جفرا نيوز : أخبار الأردن | شباب ساخطون على " الوزير الخريشا " !!
شريط الأخبار
رئيس الديوان الملكي يفتتح مبنى سكن الفتيات اليافعات الرفاعي يكشف عن تحفظاته على قانون الضريبة ويطالب بشرح تداعيات مخالفة صندوق النقد القبض على "أب" عرّض حياة طفليه للخطر وهدد بشنقهما للمرة الرابعة .. أمن الدولة ترفض تكفيل 12 موقوفا في قضية الدخان بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار مبيضين :اضافة نقاط بيع خطوط الهواتف المتنقلة الى الانشطة التي تتطلب موافقات امنية مسبقة الاردن يترأس مجلس المحافظين للوكالة الدولية للطاقة الذرية ضبط كميات كبيرة من المخدرات بمداهمة أمنية في الموقر (صور) مفاجآت وتساؤلات حول القبول الجامعي كناكرية: لا تخفيض حاليا لضريبة المبيعات على مواد أساسية ‘‘التربية‘‘: نتائج تقييم اللغة الإنجليزية دون المستوى المطلوب أجواء حارة نسبيا وانخفاضها غدا دمشق تعلن الانتهاء من تأهيل نصيب العثور على جثة عشريني في منزله بالجبيهة إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة مجلس الوزراء يقر مشروعي القانونين المعدلين لقانوني الكسب غير المشروع والنزاهة ومكافحة الفساد العيسوي يلتقي عدد من المتقاعدين العسكرين لواء ذيبان .. صور
عاجل
 

شباب ساخطون على " الوزير الخريشا " !!

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

انتقد مشاركون في الملتقى الشبابي الحواري الثاني " بكرا النا " ، والذي اقيم مؤخرا في محافظة الزرقاء ، عدم اهتمام وزير الشباب حديثة الخريشا بمؤتمرهم وفعالياته والذي عقد تحت رعايته.
الشباب المشارك باوراق عمل في المؤتمر  تحدثوا عن تجاربهم الشخصية في العمل العام و مبادراتهم وهمومهم ومطالبهم ، ولم يجدوا من يستمع لهم او يشاركهم بها من الوزارة المعنية خاصة ان الوزير قد حضر فقط لافتتاح اعمال المؤتمر والتقاط الصور ومن ثم المغادرة مع محافظ الزرقاء مباشرة دون ان يلتفت لاي همّ او يستمع لاي مشاركة شبابية خلال ذلك المؤتمر !
وتسائل الشباب عن مشاغل وزيرهم التي توجبت عليه المغادرة وعدم الجلوس ومحاورتهم والاستماع اليهم ، مشيرين ان عدم حضوره كان افضل من تواجده " الرسمي " القصير ، مطالبين بوزير شاب يعنى بهمومهم ولديه القدرة على الاستماع لهم ومحاورتهم دون اي حواجز ، مذكّرين ان غالبية الشعب الاردني من المكوّن الشبابي وان جلالة الملك ما فتأ ينفكّ داعيا الحكومات المتعاقبة لدعم الشباب وتمكينهم.
و السؤال المطروح .. اذا كان وزير الشباب لا يجد متسعا من الوقت لسماع هموم الشريحة التي يمثل ولا يستطيع المكوث لساعتين للاطلاع على التحديات التي تواجههم او لانجازاتهم ، فماذا يفعل بماذا يهتم ؟