شريط الأخبار
اجواء صيفية معتدلة الحرارة حتى السبت الطراونه النائب الثالث الذي يعلن حجب الثقة عن حكومه الرزاز التاكسي الذكي .. تعديلات لا تنتهي على التعليمات والشركات تعمل بلا ترخيص المستشارة الألمانية ميركل تصل عمان في زيارة رسمية جهة جديدة لمخالفة المركبات بالأردن العيسوي يستقبل المهنئين غدا وبعد غد تجار الحرة يتهمون الحكومة بالتعنت بموقفها حول ضريبة الهايبرد الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة حلواني ومنعهم من السفر اعضاء مجالس امناء الجامعات .. اسماء مهرجان جرش 33 ينطلق في تموز بمشاركة نخبة من الفنانين الشهوان يكشف تفاصيل الرقم الوطني لابنة المواطن "سليمان البدول" الملك يستقبل وكيل وزارة الدفاع الأمريكية وقائد القيادة المركزية انشاء مدرستي الملك عبدالله للتميز في جرش وسحاب "الجرائم الإلكترونيّة" أحيل إلى مجلس النوّاب نهاية الشهر الماضي 55 عاماًً معدل أعمار حكومة الرزاز وثلث الحكومة من عمان الملف السوري احد الملفات التي بحثت بين الملك ونتنياهو الطراونة عضوا في الاعيان وقبول استقالة المعشر انزال ركاب طائرة أردنية بعد تعطلها في مطار الملكة علياء الدولي.. الصوراني: رسوم المدارس الخاصة ستكون بسيطة وسيتم تحديد نسب معينة لكل مرحلة دراسية الرزاز: التعليم اليوم هو اقتصاد الغد وأن التقدم فيه يؤسس لمستقبل أفضل
عاجل
 

عقود ديوان الخدمة الشاملة " ما بين إضعاف الموظف و محاربة الارزاق " !!

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

بدأ ديوان الخدمة المدنية بإرسال نموذج العقد الشامل لكافة الوزارات والمؤسسات بهدف توقيعه من قبل الموظفين المعينين في السابق وللموظفين الجدد، حيث عدل ديوان الخدمة في نموذج عقد الإستخدام للموظفين المعينين برواتب شاملة كافة العلاوات وأضاف مادة في العقد تتيح للمسؤول أن ينهي خدمات أي موظف حتى لو كانت خدمته في الدوله 20 عام في أي وقت ودون إشعار ودون بيان أي سبب، وهذا ما ورد نصاً في عقد إستخدام الموظفين المعينين برواتب شاملة لجميع العلاوات على الوظائف المدرجة في جدول تشكيلات الوظائف أو على حساب المشاريع المادة 11/ج من العقد.
الخطير في الموضوع ان أغلب الموظفين ومن خلال هذا التعديل سيتم إنهاء خدماتهم ودون بيان أي سبب فقط للمزاجية، وربما بعض المسؤلين سيلجؤون إلى إنهاء عقود بعض الموظفين لإستبدالهم بالمحاسيب لديهم.
كما ان هذه المادة أضعفت الموظف، فخوفاً على رزقه قد ينفذ كافة أوامر المسؤول حتى لو كانت تخالف القوانين، إضافة الى أن هذه المادة المجحفة ساوت بين الموظفين الجدد وبين الموظفين المعينين منذ سنوات.
و السؤال لديوان الخدمة، أتركتم الهيكلة التي كبدت الدولة ملايين الدنانير وتم بناءً عليها تسكين العديد من الموظفين وإعطائهم فرق تسكين قد يصل إلى 3000 دينار أردني ولا يستطيع أي مسؤول أن ينهي خدماته بسبب أنه مثبت على الكادر وليس موظف عقد ضعيف؟ و لماذا تريدون إذلال الموظف في رزقه وتطفيشه، فـإلى أين يذهب؟
وجب على الديوان التوضيح و العمل على حماية الموظفين و استقرارهم بدلا من جعلهم تحت مطرقة المسؤولين بذريعة التقييم .
يذكر ان المادة 11 من عــقــد اســـتـخـدام للموظفين المعينين برواتب شاملة لجميع العلاوات على الوظائف المـدرجة في جـدول تشكيلات الوظائف أو على حسـاب المشـاريع2017 تنص على ما يلي :
أ- للفريق الأول اخضاع الفريق الثاني لفترة تجربة وذلك للتحقق من كفاءته وإمكاناته للقيام بالعمل المطلوب ويشترط في ذلك أن لا تزيد مدة التجربة في أي حالة من الحالات على ثلاثة أشهر، خلال السنة العقدية الأولى ويحق للفريق الأول خلال هذه الفترة إنهاء العقد دون اشعار أو بيان الاسباب وعلى أن لا يتقاضى الفريق الثاني أي تعويض عن المدة المتبقية من العقد.
ب- إذا استمر الفريق الثاني في عمله بعد إنتهاء مدة التجربة اعتبر العقد ممتداً حتى انتهاء مدته وتحسب مدة التجربة ضمن مدة العقد.
ج- إذا استمر الفريق الثاني في عمله بعد انتهاء مدة التجربة، المنصوص عليها في الفقرة (أ) من هذه المادة خلال السنة العقدية الأولى أو خلال اية فترة بعد تجديد العقد، يحق للفريق الأول أن ينهي خدمة الفريق الثاني في أي وقت دون إشعار ودون بيان الأسباب، على أن يدفع للفريق الثاني تعويضاً يعادل راتب شهرين أو راتب المدة المتبقية لإنتهاء مدة العقد، أيهما أقل.