توافق على حل قضية عقود "الاطباء المقيمين" في وزارة الصحة الامن العام : المواطن الذي عثر عليه في بركة بدير علا مات غرقا ولا اثار لاصابات "مكافحة الفساد" وأمانة النواب تنفيان الحجز على أموال النائب أنصاف الخوالدة وزير الأوقاف يقرر ايقاف شركتي حج وعمرة وتحويلهما للنائب العام بعد عطلة الخميس ..أبو غزالة يوصي بعدم مخالفة المتغيبين - تفاصيل والد الطالب "أصيل الحطيبات " : من لا يشكر الناس لا يشكر الله مخالفة 12 محطة وقود لم توفر مادة الكاز - تفاصيل (25) الف مشترك يتقدمون لامتحان شتوية التوجيهي يوم غد الأمن العام ينشر تفاصيل العثور على جثة مطلوب في بركة زراعية بدير علا العثور على جثة شقيق نائبة داخل بركة ماء في دير علا لجنة الأسرى اليمنية تختتم اجتماعاتها في الأردن العثور على جثة المواطنة الاردنية المفقودة في اسطنبول ..والخارجية تتابع - تفاصيل الصفدي من بيروت: لبنان اكثر من حليف للأردن الأردن يدين قيام سلطات الاحتلال بنصب أعمدة خشبية وهياكل بالقرب من الحائط الغربي للمسجد الأقصى لماذا شكر والد الأسير سليمان الخارجية الاردنية ؟ - تفاصيل "الجمعة" طقس بارد وغائم نهاراً..وتشكل الصقيع والانجماد ليلاً لجنة بين نقابتي المقاولين الأردنية والسورية تفاصيل المباحثات اليمنية في الأردن طقس بارد وغائم نهاراً.. وتشکل الصقیع والانجماد لیلا وزير الاوقاف يوعز لاتخاذ الإجراءات القانونية بحق شركات عمرة نقلت مواطنين بحافلات مخالفة
شريط الأخبار

الرئيسية /
Friday-2018-02-16 | 02:14 am

الكشف عن وثيقة إسرائيلية لاغتيال عرفات .. صورة

الكشف عن وثيقة إسرائيلية لاغتيال عرفات .. صورة

جفرا نيوز
كُشفت وثيقة بخطِّ يد رئيس الأركان الأسبق للجيش الإسرائيلي، ترجع لعام 1981، قال فيها 'إذا تم التأكد من وجود عرفات على متن الطائرة، سيتم إسقاطها'، وفق ما ذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية.

عندما كان أرئيل شارون وزيراً لجيش الاحتلال الاسرائيلي، أمرَ الجيشَ بإسقاط طائرة للركاب إذا ما تأكدوا من وجود الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات على متنها.

وقد كشف كاتب التقرير الإسرائيلي عن وثيقة مكتوبة بخط اليد، تعطي الضوءَ الأخضر لجيش الاحتلال الإسرائيلي، بإسقاط طائرة مدنية تحمل على متنها الرئيس الفلسطيني.

وقدَّم رفائيل إيتان، رئيس أركان الجيش الإسرائيلي آنذاك، ملحوظةً مكتوبةً بخط اليد إلى رئيس القوات الجوية الإسرائيلية في ذاك الوقت، ديفيد إفري، حسب ما عرضه رونين بيرغمان يوم الإثنين ضمن متابعة تقريره في صحيفة نيويورك تايمز الذي نُشر الأسبوع الماضي.
وقد وصلت هذه الوثيقة إلى بيرغمان عن طريق إفري، وذلك بعد أن أخبره رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، إيهود باراك، عن كيفية وضع شارون لعرفات على قائمة الاغتيالات الإسرائيلية بعد توليه وزارة الجيش عام 1981.

جاء في هذه الوثيقة 'ديفيد، من المتوقع أن يسافر عرفات من دمشق إلى المملكة العربية السعودية على متن طائرة سعودية. إذا حدث ذلك، يجب أن تُسقط هذه الطائرة. ويجب اختيار مكان مناسب فوق الصحراء السعودية/الأردنية'.