شريط الأخبار
القبض على مطلوب بحقه 27 طلبا قضائيا في دير علا تدخّل أردني ينزع فتيل توتر في المسجد الأقصى الأمن يحقق بشبهة انتحار فتاة في إربد "الأمن العام" يشارك الأطفال المرضى في مستشفى الملكة رانيا فرحتهم بالعيد خادمة تنهي حياتها شنقاً بـ "شال" في عمان حضور خجول للمهنئين في رئاسة الوزراء ..صور انخفاض أسعار الذهب محليا 40 قرشا أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع عاجل القبض على مطلوب خطير في مادبا بحوزته سلاح اوتوماتيكي تعليمات تبيح للأمن والقضاء الوصول لخوادم وبيانات شركات النقل بواسطة التطبيقات الذكية عيد ميلاد الأميرة تغريد محمد يصادف غدا
عاجل
 

مسيرة شموع صامتة لكنائس المملكة من أجل القدس

جفرا نيوز - انطلقت مسيرة شموع صامته من كنيسة دخول السيد إلى الهيكل وصولا إلى كنيسة العذراء الناصرية اليوم الأربعاء، بدعوة من رؤساء الكنائس في المملكة، رافعين شعارات أن الأردن وفلسطين شعب واحد وقضية واحدة، وأن القدس عربية.
وعبّر الأساقفة المقيمون في المملكة، في بيان تلي عقب انتهاء المسيرة باسمهم وباسم رعاياهم، عن رفضهم القاطع لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب نقل سفارة بلاده إلى القدس واعتبارها عاصمة إسرائيل، مؤكدين أن هذا القرار يكشف انحياز الولايات المتحدة وعجزها عن أن تكون راعيا نزيها لعملية السلام.
واعتبر الأساقفة، في البيان، القرار مجحفاً بحق الفلسطينيين ومناقضاً لقرارات الشرعية الدولية، لافتين إلى أن مدينة القدس الشرقية محتلة منذ العام 1967 وهذا القرار يجهض العملية السلمية القائمة على أساس حل الدولتين، وأن القدس عاصمة لشعبين ومدينة مقدسة للديانات الثلاثة.
وثمنوا مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني في المحافل الدولية دفاعا عن المدينة المقدسة، بصفة جلالته صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية، مؤكدين قول جلالته إن هذا القرار يؤجج المشاعر لدى المسلمين والمسيحيين.
وفي نهاية البيان، أعرب الأساقفة عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني عامة، وأهالي مدينة القدس خاصة، ومع اخوتهم رؤساء الكنائس في القدس، الذين أكدوا في رسالتهم إلى الرئيس الامريكي خشيتهم من أن هذا القرار سيسبب ضررا بالغا لعملية السلام لا يمكن إصلاحه، داعين جميع الجهات المعنية بالتحرك لمساعدة الشعب الفلسطيني على الثبات في القدس الشريف.