جفرا نيوز : أخبار الأردن | أرسلت بالخطأ هذه الرسالة الى حبيبها.. فانتحرت!
شريط الأخبار
سياسيون: الثقة بحكومة الملقي تعكس حرص النواب على مصالحهم الشخصية تشريعات جديدة مرشحة لاستئناف الاحتقان بين الحكومة والنواب ارتفاع الحرارة اليوم وانخفاضها غدا توقع تخفيض أسعار المحروقات 9 مدارس بـ‘‘البادية‘‘ لم ينجح منها أحد في ‘‘التوجيهي‘‘ 35 مليون دينار عوائد ترخيص المركبات وفاة طفل بتدهور مركبة كان يقودها بالمفرق التربية تسمح للطلبة النظاميين بإعادة مواد لرفع معدلاتهم المومني : الحكومة ستمنح المستثمرين الجنسية الاردنية وفق شروط - تفاصيل (فيديو) تعديل حكومي وشيك و اليمين الدستورية الاربعاء الملك: تحسين أوضاع المتقاعدين العسكريين أولوية لنا ترخيص 175 مطبوعة إلكترونية العلاف: الهيئات التعليمية من أهم النخب القادرة على تعزيز قيم النزاهة ومكافحة الفساد صرف مستحقات مراقبي التوجيهي غدا الثلاثاء وزير الداخلية العراقي يؤكد متانة العلاقات الاردنية العراقية بداية عمان ترد دعاوى شركات حج وعمرة ضد الأوقاف وفاة نزيل في مركز اصلاح وتأهيل الكرك الأردن وعُمان يوقعان مذكرة تفاهم في المجال العلمي والقانوني الزراعة تمنع إدخال 1500 عبوة زيت زيتون من الامارات احلام القاسم " أُمّ " قهرت ظروفها لتنال الترتيب الاول على المملكة في الثانوية العامة " الاقتصاد المنزلي "
عاجل
 

أرسلت بالخطأ هذه الرسالة الى حبيبها.. فانتحرت!

لم تكن تتصور "شارلوت غي" البالغة من العمر 17 عاماً أن رسالتها لحبيبها التي أرسلتها بالخطاً ستتسبب بإنتحارها.


وفي التفاصيل فإن "غي" أرسلت بالخطأ رسالة عبر تطبيق "سناب شات" رسالة إلى حبيبها الذي تجمعها به علاقة متقطعة أخبرته فيها أنها أقامت علاقة مع شاب غيره، وبعد وقت قليل من إرسال الرسالة عثر على "غي" جثة على إثر شنقها لنفسها.

 
واشارت صحيفة "ميرور" البريطانية الى أن غي كانت تود إرسال الرسالة إلى صديقتها إلا أنها ومن دون انتباه أرسلتها إلى حبيبها جاك هارست (20 عاماً) الذي كان موجوداً في جامعته في منطقة أخرى، وبعدما استوعبت ما قامت به، اعتذرت من جاك وأخبرته أن الرسالة لم تكن موجهة له، قبل أن تراسله مرة أخرى كاتبة "وداعاً. أرجوك سامحني"، من ثم "أحبك ومعرفتي أنك تكرهني تكفي".
 
جاك تواصل مع الشرطة وأخبرهم بما حصل بعد شعر بالقلق على "غي" مستخدماً الرسالة التي وردته منها عبر سناب شات ليرصد مكانها، وعند وصول الشرطة إلى "سانت جون ريغبي كوليج" حيث كانت شارلوت غي تدرس العناية الصحية، وجدوا جثتها متدلية من إحدى الأشجار.
 
وبعد تحقيق الشرطة بالواقعة تبين أن "غي" كانت تحت تأثير الكوكايين والكحول عند إقدامها على الانتحار.