جفرا نيوز : أخبار الأردن | "فيتو" أمريكي يفشل مشروع قرار عربي بشأن القدس
شريط الأخبار
انخفاض على درجات الحرارة وأجواء خريفية معتدلة متوقعة مصيـر منتظـر لـ (3) رئاسـات.. وتوقـع تعـديـل وزاري وأعضـاء جـدد للمحكـمة الدستـورية أحزاب تدعو لوقفة احتجاجية بوسط البلد تحت شعار "هلكتونا" الملك يواصل لقاءاته مع قادة الدول ورؤساء الوفود المشاركين باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الخطيب يعود نقيبا للفنانين بريطانيا ستستضيف العام القادم مؤتمرا لدعم الاستثمار في الأردن الملك: الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس واجب يفخر الأردن بحمله مطلوب خطير بقضية سلب مركبة واطلاق نار باتجاه دورية نجدة في قبضة البحث الجنائي الملك والسيسي يؤكدان أن حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق السلام العادل شاهد كلمة جلالة الملك أمام الجمعية العامة للامم المتحدة .. بث مباشر ابرز محاور خطاب الملك: الأونروا وحل الدولتين والملف السوري ومكافحة الإرهاب ترامب يكشف عن تحالف أمني جديد في الشرق الأوسط يضم الأردن رئيس الديوان الملكي يفتتح مبنى سكن الفتيات اليافعات الرفاعي يكشف عن تحفظاته على قانون الضريبة ويطالب بشرح تداعيات مخالفة صندوق النقد القبض على "أب" عرّض حياة طفليه للخطر وهدد بشنقهما للمرة الرابعة .. أمن الدولة ترفض تكفيل 12 موقوفا في قضية الدخان بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار
عاجل
 

"فيتو" أمريكي يفشل مشروع قرار عربي بشأن القدس

جفرا نيوز- استخدمت الولايات المتحدة الاميركية اليوم الاثنين حق النقض الفيتو ضد مشروع قرار دولي، يطالب بإلغاء إعلان الرئيس دونالد ترمب بأن القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده اليها الذي يشدد على أن أي تغيير في وضع القدس ليس له اثر قانوني ويجب عكسه.

وصوت خلال جلسة مجلس الامن 14 دولة لصالح المشروع، مقابل صوت واحد للولايات المتحدة الامريكية.

ويدعو مشروع القرار جميع البلدان إلى الامتناع عن فتح سفارات في القدس ويطالب الدول الأعضاء بعدم الاعتراف بأية إجراءات تتعارض مع قرارات الأمم المتحدة بشأن وضع المدينة.

يذكر بان هناك ثلاثة قرارات دولية، اعتمدها المجلس بشأن القدس.

وينص قرار المجلس رقم 476 على أن 'جميع التدابير والإجراءات التشريعية والإدارية التي اتخذتها إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، والتي تهدف إلى تغيير طابع ووضع مدينة القدس الشريف ليس لها أي شرعية قانونية وتشكل انتهاكا صارخا لاتفاقية جنيف الرابعة '.

اما القرار رقم 478 فاعتمد في أعقاب سن إسرائيل 'قانونها الأساسي لعام 1980 الذي أعلن أن القدس 'كاملة وموحدة' فلاحظ قرار مجلس الأمن الدولي 478 عدم امتثال إسرائيل لقرار مجلس الأمن الدولي 476 وأدان قانون القدس لعام 1980 الذي أعلن أن القدس هي عاصمة إسرائيل 'الكاملة والموحدة'، باعتباره انتهاكًا للقانون الدولي.

وينص القرار على أن المجلس لن يعترف بهذا القانون، ويدعو الدول الأعضاء إلى قبول قرار المجلس. ويدعو هذا القرار أيضًا الدول الأعضاء إلى سحب بعثاتها الدبلوماسية من المدينة.

ويؤكد القرار رقم 2334 'من جديد أن إنشاء إسرائيل للمستوطنات في الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، بما فيها القدس الشرقية، ليس له أي شرعية قانونية ويشكل انتهاكا بموجب القانون الدولي وعقبة رئيسية أمام تحقيق الحل القائم على وجود دولتين'.

واعتمدت هذه القرارات الثلاثة بأغلبية 14 صوتا وامتناع الولايات المتحدة عن التصويت.