تحذير للأباء و الامهات الاردنيات .. قضاء اطفالكم ساعتين يوميا أمام الشاشات يهدد باضطرابات خطيرة تأجيل اجتماع الهيئة العامة لنقابة الصحفيين لعدم اكتمال النصاب موظفو سلطة وادي الاردن : تجاهل المسؤولين لمطالبنا يخالف توجيهات الملك الأمانة عن تقسيط المسقفات 25% دفعة اولى وشيكات بنكية لمدة "عام" ولي العهد يطلق مبادرة "ض" ويؤكد لغتنا هويتنا ولغة القران الاسلاميون خسروا إنتخابات نقابة الاطباء ..العبوس نقيبا للمرة الثانية وتحالف القوميين مع اليسار وفتح يسيطر بدء امتحانات الشامل "السلامة العامة" تحذر من الاجسام القابلة للتطاير في عجلون بالاسماء .. نتائج انتخابات اعضاء هيئة مستثمري المناطق الحرة ضبط (800) الف حبة مخدرة في جمرك جابر صرف مستحقات دعم الخبز لمتقاعدي الضمان غدا الأحد الاردن يشارك في اجتماع رؤساء برلمانات جوار العراق البيئة تطلق حملة وطنية للنظافة العامة اليوم اجواء باردة واستمرار تساقط الامطار اليوم و غداً اتحاد المزارعين : امطار نيسان وانخفاض الحرارة يؤثران على الاشجار المثمرة و يزيدان من العبىء الاقتصادي على المواطن فرصة لأمطار شمال ووسط المملکة طبيب ينتخب بشار الأسد نقيباً للأطباء الأردنيين خطف طفل بالرمثا مثنى الغرايبة: سيارتي.. وإن كان هناك خطأ فأنا أتحمل مسؤوليته الإخوان خارج نقابة الاطباء .. والعبوس: أمامنا ملفات كبيرة
شريط الأخبار

الرئيسية /
السبت-2017-12-16 | 09:36 am

إسرائيليون يطالبون بإلغاء (وادي عربة)

إسرائيليون يطالبون بإلغاء (وادي عربة)

جفرا نيوز

حرضت وسائل إعلام إسرائيلية، على الطيار الأردني يوسف الدعجة، متمنية الموت له، وطالبت بإلغاء معاهدة السلام مع الأردن.


وعلّق أحد الإسرائيليين متمنياً الموت للدعجة، "أتمنى قريباً ألا يجدوا الصندوق الأسود الخاص بطائرة هذا الطيار،إذ كان يتوجب إسقاط هذه الطائرة".


وقال آخر:"كان على سلاح الجو الإسرائيلي قصفها بصاروخ".

واعتبر إسرائيليون، الكابتن الأردني، شخص "إرهابي"،مضيفين أن"الأمر مخيف أن طياراكهذا، يحلق فوق إسرائيل".

واستغل بعض الإسرائيليين هذا الموضوع للتحريض على العرب، فقال أحدهم "لا تخطئوا،كل العربمعادون لليهود، يكرهون دولة إسرائيل ووجودنا، لكن ذلك الطيار كان شجاعاً بما يكفي ليقول ذلك علنا. لكن هذا لن يغير شيئامن الواقع، إسرائيل ستبقى رغم أنف الجميع".


ولم يتوقف الأمر عند ذلك، فبعض الإسرائيليين هاجموا الأردن، إذ تساءل أحدهم: "لا أفهم كيف يعضّون اليد التي تطعمهم،الأردن لا يفيد إسرائيل بشيء بل هو المستفيد من الاتفاقيات".

بينما دعا آخر إلى "حظر مرور طائرات الملكية الأردنية في الأجواء الإسرائيلية".


الانزلاق في التحريض لم يتوقف عند هذا الحد، إذ قال أحد المعلقين الإسرائيليين: "هذه دولة الأردنمع اتفاقية سلام، فما بالكم بغيرها"، مضيفاً "يجب أن نستيقظ وأن يحدث تغيير في تعاملنا مع الأردن ومصر، والانتقال من معاهدة سلام إلى معاهدة عدم حرب، وإعادة تعريفهما كبلدين معاديين، فلا يوجد سلام معهما".

في سياق متصل، طالب بعض الإسرائيليين وزارة الخارجية الاسرائيلية بالتدخل، فأقوال الطيار الأردني برأيهم "تنافي معاهدة السلام"، ووصل أحدهم للقول: "السلام لا يتحقق إلا بقنبلة ذرية وما غير ذلك هراء".