جفرا نيوز : أخبار الأردن | مطالبات بثورة بيضاء في " التأمين الصحي " فهل يفعلها الشياب ؟
شريط الأخبار
ابرز محاور خطاب الملك: الأونروا وحل الدولتين والملف السوري ومكافحة الإرهاب ترامب يكشف عن تحالف أمني جديد في الشرق الأوسط يضم الأردن رئيس الديوان الملكي يفتتح مبنى سكن الفتيات اليافعات الرفاعي يكشف عن تحفظاته على قانون الضريبة ويطالب بشرح تداعيات مخالفة صندوق النقد القبض على "أب" عرّض حياة طفليه للخطر وهدد بشنقهما للمرة الرابعة .. أمن الدولة ترفض تكفيل 12 موقوفا في قضية الدخان بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار مبيضين :اضافة نقاط بيع خطوط الهواتف المتنقلة الى الانشطة التي تتطلب موافقات امنية مسبقة الاردن يترأس مجلس المحافظين للوكالة الدولية للطاقة الذرية ضبط كميات كبيرة من المخدرات بمداهمة أمنية في الموقر (صور) مفاجآت وتساؤلات حول القبول الجامعي كناكرية: لا تخفيض حاليا لضريبة المبيعات على مواد أساسية ‘‘التربية‘‘: نتائج تقييم اللغة الإنجليزية دون المستوى المطلوب أجواء حارة نسبيا وانخفاضها غدا دمشق تعلن الانتهاء من تأهيل نصيب العثور على جثة عشريني في منزله بالجبيهة إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة
عاجل
 

مطالبات بثورة بيضاء في " التأمين الصحي " فهل يفعلها الشياب ؟

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

يبدو ان وزير الصحة د.محمود الشياب لا يعلم عن البيروقراطية المتأصلة في مكتب التأمين الصحي التايع للوزارة ،رغم ارتفاع اصوات المراجعين لتلك الدائرة بالسخط والشكوى ضد ما يتعرضون له من تعال و تعامل غير مهني في كثير من الاحيان .
المماطلة في انهاء المعاملات و الايام الطوال التي ينتظرها المريض لديهم حتى يتحصل على اعفاءه ، اضافة الى التعقيدات وعدم وجود استقبال ملمّ بكافة التعليمات او اشخاصا ذو كفاءة و لباقة في التعامل مع المراجعين يجعل من مهمة المواطن الذي يدفعه العوز والحاجة لمراجعة تلك الدائرة طلبا لاعفاء او انهاء معاملة متعلقة بعلاج مريض ، فمن يدخل الدائرة سيجد امامه مهمة شاقة و معقدة يبدأ بعدها بالسعي ذهابا وايابا ما بين دائرة التأمين الصحي وغيرها من الدوائر طلبا للعون او لمن يرشده الى طريق قويم!
على الوزير الميداني د.محمود الشياب ان يخصص من وقته بضع ساعات للجلوس بتلك الدائرة متخفيا ليستشعر الام المرضى والمراجعين ويتحسس همومهم و يعلم العقبات التي توضع في طريقهم وما يحدث هناك ، ليرى ما يحدث بأم عينه بعيدا عن التقارير الورقية التي تصله لمكتبه ، والبدء بالقيام بثورة بيضاء شاملة هناك.