شريط الأخبار
انخفاض على الحرارة وفرصة لأمطار ورياح نشطة “النواب” يحيل “أسهم ميقاتي بالملكية” لـ “النزاهة” مصادر: الفحص هو ما يقرر سلامة شحنات البنزين المستورد العثور على جثة ثلاثينية داخل منزلها في ماركا العفو العام يصل النواب الاربعاء ويشمل كل مقيم على أرض المملكة بيان للدفاع المدني: شقيق المدير العام حاصل على دكتوراه ولم نصرف «شيك» لرئيس الديوان الملكي الملكة تشارك أهالي مدينة الفحيص في إضاءة شجرة الميلاد الصفدي يعقد جلسة محادثات مع نظيرته البلغارية سرقة مبلغ مالي من بائع خضار والأجهزة الأمنية تعمم عن لوحة المركبة المستخدمة الاخوان ينتظرون دورهم في تعديل حكومة الرزاز .. والحصة المطلوبة وزيران!! البدور يحاور طلبة الأردنية ويؤكد : قانون الضريبة تعرض للتشويه والأهم من قانون الانتخابات كيفية اليتها وادارتها رئيس مجلس إدارة بورصة عمان : عسر سيولة في السوق المحلية ومحلات مهددة بالإفلاس اهالي ماحص والفحيص يقاضون مصنع الاسمنت "لافارج" و يعتصمون ضده .. صور امين عام وزارة العمل ينقل شقيقته كرئيسة لوحدة الخدمات الإدارية بالرغم من أحقية غيرها (وثيقة) اللاجئون السوريون يفضلون العيش في الأردن على كندا (صور) بالاسماء .. إحالات للتقاعد بين عدد من ضباط الامن العام الدفاع المدني يؤكد على ضرورة الالتزام بالسلوكيات السليمة خلال المنخفض الجوي بدران يفجر مفاجأة حول اسباب رحيل حكومته ومن كان يقف خلف ذلك .. تفاصيل المصري يعترف بوجود عيوب بتنفيذ المدرج الشمالي لمطار الملكة علياء "الدغمي" ممنوع من الظهور على التلفزيون الاردني
عاجل
 

جمعة الإرادة .. تأهب "صهيوني" ودعوات لتصعيد المواجهات

جفرا نيوز -
-رفعت قوات الاحتلال الصهيوني من حالة التأهب، وشددت من إجراءاتها الأمنية في الضفة والقدس المحتلتين، ومحيط قطاع غزة؛ تأهبًا لجمعة الإرادة لأجل القدس، ورفضًا للقرار الأمريكي إعلان المدينة المحتلة عاصمة لـ'إسرائيل'.
وأفاد شهود عيان في القدس المحتلة، أن قوات الاحتلال نصبت حواجزها على مدخل باب العامود لمنع تنظيم أي فعاليات ووقفات احتجاج، كما شرعت قوات خاصة وعمال في بناء بوابات ومداخل لساحة ومدرج باب العامود قرب شارع السلطان سليمان، وذلك بعد أيام من المواجهات والمسيرات التي شهدتها المدينة على مدار الأيام الماضية بعد قرار واشنطن.
كما شهدت مدن الضفة المحتلة، تعزيزات لقوات الاحتلال في مناطق التماس، مع حلول جمعة الغضب الثالثة نصرة للقدس، في ظل الدعوات لإشعال المواجهات.
وتأتي هذه التطورات، بعدما دعت القوى الوطنية والإسلامية، أبناء الشعب الفلسطيني للمشاركة في جمعة الغضب الثالثة؛ رفضا للقرار الأمريكي المتعلق بالقدس.
من جهتها، دعت حركة المقاومة الإسلامية 'حماس' أبناء شعبنا الفلسطيني بجميع قواه وفصائله وشباب الانتفاضة للخروج في مسيرات غاضبة اليوم عقب صلاة الظهر في 'جمعة الإرادة' نصرة للقدس والأقصى.
وأكدت الحركة في بيان لها ضرورة الخروج في جميع المناطق والمدن، والتوجه بمسيرات غاضبة تجاه نقاط التماس الممكنة مع جنود الاحتلال ومستوطنيه.
وطالب قائد حماس بغزة، يحيى السنوار أهالي القدس والضفة والفلسطينيين في كل مكان أن يهبوا الجمعة، ليكون 'يومًا أحمرَ داميًا' على الاحتلال، مشيراً إلى أن ما ينتظر قضيتنا خطير جدًّا، وما يجرى الحديث عنه عبر وسائل الإعلام 'نقطة في بحر من المخاطر الحقيقية'.
وشدد على أن المطلوب اليوم من الشباب الفلسطيني ليس في القطاع فحسب بل في أرجاء الوطن والشتات كافة العمل على تلبية نداء القيادة الفلسطينية بتحويل الجمعة القادمة جمعة غضب والنزول لنقاط التماس والاحتكاك مع المستوطنين لإسقاط 'القرار الأحمق'.
وتداول نشطاء توجيهات للشبان بتصعيد المواجهات على حدود قطاع غزة، بما في ذلك تحطيم مقاطع من السياج الحدود الفاصل بين القطاع والأراضي المحتلة منذ عام 1948.
واستشهد 10 مواطنين، وأصيب أكثر من 3500 منذ الخميس (7-12) في مواجهات وتظاهرات شديدة بالضفة والقدس المحتلتين، وقطاع غزة؛ نصرة للقدس، واحتجاجًا على إعلان أمريكا المدينة المحتلة عاصمة لـ'إسرائيل'، وقرارها نقل السفارة الأميركية إليها.