جفرا نيوز : أخبار الأردن | القسام : السلطة متورطة
شريط الأخبار
حافز لمتزوجي الأمن العام الملك: البلد بني بعزائم الأردنيين الأردن في مقدمة دول العالم من حيث معدّل معرفة القراءة والكتابة بين البالغين طي الخلاف بين قورشة ومواطنين وإنهاء كافة القضايا المعلقة والمرفوعة في المحاكم السعودية تهنئ جلالة الملك بذكرى الاستقلال إرادة ملكية بتعيين 5 أعضاء في مجلس التعليم العالي - أسماء كشافة الفيصلي" يمهلون الإدارة حتى نهاية رمضان" عمليات عظام متقدمة في مستشفى الأمير راشد العسكري الأمانة : 40 ملاحظة يومياً حول أعمال إنشائية وحفر خارج أوقات الدوام العتوم : لا افراج عن فارضي الاتاوات الا بالقانون الامن ينفي اطلاق نار داخل بلدية الكرك احباط محاولة سلب على احد البنوك والقبض على المتورط الحالة الجوية خلال الأسبوع الثاني من رمضان الملك ينعم على مؤسسات ورواد بوسام الاستقلال (أسماء) الملقي في عيد الاستقلال: الاردنيون يجددون البيعة مع كل مطلع شمس تشرق عليهم عندما يُكرّم الملك الباشا قطيشات .. بالصور - الملك يرعى الاحتفال الوطني بالعيد الـ72 لاستقلال المملكة مشروع لانتاج الغاز الحيوي في المناطق النائية في الاردن الملك والرئيس المصري يعقدان مباحثات في القاهرة الأمانة توقف مراقبا وتحيله للتحقيق لاساءته لعامل وطن
عاجل
 

القسام : السلطة متورطة

جفرا نيوز

اتهمت كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- السلطة الفلسطينية بتقديم معلومات لقوات الاحتلال الإسرائيلي للتعرف على منفذي عملية قتل حاخام إسرائيلي قرب نابلس (شمال الضفة الغربية).

وقالت كتائب القسام على موقعها الإلكتروني إن التعاون بدأ سريعا بين العدو والسلطة للتعرف على منفذي العملية، وأوضحت أن السلطة الفلسطينية قدمت ما وصفته "بطرف خيط" للاحتلال الإسرائيلي. ولفتت كتائب القسام إلى أن الشهيد أحمد نصر جرار تمكن من الإفلات عدة مرات رغم المتابعة الأمنية والمعلوماتية الحثيثة له.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت صباح الثلاثاء الماضي أحمد جرار القيادي في كتائب القسام المسؤول عن عملية قتل الحاخام أريئيل شفاح قرب مستوطنة "حفات جلعاد" في التاسع من يناير/كانون الثاني الماضي في الضفة الغربية المحتلة، كما قتل مساء اليوم نفسه (الثلاثاء) فلسطيني ثان وأصيب عشرات آخرون بجروح خلال مواجهات دارت بينهم وبين القوات الإسرائيلية بمدينة نابلس (شمال الضفة).

واستشهد أحمد نصر جرار (22 عاما) المسؤول عن الخلية التي قتلت الحاخام أريئيل شفاح -حسب كتائب القسام- في عملية مشتركة نفذها الجيش والشرطة والاستخبارات الإسرائيلية في قرية اليامون بقضاء جنين (شمال الضفة) بعد مطاردة استمرت نحو شهر.

وفي سياق متصل، قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس الأربعاء شابا فلسطينيا بزعم طعنه حارسا مسلحا عند مدخل إحدى المستوطنات (شمال الخليل في الضفة الغربية)، وسط توقعات بإغلاق محاور رئيسية في المنطقة.

وذكرت مصادر فلسطينية أن الشهيد هو حمزة الزماعرة، ويبلغ من العمر 17 عاما من مدينة حلحول (جنوب الخليل).

من جانبها، قالت مصادر الاحتلال إن حارس أمن قرب مستوطنة "كَرمي تسور" (شمال الخليل) أطلق النار على حمزة بعد أن طعن حارسا آخر فأصابه بجروح في يده.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية