جفرا نيوز : أخبار الأردن | رجل الاعمال الحاج إبراهيم شحادة في ذمة الله
شريط الأخبار
عشيرة العبيدات : متمسكين بسيادة القانون في جميع الظروف والاحوال إغلاق صناديق الاقتراع في الموقر أمانة النواب: جلسات النواب غدا خارج القبة وشاشات بث وقاعة للصحفيين الملك يجتمع بشخصيات سياسية الأحد 46.5% نسبة الاقتراع حتى الخامسة مساء في الموقر ورؤساء لجان قاموا بختم اوراق الاقتراع مسبقا %41 نسبة الاقتراع في الموقر بعد مرور 9 ساعات "الصحة": يوم السبت عطلة رسمية لجميع المستشفيات الحكومية قرار حكومي برفض السماح لسائقي خط (عمان - دمشق) العودة للعمل نشطاء ينشرون صوراً للسعود و الغانم تاييداً لدفاعهما الدائم عن القضية الفلسطينية بكافة المحافل (8) دوائر في الموقر فاز اعضاؤها بالتزكية (أسماء) اول تعليق للرزاز حول إعادة فتح الحدود مع سوريا "امانة عمان" تقرر إغلاق شارع حيوي في وسط البلد لمدة (5) شهور غنيمات لجفرا بعد فتح الحدود : لن نجبر اللاجئين على العودة لبلادهم وسنضمن عودتهم "الطوعية" "المستقلة": خطة أمنية محكمة لإنجاح انتخابات الموقر قرار بإعفاء شركات التخليص في "جابر" من رسوم ترخيص السنوات السابقة بلدية الرصيفة تقر زيادة 30 دينارا لموظفيها وانشاء صندوق ادخار ورفع اجور عمال الوطن الصحة" و"الاطباء" تتفقان على رفع الحوافز وحل قضية المقيمين وحملة الشهادات وتعيين اطباء راصد : حوادث عديدة وخرق لسرية الاقتراع بانتخابات الموقر - صور الضمان تصنف مهنة "التحميل و التنزيل "العتالة" من المهن الخطرة (2200) مقترع في انتخابات الموقر و تسجيل مخالفة واحدة .. تحديث مستمر
عاجل
 

رجل الاعمال الحاج إبراهيم شحادة في ذمة الله

( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )

انتقل الى رحمة الله تعالى رجل الاعمال الحاج إبراهيم شحادة (ابو محمد) ، شقيق المرحوم سليم شحادة (أبو عماد) وحسين شحادة (أبو ناصر) وتم تشييع جثمان المرحوم بإذن الله من مسجد حسونه - طبربور خلف الضمان الاجتماعي, الى مقبرة العائلة في شفابدران - قرب مركز امن شفا بدران .
تقبل التعازي للرجال والنساء بمنزل المرحوم بإذن الله في طبربور خلف الضمان الاجتماعي ، سائلين المولى عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يلهم اهله وذوية الصبر والسلوان وان يغفر له ويرحمه ويوسع مدخله وينقله من ضيق اللحود الى جنات الخلود ، إنا لله وانا اليه راجعون