تصريح العمل وبصمة العين والفيزا لضبط نصف مليون وافد مخالف الشيوعي الأردني : مسيرات المتعطلين عن العمل "خلّاقة" وندعم مطالبهم العثور على جثتين مصابتين بالرصاص لمواطن ووالدته في البادية الوسطى نزيل في مركز إصلاح و تأهيل "ام اللولو" يضرب عن الطعام للمطالبة بإنصافه فيديو .. ضبط ساقي باصين عمومي اثناء قيادتهما بشكل متهور في عمان هيومن رايتس: تعديلات "الجرائم الالكترونية" في الاردن تقيد حرية التعبير الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز تعثر مصنع الملابس وتوقفه عن العمل في الشوبك يهدد بفقدان (150) موظفاً عملهم تغيرات على الحالة الجوية وعودة الاجواء الباردة وامطار اليوم وغداً الحكومة: لا طلبات تعويض من شركات دخان عالمية (العمل) تحمّل المواطن (100) دينار بدل استبدال «العاملة» الحكومة تدرس منح الأرامل حق الجمع بين الرواتب التقاعدية 15 دينارا زيادة شهرية لعاملي “الكهربـاء الأردنيـة” وجبة أحكام بالسجن لمتهمين بـ”الإرهاب” تعيين ألفي باحث عن عمل منذ بداية 2019 تحذير من الصقيع مساء الخميس "البلديات" توضح التعديلات الأخيرة بشأن "نظام الأبنية" 200 الف طلب للدعم النقدي استشهاد الرائد سعيد الذيب من المخابرات العامة متأثراً بجراحه إثر إنفجار اللغم الذي وقع في السلط الأسبوع الماضي الرزاز: أي مجتمع لا يوظف الطاقات الشابة فهو خاسر
شريط الأخبار

الرئيسية /
Friday-2018-02-01 | 10:19 am

بعد تسجيل 3 حالات في اسبوع .. " الانتحار " تحدي جديد لرجال الامن العام !

بعد تسجيل 3 حالات في اسبوع .. " الانتحار " تحدي جديد لرجال الامن العام !

جفرا نيوز - تطلب الأمر اكثر من اربع ساعات في محافظة اربد لإقناع رجل اربعيني بعدم الإنتحار وفقا لآخر الاخبار الأمنية، فـرجال الامن العام تصرفوا بالموضوع وتكدسوا بالمكان وخاضوا في مفاوضات مضنية مع الاربعيني الذي وصف بانه مضطرب نفسيا وحاول الإنتحار بعدما إعتلى مئذة مسجد مرتفعة، و لم يعلن الامن العام تفاصيل هذه الحادثة لكن تم إنقاذ الرجل.
قبل ذلك تدخلت الشرطة ايضا وأقنعت رجلا بعدم الإنتحار من فوق عمارة كبيرة في عمان برفقه طفليه ، والذي هدد طوال ساعات بالقفز ومعه ولدين له بهدف لفت الأنظار لوضعه المعيشي، و تدخل رجال الامن العام هنا ايضا وفاوضت المنتحر وتمكنت من إقناعه بالتراجع.
الامن احال الرجل إلى المحكمة بتهمة تهديد حياة طفلين بالخطر وهي تهمة عقوبتها لا تقل عن ثلاث سنوات من السجن.
مصادر امنية اشارت الى ان حوادث الشروع او التهديد بالإنتحار بدأت تتزايد وتنتج عبئا أمنيا ويحيل الخبراء ذلك لإن اضواء الإعلام تتابع بالعادة مثل هذه الحالات والهدف منها دوما هو لفت النظر.
قبل ذلك والاسبوع الماضي احالت الاجهزة الامنية شابا إلى المحكمة بعدما فتح اسطوانة غاز لإخافة اربعة اطفال من عائلته ولم تعرف ظروف هذه الجريمة بعد.
و بنفس الوقت تثير محاولات ومشاريع الإنتحار جدلا واسعا في اوساط الاردنيين ما بين مؤيد ومعارض ، وبدا بان متطلبات الاسعار والوضع المعيشي الذي ازداد صعوبة مؤخرا من بين المسوغات التي تدفع بأردنيين محبطين بالتفكير بالإنتحار