شريط الأخبار
حالة الطقس اليوم وغدا مؤتمر صحفي لـ الرزاز في دار الرئاسة.. يوم غد الثلاثاء العقبة: 75 بالمائة نسبة اشغال الفنادق والشقق في عطلة العيد الامن:الطفلان الللذان تم العثور عليهما بحماية الاسرة وسبب الاختفاء شأن خاص بوالديهم القبض على مطلوب بحقه 27 طلبا قضائيا في دير علا تدخّل أردني ينزع فتيل توتر في المسجد الأقصى الأمن يحقق بشبهة انتحار فتاة في إربد "الأمن العام" يشارك الأطفال المرضى في مستشفى الملكة رانيا فرحتهم بالعيد خادمة تنهي حياتها شنقاً بـ "شال" في عمان حضور خجول للمهنئين في رئاسة الوزراء ..صور انخفاض أسعار الذهب محليا 40 قرشا أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين
عاجل
 

عطية يتساءل عن مصير مذكرة "العفو العام"

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس

تساءل النائب خليل عطيه عن اسباب عدم مضي اللجنة القانونية في اجراءات اصدار قانون العفو العام.
وبين عطية ان اللجنة لم تناقش المذكرة النيابية الموقعة من قبل 70 نائبا والمطالبة بإصداره.
وارجعت المذكرة الاسباب الموجبه لاصدار قانون عفوم عام الى : 
- مضى اكثر من ستة سنوات على اخر قانون عفو حيث كان اخر عفو عام سنة 2010.
- تشير الاحصاءات الاقتصادية على وجه التمديد بأن كلفة النزلاء مراكز الاصلاح والتأهيل من المحكومين وموقوفين تزيد عن 50 مليون دينار.
- تشير الاحصاءات الاجتماعية بأن الغالبية العظمى من المحكومين والموقوفين يرجع سبب جنوجهم والجرائم التي ارتكبت سببها الرئيسي الظروف الانسانية والفقر.
- حالة من الاحتقان التي يعيشها المواطن سيما اصحاب الدخول المسحوقة لا بل المعدومين وبات من الضروري إصدار العفو.
وقدم نحو 70 نائبا العام الماضي مذكرة نيابية تطالب بإصدار العفو العام وتم احالتها الى اللجنة القانونية.