جفرا نيوز : أخبار الأردن | سبب مذهل سيدفعكم إلى استنشاق قميص من تحبون!
شريط الأخبار
ماذا اقترح السياسي اللامع على الرئيس الملقي..! "الجيش" يزيد اعداد المرضى المراجعين من "الرقبان" الأردن: تعديل وزاري "منزوع الدسم" بعد "سطو بيروقراطي"… ومرض الملقي انتهى بـ"تجاذبات" كشف ملابسات سرقة 171 الف يورو من منزل في اربد 185 مليون دينار الاستثمارات المستفيدة من دعم قطاع تكنلوجيا المعلومات 8 مواد في امتحان « التوجيهي » منها 5 إجبارية اعتبارا من العام المقبل مهنة تنظيف واجهات المباني الزجاجية والحجرية من المهن الخطرة فريق وطني لوضع خطة استراتيجية للسياحة العلاجية في الاردن الناصر يصر والنجار البديل ‘‘بداية عمان‘‘ ترد دعوى شركات حج وعمرة ضد ‘‘الأوقاف‘‘ اجتماع أمني مع وجهاء السلط السبت.. طقس معتدل وزخات محلية من المطر ‘‘المياه‘‘: تنفيذ قرار التحكيم بقضية "الديسي" ملزم ‘‘الأمانة‘‘ تشرع بدراسة ملف التشوهات في المكافآت والحوافز القبض على مطلوب بحقه 95 قيد في غرب اربد اعلان نتائج القبول الموحد للجامعات صباح الاحد العكور يعتذر عن الحقيبة الوزارية توقيف الناشط سياج المجالي وفاة شاب وطفل اثر حادثي غرق في اربد مادبا سوريون سيحصلون على الجنسية الأردنية..تعرف عليهم!
عاجل
 

سبب مذهل سيدفعكم إلى استنشاق قميص من تحبون!

جفرا نيوز - 
أظهرت الأبحاث الجديدة أنّ استنشاق رائحة من تحبون تساعدكم على تقليل نسبة التوتر وتمكّنكم من التعامل مع المسائل التي تثير القلق بطريقة أفضل.

فوفق دراسة كندية، النساء اللواتي قمن باستنشاق قمصان شركائهن، ظهرت لديهن مستويات أقل من هرمونات التوتر، حتى في المواقف المقلقة كنّ يتعاملن مع الأمور بطريقة جيدة.

ومن ناحية أخرى، عند استنشاق رائحة غريبة، كانت ترتفع مستويات الإجهاد لدى المشتركات.

كما ذكر تقرير البحث: "تشير أبحاثنا إلى أن شيئاً بسيطاً مثل عينة من الملابس التي كان يرتديها أحد أفراد أسرتكم يمكن أن تساعدكم في خفض مستويات التوتر عندما تكونون بعيدين عن بعضكم".

وأشاروا إلى أن مشاعر الهدوء لا ترتبط فقط في الأفكار، فتماماً مثل الأطفال الذين يصبحون أكثر هدوءاً بعد تنشّق رائحة حليب الأم، كذلك تلعب الرائحة دوراً مهماً لدى الزوجين.

إشارة إلى أن اختيار النساء فقط لدراسة آثار رائحة الشركاء الذكور عليهن، سببه أنه وفق أبحاث سابقة، تبيّن أن النساء يمتلكن أكثر من 50 في المائة من الخلايا الشمية - أو الرائحة - في أدمغتهن من الرجال.