وزير الداخلية يلتقي السفير الاماراتي الحمود : لا تهاون في ترسيخ سيادة القانون على الجميع دون تمييز او واسطة ومحسوبية تشكيلات ادارية في وزارة الداخلية - (أسماء) المعاني يوعز بتشكيل لجنة للتحقيق بوفاة الطفلة جود الغذاء والدواء: حناء الشعر الملوث بالبكتيريا غير مسجل اردنيا العاصمة عمّان سابع أغلى مدينة عربية - تفاصيل الملك يغادر أرض الوطن في إجازته الخاصة السنوية المعتادة إحالات عدد من الضباط الى التقاعد في الامن العام - أسماء بالصور..الأمن العام يحقق أمنية طفل ..تفاصيل انحسار الموجة الحارة عن المملكة اليوم.. تفاصيل تنقلات وتعيينات مدعين عامين في الأمن العام - أسماء وفيات الخميس 27-6-2019 (التعليم العالي) تعلن جميع مواعيد إجراءات القبول الجامعي انتخاب الأمير فيصل عضواً في المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية خطأ طبي يدفع طالب في الثانوية العامة لاختراع "جراح آلي" سلطة العقبة تقرر وقف العمل وقت الظهيرة الملك لـ ابن زايد: كتفا لكتف تعيين الفئة الثالثة بالشركات المملوكة للحكومة عن طريق ديوان الخدمة (مسميات) القبض على مطلوب صدم رقيب سير في الزرقاء عطوة اعتراف بمقتل حدث البقعة
شريط الأخبار

الرئيسية /
السبت-2018-01-20 |

افزعني طن الحطب !!

افزعني طن الحطب !!

جفرا نيوز - النقابي محمد الهياجنه 
جاء خبر القبض على طن حطب بمنزل بقرية بمحافظة عجلون يوم الجمعة بعز المخفض والثلج والبرد والأسعار وهو خبر ساحق ماحق لكل قضاينا التي تتفسر عكس حال وأحوال المواطن .
وكيف لنا بعد طن الحطب نقول الحكومة لا تستطيع ملاحقة كل فاسد لهط أموال او اراضي الخزينة او تقاسم التعينات والمواقع بين فئة بينهم وبين طن حطب بمنزل بقرية تعيش على هوامش الحياة وتقول الحمد لله ...
ان الجهات المعنية تستطيع تلمس حقيقة المواطن وطن الحطب وهل هو لتجارة او لمواجهة برد المنخفض او للهش والنش او بمزرعة وكوخ لسهر وهي مش معجزة لليلة القبض على طن الحطب. ..
هو واقع غير مسبوق لملاحقة المواطن برزقة ومعيشتة ليصبح بين فكين حلوهم امر من العلقلم بين الجوع والحصار أمر بغاية الاستهجان بين مراجعة مستشفى بصورة بحاجة لشهور وعملية لشهور وخمسون طالب بصف والأسعار حدث ولا حرج ليس بمقدور المواطن مواجهة غول الاسعار وأصبحت اللحوم والشحوم من المحرمات والمحروقات جالون الكاز بمبلغ ربع ربع الراتب ولا يكفي لايام وطبيعي المواطن التوجة لجفت الزيتون وبقايا من حطب جاف بين ما تبقى من غابات نتيجة غابات الاسمنت التي تلتهم الأراضي الزراعية حتى وصل الامر لطن حطب معقول ...مش معقول
وهل علينا شكرهم أو الدعاء عليهم ونحن ببلد عشائري وأهل نخوة كيف نتقبل حرمان مواطن من أبسط الحقوق وهو العيش بستر وستيرة ، لقمة ببطن جائع أفضل من بناء جامع ...
لو كان الحطب لتجارة لنشكرهم لكن القبض على طن الحطب بمنزل يعني الاستعمال المنزلي وهذا من أبسط حقوق المواطن ولو اطلعنا على حال المواطن لوجدنا ابناء المواطن حراس على الوطن .
وطني حماك الله من الظالمين .
حمى الله مملكتنا وقيادتنا.