جفرا نيوز : أخبار الأردن | جهود "العدالة" النيابية تثمر عن وقف ملاحقة المزارعين قانونيا ولقاء "المدينة الرياضية" لم يأتي بالجديد
شريط الأخبار
مليونا حاج يقفون على عرفات اليوم أجواء صيفية معتدلة نهارا ولطيفة رطبة ليلا اليوم وغدا مدعوون للامتحان التنافسي للتعيين في وزارة التربية - اسماء توقف تقديم طلبات الالتحاق بالجامعات من الأربعاء حتى الجمعة نقل وحدة مواجهة التطرّف إلى رئاسة الوزراء مصدر: الامطار تلحق أضرارا بخيم "الفرادى" والأوقاف تؤمنهم ببدائل إحالة قريبة لموظفين عموميين للقضاء بقضية ‘‘الدخان‘‘ مواطنة تشكر موظفي جمرك مطار التخليص لمساعدتها بعثة الحج الاردنية تعلن وفاة حاجة عصر اليوم في مكة المكرمة الملك يلتقي رؤساء تحرير وناشري المواقع الإخبارية تشدد من الحكام الاداريين ضد مطلقي العيارات النارية "أمناء اليرموك" يقر التشكيلات الأكاديمية الجديدة (أسماء) الملك يلتقي وجهاء وشيوخ البادية الأردنية .. صور الصحة النيابية تطالب الحكومة بضمان عدم سريان لائحة الاجور الطبية الجديدة مطالبات ضريبية غير مشروعة الى مدعي عام النزاهة ومكافحة الفساد "النزاهة" توشك على احالة الاوراق التحقيقية لقضية "الدخان" الى الجهات القضائية حملات بيئية على الاسواق وفتح ابواب مراكز الاصلاح طيلة ايام العيد خطة امنية ومرورية شاملة لاستقبال عيد الاضحى المبارك المياه تؤكد استمرارية خدماتها طوال عطلة عيد الاضحى المبارك اتحاد العمال : قرارات تخلو من حس المسؤولية والإنسانية
عاجل
 

جهود "العدالة" النيابية تثمر عن وقف ملاحقة المزارعين قانونيا ولقاء "المدينة الرياضية" لم يأتي بالجديد

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس
 

 اثمرت ضغوط كتلة العدالة النيابية برئاسة النائب مجحم الصقور عن وقف الملاحقة القضائية بحق المزارعين.

ووافق مجلس إدارة المؤسسة العامة للاقراض الزراعي على 'إيقاف الملاحقات القانونية للمزارعين الذين عليهم اقساط مستحقة للمؤسسة، وتفويض مدراء الفروع بعمل التسويات المناسبة.

ومارست الكتلة النيابية ضغوطها على الحكومة منذ الثلاث اسابيع لدعم القطاع الزراعي وايقاف رفع نسبة الضريبة على مدخلات انتاجة.

وقاد رئيس الكتلة النائب الصقور ضغوط على رئيس الوزراء هاني الملقي ونائبه الدكتور ممدوح العبادي أفضت الى طلب امهال الحكومة 10 ايام لمراجعة قرارات رفع الضريبة على مدخلات قطاع الزراعة.

ويعتصم منذ الاسبوع عشرات المزارعين امام مجلس النواب احتجاجا على قرار رفع الضريبة،كانت قاعات المجلس مسرحا لاجتماعات مكثفة برعاية الصقور وحضور الحكومة وممثلين عن القطاع.

ومن المتوقع وبعد تلك الاجتماعات ، ان تصدر الحكومة قرارا بالتراجع عن رفع نسبة الضريبة على القطاع الزراعي.

وكانت كتلة العدالة ناشدت جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين التدخل ووقف الضريبة على القطاع الزراعي ومدخلات انتاج القطاع الزراعي والحيواني.

وقال الصقور حينها : ان القطاع الزراعي يعاني من اهمال الحكومات المتعاقبة منذ سنوات طويلة مضت بالرغم من اهميته واثره على الاقتصادي الاردني ، مضيفا ان مئات الالاف من الاردنيون يعتاشون من هذا القطاع.

وبين الصقور ان مجلس النواب اوصى بإعفاء القطاع الزراعي من الضريبة ، الان الحكومة قامت بفرضها،مناشدا جلال الملك عبدالله الثاني توجيه الحكومة بوقف الضريبة على القطاع اسوة بتوجيهات جلالته بوقف الضريبة على الادوية.

وتساءل الصقور عن جدية الحكومة بإشراك ممثلين عن القطاع في رسم السياسة الزراعية ووضع استراتيجيات تنهض به ، لافتا الى ضرورة تبني الحكومة لمحاصيل المزارعين من الحنطة والقمح وفقا للاسعار العالمية.

في الوقت الذي تتسرب فيه المعلومات عن نية عقد لقاء بين رئيس الوزراء وعدد محصور من ممثلي القطاع ، ما يثير زوبعة من التساؤلات عن اسباب عدم عقد اللقاء في مجلس النواب كونه بيت
الاردنيين ومفتاح حل مشاكل القطاع ويبني عمله على جهود وتنسيق عمل الكتل واللجان النيابية، وما الغاية من عقده في الغرف المغلقة ؟

وترشح المعلومات المتوفرة ان اللقاء الذي حصل امس الاربعاء في اروقة المدينة الرياضة بين ممثلين عن القطاع ورئيس الوزراء بالوكالة ممدوح العبادي لم يأتي بالجديد ،وكانت مخرجاته مطابقة تماما لمخرجات اجتماع الحكومة مع ممثلي القطاع الزراعي الذي عقد برعاية وتنسيق كتلة العدالة النيابية،وكانت الرسالة منه تخفيف حدة التوتر بين اللجنة الزراعية في مجلس النواب والحكومة.