جفرا نيوز : أخبار الأردن | راية "القاعدة" تعود للظهور بسوريا عبر هذه الجماعة (صورة)
شريط الأخبار
العثور على جثة شاب ثلاثيني داخل فندق في العقبة قطيشات: تفعيل رئيس تحرير متفرغ للمواقع الإلكترونية بداية العام المقبل طقس معتدل مائل للبرودة ليلا النقابات تعد ملاحظاتها حول «الضريبة» للنقاش أمام اللجنة الحكومية اليوم ضبط 3 اشخاص حاولوا الاحتيال على عربي ببيعه "مليون دولار" مزورة التنمية : فيديو اساءة فتاة الـ 15 عاما (قديم) الرزاز : نسعى للوصول لحكومة برلمانية خلال عامين والأردن سيدفع ثمنا غاليا بدون قانون الضريبة كناكرية: المواطنون سيلمسون اثر اعفاء وتخفيض ضريبة المبيعات بدء تطبيق تخفيض وإعفاء سلع من ضريبة المبيعات اعتبارا من اليوم اغلاق مخبز واتلاف 7 اطنان من المواد الغذائية بالعقبة العيسوي يلتقي وفدا من نادي البرلمانيين اعمال شغب في مستشفى المفرق اثر وفاة شاب وتحطيم قسم الطوارئ 66 اصابة في 122 حادثا الغذاء والدواء تتلف أسماكا فاسدة كانت معدة للتوزيع على الفقراء في مخيم اربد - وثائق البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية
عاجل
 

راية "القاعدة" تعود للظهور بسوريا عبر هذه الجماعة (صورة)

جفرا نيوز

أعلنت "جبهة النصرة" بزعامة "أبي محمد الجولاني" في تموز/ يوليو 2016 تغيير اسمها إلى "جبهة فتح الشام"، وفك ارتباطها رسميا بتنظيم القاعدة.

 

وبعد صمت طويل من أيمن الظواهري، خرج زعيم التنظيم بتسجيل صوتي يهاجم فيه "الجولاني" ويتهمه بنكث البيعة، وتبعها بإعلان رسمي عن عودة "القاعدة" إلى سوريا، من بوابة منشقين عن "النصرة"، وبقايا جماعة "جند الأقصى"، وقطاعات في حماة وإدلب فضلت العودة إلى "القاعدة" وترك هيئة تحرير الشام.

 

ورغم وعود "الجولاني" المتكررة بمنع أي ظهور للقاعدة في سوريا، رفع "جيش البادية وجند الملاحم"، راية التنظيم بشكل علني في معارك ريفي إدلب وحماة.

 

وظهرت راية التنظيم على مركبات دفع رباعي تابعة لـ"جيش البادية وجند الملاحم" في معارك قرية المشيرفة بريف حماة الشمالي.

 

وقالت مصادر إن مشاركة فرع القاعدة بسوريا في معارك إدلب وحماة، قد يؤجل صدامها المحتم مع هيئة تحرير الشام وفصائل أخرى.

 

وذكرت المصادر أن الخلافات قد تندلع مرة أخرى من بوابة السلاح المتواجد مع "جيش البادية" والذي ترى هيئة تحرير الشام أنه حق لها، فيما يقول الجيش التابع لـ"القاعدة" إن عناصره اغتنموه من المعارك ضد النظام.

 

وأوضحت مصادر أن الجماعة التابعة لتنظيم القاعدة بشكل علني، قد تكتسب مزيدا من القوة بعد مشاركتها في المعارك الحالية، وتأمل في تعزيز صفوفها بعناصر منشقين عن "تحرير الشام"، وربما آخرين من تنظيم الدولة.عربي