شريط الأخبار
امين عام وزارة العمل ينقل شقيقته كرئيسة لوحدة الخدمات الإدارية بالرغم من أحقية غيرها (وثيقة) اللاجئون السوريون يفضلون العيش في الأردن على كندا (صور) بالاسماء .. إحالات للتقاعد بين عدد من ضباط الامن العام الدفاع المدني يؤكد على ضرورة الالتزام بالسلوكيات السليمة خلال المنخفض الجوي بدران يفجر مفاجأة حول اسباب رحيل حكومته ومن كان يقف خلف ذلك .. تفاصيل المصري يعترف بوجود عيوب بتنفيذ المدرج الشمالي لمطار الملكة علياء "الدغمي" ممنوع من الظهور على التلفزيون الاردني بعد خسائر بلغت نحو "مليار" .. البورصة تفتتح على ارتفاع عائلة كاملة مهددة بالموت بسبب تداعيات في منزلها ووعودات بمساعدتهم ذهبت ادارج الريح .. وثائق بالاسماء .. إحالات للتقاعد في رئاسة الوزراء و الديوان الملكي و الصحة والتربية إحالة ملف اسهم رئيس الوزراء اللبناني الاسبق"ميقاتي" في الملكية لهيئة مكافحة الفساد صور .. إتلاف طن من المواد الغذائية منتهية الصلاحية بأحد المحلات في الزرقاء القبض على(49) من مروجي وحائزي ومتعاطي المواد المخدرة في عدد من المناطق.. صور دولة الرئيس.. انتبه جيداً بنك محلي يهدد بمقاضاة عوني مطيع ويطالبه باسترداد (750) ألف دينار "التربية" تدعو المهندسين لتغليب مصلحة الطلبة والعملية التربوية مسجد "ارطغرل" في جرش يثير الضجة على مواقع التواصل .. صور اصابة 4 اشخاص بتسمم غذائي بعمان العجارمة ينفي نص العفو العام الذي يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي سيدة اردنية تقاضي طبيب بيطري تسبب بوفاة كلبتها ذات السلالة الأجنبية
 

بعد "15 عاما" .. الاقراض الزراعي تحجز على "ورثة مقترض" بـ 20 مليون دينار لاجل فوائد لا تتعدى ألفي دينار

جفرا نيوز ـ شـادي الزيناتي

من المفارقات الغريبة و العجيبة التي تم رصدها في المؤسسات الحكومية و التي تؤشر على مكامن الترهل الإداري و المالي الكبير ، ما قامت به مؤسسة الإقراض الزراعي مؤخرا حينما حجزت على أملاك ورثة أحد المقترضين لديها الذي توفاه الله منذ ١٥ عاما ، حيث تطالبه المؤسسة بما يقارب ٢٠٠٠ دينار كفوائد على ذلك القرض.
ورثة المقترض تفاجؤوا لدى مراجعتهم للدوائر الرسمية لانجاز بعض المعاملات الخاصة، بأن مؤسسة الاقراض الزراعي قامت بالحجز على ممتلكاتهم جميعا المقدرة بقيمة ٢٠ مليون دينار ، و المتمثلة بعدد من الأملاك العقارية.
الورثة أكدوا لـجفرا نيوز إن أملاك والدهم ما زالت باسمه ، و انهم قاموا بسداد كامل القرض عن والدهم بعد وفاته و منها مؤسسة الاقراض الزراعي ، متسائلين عن ماهية ذلك المبلغ ، ولماذا تمت المطالبة به الآن و بعد ١٥ عاما من وفاة والدهم " المقترض " ، إضافة لعدم مخاطبتهم أو أشعارهم أو انذارهم سابقا و قبل الحجز !!
فاي قرار و اي إدارة تلك التي تقرر الحجز على أملاك بقيمة ٢٠ مليون بسبب مطالبة بـ ٢٠٠٠ دينار فقط ، اوَ لم تستطع المؤسسة الحجز بقيمة الدين المطالب به إن صح ذلك الدين اصلا أو بقيمة فوائده ؟
و كيف يتم الحجز على أملاك بالف ضعف الرقم المطلوب ، و لماذا صمتت مؤسسة الاقراض الزراعي لـ ١٥ عاما عن مطالبتها بذلك المبلغ لغاية اليوم ؟
ومالهدف من المطالبة و الحجز بهذا التوقيت ، وماهي الأسس التي تمنح إدارة المؤسسة الحق بالحجز بقيمة ٢٠ مليون دينار مقابل فوائد قرض لا تتجاوز قيمتها الالفي دينار ؟
ما يحصل في بعض مؤسسات الدولة الاردنية من مفارقات وتخبطات يدعونا للوقوف امامها ، والتساؤل عن دور وزارة تطوير القطاع العام و وزيرتها وماذا قدمته لاجل تطوير ذلك القطاع الذي يشتكي من ترهله وتعقيداته كل المواطنين ، و يجعلنا نضع اكثر من علامة استفهام على قرارات مؤسسة الاقراض الزراعي و العقلية والكيفية التي تدار بها ؟