جفرا نيوز : أخبار الأردن | شكر وامتنان لمدير جت مالك حداد
شريط الأخبار
66 اصابة في 122 حادثا اتلاف أسماك فاسدة كانت معدة للتوزيع على الفقراء في مخيم اربد البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية سي ان ان : ألمانيا تمدد الأردن بـ 385 صاروخا مضادا للدبابات "القوات المسلحة: "علاقة الياسين بشركة الولاء" عارٍ عن الصحة تشكيلات أكاديمية في "الأردنية" (أسماء) الطاقة : احتراق مادة كبريتية هو سبب المادة السوداء وفقاعات "فيديو الازرق" السلطة تهدد الاحتلال بالتوجه للأردن تجاريا الملك يهنئ خادم الحرمين بالعيد الوطني السعودي البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه ١١ طلب في العاصمة الغاء قرار كف يد موظفي آل البيت وإعادتهم الى العمل وفاة مواطنين غرقا في بركة زراعية في الجفر وزير الصناعة يقرر اجراء انتخابات الغرف التجارية انباء عن الغاء قرار كف يد 38 موظفا في ال البيت الأرصاد الجوية : الأحد المقبل أول أيام فصل الخريف
عاجل
 

شكر وامتنان لمدير جت مالك حداد

جفرا نيوز مديرنا العام معالي مالك حداد ومساعد المديرالعام ايمن عساف الشكر الموصول لجهودكم، رغم أن جميع كلمات الشكر لا توفيكم ولو جزءًا بسيطاً من حقكم، وذلك تقديراً لعطائكم الدائم والمستمر في سبيل رفعة شركتنا، والسير بها نحو الأفضل، وأتمنى لكم مزيداً من الإبداع الموصول.
كل كلمات الثناء تصمت خجلاً أمام ما تقدموه من جُهدٍ متميز وعملٍ دؤوب لاجل المصلحة العامة، فشكراً لكم جزيلاً، وكل كلمات الحب والوفاء لكم، وأتمنى لكم الاستمرار أكثر فأكثر لتحقيق جميع الأهداف والوصول لأعلى المراتب.
بكلّ ما أوتينا من فخرٍ نحن موظفين شركة جت نرفع لكم أجمل باقات الحب والثناء والشكر على ما قدمتموه وتقدموه لنا في سبيل عملكم، كما أنكم تحرصون دائماً على تقديم أفضل سبل الراحه وتعاون بين المدير والموظف، وهذا يُعطي دفعةً كبيرةً باتجاه النجاح والعمل المستمر.
من لا يشكر الناس لا يشكر الله، وأنتم  تستحقون الشكر والثناء، فلولاكم لم تكن شركتنا لتصل إلى أفضل المراتب، ولولا جهودكم لما كان للنجاح أي وصول، ولما تحققت الأهداف، فأنتم أساس رفعة هذه المؤسسة وأساس تقدمها، وأنتم من يحمل شعلة النجاح والتطور، فشكراً لكم وإلى الأمام دائماً.
ربما لا تُسعفني الكلمات في قول كلمة الحق فيكم، فأنتم نعم المدراء، وأنتم خيرة الخيرة، ولولا جهودكم لما تمكنا من مواصلة النجاح، ولما تمكنا من وضع شركتناعلى خارطة النجاح بفترةٍ قياسيةٍ، فشكراً لكم ملء الأرض حباً وكرماً.
أتقدم لكم بأسمى آيات الحب والتقدير والعرفان على كل ما قدمتموه طوال فترة خدمتكم في هذه الشركه، ونعم المدراء والمخلصين، الذين يحملون أمانة العمل والإخلاص في أعناقهم، ويحرصون على تقديم كل ما هو رائع ومفيد ولو على حساب انفسهم، فشكراً على دعمكم المستمر.
العمل ليس مجرد تشريفٍ ولا هو منصبٌ للمفاخرة، بل هو تكليفٌ وأمانة، وأنتم قد أثبتم بالوجه الشرعي أنكم بقدر المسؤولية والأمانة، وأنكم خير من تولى المناصب، فشكراً لكم على جهودكم الرائعة، وعلى عملكم وتعاونكم لأجل رفعة هذه الشركه التي لولاكم لما تقدمت ولا ازدهرت.
"إن خير من استأجرت القوي الامين”، وأنتم خير من تكلّف العمل وحمل الأمانة، وأنتم أفضل من أدى عمله بإتقانٍ وتفانٍ، فشكراً لكم على جهودكم الجبارة، وتستحقون منا كل الاحترام والتقدير، فإلى الأمام دائماً في سبيل مصلحة العمل لأداءٍ أفضل.
أتمنى من الله العظيم أن يمتعكم بموفور الصحة والعافية وأن يبارك في جهودكم المبذولة وأن يجزيكم عنا خير الجزاء، فأنتم أفضل من أدى عمله بإتقانٍ وإخلاص، وأنتم خير من حمل الأمانة، فلولاكم لما كان للشركه أي تقدمٍ يُذكر، ولولا تضافر جهودكم جميعاً لما شعرنا بلذة تحقيق الأهداف.
العمل مع الجماعة وبروح الفريق هو أساس الأداء الافضل لنا جميعاً، وقد أثبتّم انكم على قدر المسؤولية وأنكم من خيرة المدراء، وقد حملتم جميعاً على عاتقكم أمانة العمل والإخلاص فيه، ورسمتم طريق شركتنا هذه للنجاح، فلولا تضافر جهودكم وتعاونكم وإخلاصكم، لما حققنا أي نجاحٍ أو تقدم، فاقبلوا منا عبارات الثناء البسيطة التي لا توفيكم حقكم لكنها تُعبر لكم عن مدى افتخارنا بالعمل مع فريق العملٍ ناجحٍ مثلكم.
بعد النجاح الكبير والسمعة الطيبة التي حققناها معاً، يجدر بنا جميعاً أن ننسب الفضل لأصحاب الفضل، ولولا أنكم وجهتمونا بجد وإخلاصٍ وتفاني لما كان للنجاح أي معنى، فبكم وحدكم حققنا الأهداف، وبتضافر جهودكم وصلنا إلى ما نحن عليه، فتقبلوا كل معاني الثناء والتقدير على أدائكم الرائع.
فشكراً لكم.
لقد أثبتم بما لا يدع مجالاً للشك أن إتقان العمل أمرٌ يعود إلى الإخلاص والأمانة وصحوة الضمير، ولقد أثبتم أنكم فعلاً على قدر هذه المسؤولية الكبيرة، وقدمتم أفضل ما يليق بشركتنا الحبيبه، فشكراً لجهودكم الكبيرة يا أصحاب الأيادي البيضاء، ويا أفضل من قدّم الدعم وأروع من عمل، شكراً لتفانيكم وإخلاصكم وتعبكم الذي لن يضيع بإذن الله، ونتمنى لنا جميعا المزيد من التقدم والازدهار والنجاح والعمل بروح الفريق الواحد. عنهم شهم يعقوب العدوان