شريط الأخبار
منح مدراء المستشفيات صلاحية التحوبل لمركز الحسين للسرطان صدور الارادة الملكية بتعيين رؤساء واعضاء مجالس امناء الجامعات الرسمية "اسماء" القبض على عشريني طعن زوجته في شارع السعادة بالزرقاء 15 جريمة قتل في رمضان و 8 وفيات بحوادث السير جفرا نيوز تنشر قرارات الرزاز "اعفاءات السرطان ولجنة التسعير وضريبة الهايبرد وتقاعد الوزراء" كناكرية يزور مديرية تسجيل أراضي غرب عمان ضبط 4 اشخاص سلبوا مصاغا ذهبيا بقيمة 40 ألف دينار من عربي الجنسية هل سيُغيّب الرزاز القطاع الزراعي من قرارات حكومته ؟ الطويسي يوعز لامناء الاردنية بالتنسيب برئيس للجامعة أخر صرعات الإساءة للطراونة .."الجرأة بالكذب على مقام الملك" فأين المحاسبة ؟ وفاتان بحادثي غرق منفصلين في العقبة والمفرق التربية تعمم دوام العطلة الصيفية لمديري المدارس الحبس شهرا لرئيس بلدية بسبب مركبته الحكومية ضبط شاب وفتاة سرقا 12 الف ريال سعودي بمركز حدود العمري اعضاء مجلس امناء جامعة الحسين التقنية (اسماء) تكليف د.عماد صلاح قائما بأعمال رئيس" الجامعة الأردنية" تكليف محمد عودة ياسين مديراً عاماً بالوكالة للضمان الاجتماعي ابويامين يشهر ذمته المالية 45 الف مراجع لمستشفيات وزارة الصحة خلال العيد الزام الكازيات بموقع لشحن المركبات الكهربائية
 

اليابان توسع دعمها لقطاع التعليم في فلسطين

جفرا نيوز -
أعلن وزير التربية والتعليم العالي لدولة فلسطين صبري صيدم، أن اليابان قررت توسيع آفاق تعاونها وشراكتها مع وزارة التربية في عديد المجالات، التي تستهدف دعم المناهج والبنية التحتية وتحسين البيئة التعليمية وبناء قدرات العاملين في مجال المناهج والمعلمين وغيرها.

جاء ذلك خلال توقيع الوزير صيدم، اليوم، مذكرة تفاهم مع رئيس البعثة الاستشارية في الوكالة اليابانية للتعاون الدولي "جايكا" أتسوشي ماتاتشي؛ لتطوير المناهج الفلسطينية بشكل عام والرياضيات والعلوم بوجه خاص والاستفادة من التجربة اليابانية في عديد المحاور التي تطال المنظومة التربوية بشكل تكاملي.

وتنص بنود المذكرة، على مواصلة تقديم الدعم للوزارة في عديد المجالات ومن أبرزها بناء قدرات العاملين في مركز المناهج والمعلمين، وعقد تدريبات للفرق الفنية، وإعداد أدلة للمعلمين، وتنظيم زيارات للمدارس للاطلاع على سير مشروع التعاون الفني بين الوزارة وجايكا في هذا المجال.

وجدد صيدم تأكيده على الشراكة الناجزة بين فلسطين واليابان بمجال التعليم من خلال وكالة جايكا؛ التي تبرهن على أهمية توظيف الخبرات والاستفادة منها من أجل النهوض بالعملية التعليمية بشكل عام والمناهج بوجه خاص، معبراً عن تقديره لطواقم الوزارة و"جايكا" التي عملت بشكل دؤوب من أجل الوصول إلى مناهج عصرية تلبي الاحتياجات الوطنية وتنسجم مع روح التطورات العالمية في الميادين العلمية والمعرفية والتكنولوجية.