جفرا نيوز : أخبار الأردن | جيش الإحتلال يعترف بفشله في جنين
شريط الأخبار
كناكرية: المواطنون سيلمسون اثر اعفاء وتخفيض ضريبة المبيعات بدء تطبيق تخفيض وإعفاء سلع من ضريبة المبيعات اعتبارا من اليوم اغلاق مخبز واتلاف 7 اطنان من المواد الغذائية بالعقبة العيسوي يلتقي وفدا من نادي البرلمانيين اعمال شغب في مستشفى المفرق اثر وفاة شاب وتحطيم قسم الطوارئ 66 اصابة في 122 حادثا الغذاء والدواء تتلف أسماكا فاسدة كانت معدة للتوزيع على الفقراء في مخيم اربد - وثائق البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية سي ان ان : ألمانيا تمدد الأردن بـ 385 صاروخا مضادا للدبابات "القوات المسلحة: "علاقة الياسين بشركة الولاء" عارٍ عن الصحة تشكيلات أكاديمية في "الأردنية" (أسماء) الطاقة : احتراق مادة كبريتية هو سبب المادة السوداء وفقاعات "فيديو الازرق" السلطة تهدد الاحتلال بالتوجه للأردن تجاريا الملك يهنئ خادم الحرمين بالعيد الوطني السعودي البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه ١١ طلب في العاصمة
عاجل
 

جيش الإحتلال يعترف بفشله في جنين

جفرا نيوز -
أشارت آخر التحقيقات الإسرائيلية في العملية الخاصة التي نفذتها قوات الاحتلال داخل مدينة جنين الليلة الماضية، إلى أن الهدف 'رقم 1' من العملية، والمسؤول عن عملية نابلس، لا زال حراً طليقاً، ما يعني فشل العملية العسكرية برمتها.

ونقلت صحيفة 'يديعوت أحرونوت' عن مصادر أمنية قولها إن المسؤول عن العملية لا زال حراً طليقاً، وأن الفرضيات تقول بأنه لم يكن في المنزل المستهدف أو أنه هرب منه خلال العملية وبعد استهداف القوة بنيران من مسلح آخر.

في حين قالت الصحيفة بحسب 'صفا'، إن أفراد القوة الخاصة فوجئوا بنيران تطلق باتجاههم من مكان قريب من المنزل المستهدف قبيل وصولهم لهدفهم، فأصيب جنديان بجراح، وأنه لولا سحبهم إلى الخلف لقضى أحدهم متأثراً بجراحه.

وأضافت أن الجهود الأمنية الإسرائيلية تتركز حالياً على المستوى الاستخباري لتعقب هدف العملية الذي نجا منها، في الوقت الذي جرى وضع القوات الخاصة على أهبة الاستعداد لتنفيذ عمليات مستعجلة حال ورود معلومات حول رأس الخلية أو أفراد منها.

وبينت الصحيفة أن أمن الاحتلال الإسرائيلي لا يعرف بعد إذا ما كان الشهيد بالعملية من بين المنفذين لعملية نابلس، أو أن المعتقل كان له علاقة بها وأنه من الممكن عدم اعتقال أي من منفذي العملية بعد.