شريط الأخبار
ضبط 37 ألف حبة مخدرة داخل مركبة بعد مطاردتها لساعتين العيسوي يستقبل المهنئين غدا وبعد غد تجار الحرة يتهمون الحكومة بالتعنت بموقفها حول ضريبة الهايبرد الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة حلواني ومنعهم من السفر اعضاء مجالس امناء الجامعات .. اسماء مهرجان جرش 33 ينطلق في تموز بمشاركة نخبة من الفنانين الشهوان يكشف تفاصيل الرقم الوطني لابنة المواطن "سليمان البدول" الملك يستقبل وكيل وزارة الدفاع الأمريكية وقائد القيادة المركزية انشاء مدرستي الملك عبدالله للتميز في جرش وسحاب "الجرائم الإلكترونيّة" أحيل إلى مجلس النوّاب نهاية الشهر الماضي 55 عاماًً معدل أعمار حكومة الرزاز وثلث الحكومة من عمان الملف السوري احد الملفات التي بحثت بين الملك ونتنياهو الطراونة عضوا في الاعيان وقبول استقالة المعشر انزال ركاب طائرة أردنية بعد تعطلها في مطار الملكة علياء الدولي.. الصوراني: رسوم المدارس الخاصة ستكون بسيطة وسيتم تحديد نسب معينة لكل مرحلة دراسية الرزاز: التعليم اليوم هو اقتصاد الغد وأن التقدم فيه يؤسس لمستقبل أفضل الحمود يكرم مواطنا ورجال أمن فريق وزاري لمتابعة وظائف قطر للأردنيين نتنياهو يذعن للملك عبدالله الثاني ويزيل نقطة لشرطة الاحتلال في الاقصى فورا وزير الزراعة يقدم باقة ورد ويعتذر لعاملة نظافة "فيديو"
عاجل
 

الملقي في دارة الطراونة.. تمهيدا لإعلان التعديل الوزاري


جفرا نيوز- خاص

زار رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي دارة رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة بعد ظهر اليوم السبت في ما بدا أنه محاولة لاطلاع الطراونة على آخر مشاورات وكواليس التعديل الوزاري تمهيدا للإعلان عنه خلال الثماني والأربعين الساعة المقبلة، علما أن مصادر ترجح أداء الوزراء الجدد اليمين الدستورية صباح يوم الإثنين، فيما لم تكشف المعلومات ما هي التصورات والمعطيات التي وضعها الملقي بين يدي الطراونة، وما إذا كان الأخير قد اطلع النواب على ما دار أثناء زيارة الملقي.

وفي خطوة من هذا النوع، يريد الملقي أن يزيل كل الألغام التي يمكن أن توضع في طريق العلاقة بين الحكومة والبرلمان، خصوصا وأن الدستور لا يُلْزِم الملقي باطلاع البرلمان على التشكيل الوزاري قبل الإعلان عنه، لكن الملقي يريد علاقة حكومية برلمانية تقوم على مبدأ الاحترام والتقدير لعمل الآخر، علما أن وزراء آخرين قد هجروا هذه "السُنّة السياسية" التي كان رؤساء حكومات من العيار الثقيل في العقود الماضية يقومون بها.

وكان لافتا أن يتقصد الرئيس الملقي أن يزور دارة الطراونة، وليس مكتبه في مقر مجلس الأمة، وفي هذه الخطوة سعي من الملقي لإظهر حميمية سياسية وود أكبر تجاه النائب الأول في مجلس النواب، وتهدف إلى سماع الملقي لرؤيو وانطباع الطراونة، بعيدا عن مظاهر وقيود العمل الرسمي داخل المقرات والمكاتب.