (123) قضية تم تحويلها الى مكافحة الفساد والمعارضة الخارجية تحاول التشويش على الداخل غنيمات : من يخاطب رئيس الوزراء بـ "يا عمر" لايمثل اخلاق الاردنيين .. ورحيل الحكومة ليس حلً للمشاكل اجواء باردة وغائمة اليوم .. تفاصيل الحالة الجوية الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز الرزاز يوضح سبب غياب زواتي عن اجتماع "مالية النواب" “الأشغال”: حمايات “هيدرولوكية” غير تقليدية لجسور مسار البحر الميت أجواء باردة وفرصة لزخات خفيفة من المطر هدر المال العام لموظفين اشتريا أرضا بـ 3 مليون و200 ألف دينار 12 موظفا متورطون بقضية فلاتر الكلى (تفاصيل)
 

محمد الفايز سفير من نوع فريد


جفرا نيوز-زياد الطهراوي
على الرغم من الأردن وقبرص لم يتبادلا العلاقات الدبلوماسية على مستوى السفراء الا منذ عام واحد فقط، إلا أن الزائر إلى العاصمة القبرصية نيقوسيا يشعر وكأن سفيرنا هناك قد مضى على وجوده عشر سنوات أو أكثر، بفضل السمعة الطيبة و الحضور الكبير و العلاقات الواسعة التي نسجها داخل المجتمع القبرصي وعلى مختلف المستويات.
العلاقات التجارية بين البلدين قفزت بصورة كبيرة و العقود المبرمة بين الجانبين شهدت نموا متسارعا خصوصا في مجال التعليم الجامعي حيث ينمو عدد الطلبة الأردنيين في الجامعات القبرصية بشكل مضطرد.
السفير الأردني محمد الفايز ، شخصية تأسرك بالخلق و الدماثة قبل أن تكتشف حجم الهمة و النشاط التي يتمتع بهما وهو متابع من نوع فريد لأية تفاصيل تتعلق بالأردن و الأردنيين، ويعكس وجها مشرقا للشعب الاردني و مسؤوليه في المحافل و الاوساط القبرصية.
الفايز يؤمن أن منصب العمل ليس تشريفٍ ولا هو موقع للمفاخرة، بل هو تكليفٌ وأمانة، و قد أثبت إيمانه هذا خلال المؤتمر العالمي للبيئة التي استضافته نيقوسيا مؤخرا، فقد كان مع الوفد الاردني منذ لحظة وصوله أرض المطار، وشملهم بالمتابعة والرعاية حتى نسوا أنهم على أرضٍ غير أرض الوطن.
وقد كان لإصرار الفايز على حضور فعاليات المؤتمر على مدار ثلاثة أيام للتواصل مع الوفد الأردني أثرا كبيرا ليس في نفوس أعضاء الوفد الأردني فقط بل وحتى لدى بقية الوفد المشاركة في المؤتمر من مختلف دول العالم العربي و الأوروبي التي أثنت على دفء رعايته للوفد الأردني.
بكل الحبّ والوفاء وبأرقّ كلمات الشّكر والثّناء ومن قلوب ملؤها الإخاء نتقدّم بالشّكر لكل من يتفانى في عمله وعلى رأسهم سعادة السفير محمد الفايز.