جفرا نيوز : أخبار الأردن | عقود ديوان الخدمة الشاملة " ما بين إضعاف الموظف و محاربة الارزاق " !!
شريط الأخبار
“إثبات النسب علميا” تثير جدلا تحت قبة البرلمان امتداد لمنخفض جوي يؤثر على المملكة وزخات مطرية متوسطة رئيس الوزراء: الحكومة سترسل قانون العفو العام الى "النواب" بعد دراسته ماهر الحسن مديرا للمراسم في رئاسة الوزراء إدخال 3 موقوفين من سجن الهاشمية المستشفى لإضرابهم عن الطعام ورفضهم تلقي العلاج مجلس رؤساء الكنائس في الأردن يصدر بيانا حول الصورة المسيئة للسيد المسيح القوات المسلحة: أراضي الجيش لا تباع ولا تشترى (بيان) الملك يغادر في زيارة عمل إلى بلجيكا إرادة ملكية بتعيين الشراري عضوا في مجلس الأعيان تعيين الشراري عضوا في مجلس الأعيان بيان صادر عن عضوي مجلس نقابة الصحفيين عمر محارمة و هديل غبون الملك يوسع خيارات الأردن السياسية شرقا وغربا... والصفدي يبرع في ادارة الملف السوري رغم تبرم دمشق رئاسة الوزراء تنشر التوصيات المشتركة للجنتيّ فاجعة "البحر الميّت" - تفاصيل الرزاز يجتمع بمجموعة من الحراكيين للوقوف على مطالبهم وزير الزراعة للدول و المنظمات المانحة :نسعى للحصول على الدعم لتوفير فرص عمل في القطاع الزراعي الضريبة: ألفا دينار إعفاء للأشخاص المعاقين الملك يزور معهد التدريب المهني في عجلون ويفتتح مصنع الجنيد للألبسة (صور) المعشر يناشد الملك :ضريبة الاسهم ستخرج كثير من الاموال من الاردن التربية توجه ارشادات لطلبة التوجيهي -تفاصيل الرزاز يشكر فريقه على الجهود الكبير لاعداد قانوني الضريبة والموازنة
عاجل
 

عقود ديوان الخدمة الشاملة " ما بين إضعاف الموظف و محاربة الارزاق " !!

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

بدأ ديوان الخدمة المدنية بإرسال نموذج العقد الشامل لكافة الوزارات والمؤسسات بهدف توقيعه من قبل الموظفين المعينين في السابق وللموظفين الجدد، حيث عدل ديوان الخدمة في نموذج عقد الإستخدام للموظفين المعينين برواتب شاملة كافة العلاوات وأضاف مادة في العقد تتيح للمسؤول أن ينهي خدمات أي موظف حتى لو كانت خدمته في الدوله 20 عام في أي وقت ودون إشعار ودون بيان أي سبب، وهذا ما ورد نصاً في عقد إستخدام الموظفين المعينين برواتب شاملة لجميع العلاوات على الوظائف المدرجة في جدول تشكيلات الوظائف أو على حساب المشاريع المادة 11/ج من العقد.
الخطير في الموضوع ان أغلب الموظفين ومن خلال هذا التعديل سيتم إنهاء خدماتهم ودون بيان أي سبب فقط للمزاجية، وربما بعض المسؤلين سيلجؤون إلى إنهاء عقود بعض الموظفين لإستبدالهم بالمحاسيب لديهم.
كما ان هذه المادة أضعفت الموظف، فخوفاً على رزقه قد ينفذ كافة أوامر المسؤول حتى لو كانت تخالف القوانين، إضافة الى أن هذه المادة المجحفة ساوت بين الموظفين الجدد وبين الموظفين المعينين منذ سنوات.
و السؤال لديوان الخدمة، أتركتم الهيكلة التي كبدت الدولة ملايين الدنانير وتم بناءً عليها تسكين العديد من الموظفين وإعطائهم فرق تسكين قد يصل إلى 3000 دينار أردني ولا يستطيع أي مسؤول أن ينهي خدماته بسبب أنه مثبت على الكادر وليس موظف عقد ضعيف؟ و لماذا تريدون إذلال الموظف في رزقه وتطفيشه، فـإلى أين يذهب؟
وجب على الديوان التوضيح و العمل على حماية الموظفين و استقرارهم بدلا من جعلهم تحت مطرقة المسؤولين بذريعة التقييم .
يذكر ان المادة 11 من عــقــد اســـتـخـدام للموظفين المعينين برواتب شاملة لجميع العلاوات على الوظائف المـدرجة في جـدول تشكيلات الوظائف أو على حسـاب المشـاريع2017 تنص على ما يلي :
أ- للفريق الأول اخضاع الفريق الثاني لفترة تجربة وذلك للتحقق من كفاءته وإمكاناته للقيام بالعمل المطلوب ويشترط في ذلك أن لا تزيد مدة التجربة في أي حالة من الحالات على ثلاثة أشهر، خلال السنة العقدية الأولى ويحق للفريق الأول خلال هذه الفترة إنهاء العقد دون اشعار أو بيان الاسباب وعلى أن لا يتقاضى الفريق الثاني أي تعويض عن المدة المتبقية من العقد.
ب- إذا استمر الفريق الثاني في عمله بعد إنتهاء مدة التجربة اعتبر العقد ممتداً حتى انتهاء مدته وتحسب مدة التجربة ضمن مدة العقد.
ج- إذا استمر الفريق الثاني في عمله بعد انتهاء مدة التجربة، المنصوص عليها في الفقرة (أ) من هذه المادة خلال السنة العقدية الأولى أو خلال اية فترة بعد تجديد العقد، يحق للفريق الأول أن ينهي خدمة الفريق الثاني في أي وقت دون إشعار ودون بيان الأسباب، على أن يدفع للفريق الثاني تعويضاً يعادل راتب شهرين أو راتب المدة المتبقية لإنتهاء مدة العقد، أيهما أقل.