شريط الأخبار
انتحار فتاة شنقاً في منزل ذويها بالزرقاء إعادة فتح مدخل مدينة السلط بعد إغلاقه من قبل محتجين العثور على الفتاة المتغيبة ١٩ عاما عن منزل ذويها في حي نزال الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات الملك يغادر إلى الولايات المتحدة في زيارة عمل بدء امتحانات الشامل النظرية .. الرابع من اب المقبل صدور الإرادة الملكية السامية بتعين رؤساء واعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية "زراعة اربد" :لا وجود لخراف بمواصفات الخنازير في أسواقنا اعضاء الفريق الوزاري يستكملون اشهار ذممهم المالية الدميسي يطالب الحكومة بشمول ابناء قطاع غزة "باعفاءات السرطان" وحصرها بمركز الحسين النسور ينفي علاقة مدير الضريبة السابق برئاسة حملته الانتخابية اعفاء جميع مرضى السرطان وتأمينهم صحيا ومنح مدراء المستشفيات صلاحية تحويلهم "التعليم العالي": لم نتلقّ أية أسماء مرشحة لرئاسة "الأردنية" شركة الكهرباء تنفي اعفاء المواطنين من الذمم المترتبة عليهم الأميرة غيداء: الحكم على مرضى السرطان بالموت عار الاشغال : تفويض الصلاحيات للامين العام ومدراء الميدان وزير الخارجية ومدير المخابرات يحذران من الانسداد السياسي للقضية الفلسطينية العمل تحذر من مكاتب تشغيل خاصة تدعو لوظائف داخل وخارج المملكة بالوثيقة..الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة فرصة الاردن لحل الخلاف الخليجي وتجديد الوحدة
عاجل
 

قطر تتهم دحلان بمحاولة تشويه سمعتها

جفرا نيوز -
اتهم علي بن صميخ المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر منظمة تابعة لمحمد دحلان ومدعومة من الإمارات بالسعي لتشويه سمعة قطر.

وقال المري في مقابلة مع تلفزيون قطر، إن «المنظمة كانت تحمل تسمية الشبكة الدولية لتنمية حقوق الإنسان ويرأسها شخص فلسطيني مقرب من القيادي السابق في حركة فتح محمد دحلان، وأن هذه المنظمة كانت تتلقى دعما من الإمارات لتشويه سمعة الدوحة».

وأضاف: «في سبتمبر/أيلول عام 2014 وردني اتصال من منظمة العفو الدولية، وقالوا لي إن شخصين أحدهما بريطاني معتقلان في قطر، واتصلنا بالجهات المختصة على الفور، وأكدوا لنا أن هذين الشخصين يعملان مع منظمة مدعومة من قبل الإمارات لتشويه سمعة قطر، وتواصلنا مع الجهات المعنية لإطلاق سراحهما، وبالفعل تم ذلك».

وأشار المري إلى أن المحاكم النرويجية أصدرت ضد هذه المنظمة أحكاما بتهمة الفساد وغسيل الأموال، لافتا إلى أن دحلان أنشأ منظمة أخرى في بروكسل لتشويه سمعة قطر واتهامها بالإرهاب.