شريط الأخبار
الاحد .. انخفاض على الحرارة وامطار رعدية ليلا الحكومة تعتزم إصدار نظام “الفوترة الإلكتروني” تطبيق معايير العفو السابق مع استثناء “الإرهاب والفساد” توقعات بإصدار «العفو العام».. الأربعاء ضبط موظف في الجامعة الأردنية اثناء تزويره شهادة لطالب كويتي انتحار عشريني شنقا داخل منزل ذويه في الرمثا مهندسو التربية يعلنون استمرار اضرابهم اعتراض على تسمية احد المساجد في بلدة كفرخل في محافظة جرش توقيف (18) شخص من مشاركي احتجاجات الرابع بتهمة التجمهر غير المشروع بالصور..انقلاب شاحنة متوسطة محملة بالغاز وإصابة سائقها الاردن يدين قرار استراليا بالاعتراف بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل احد الاشقاء "الدعامسة" لجفرا : تركوا عوني مطيع واتهمونا بالفساد و يروي تفاصيل تعيينهم في امانة عمان اخطر ما قاله سمير الرفاعي عن الولاية العامة ومن يختبىء وراء الملك .. تفاصيل امانة عمان تعترف بتعيين (11) شقيق وشقيقة من عائلة واحدة .. بيان الملك يهنئ ملك البحرين بالعيد الوطني وذكرى الجلوس على العرش إغلاق معصرة و توقيف مالكيها بعد ضبط (137) تنكة زيت زيتون مغشوش بداخلها في عمان .. صور "ابو حسان" يسأل امين عمان عن تعيين (11) شخصاً جميعهم اشقاء في امانة عمان الملك وعباس يبحثان وقف التصعيد الاسرائيلي غدا الشهوان: الاحوال المدنية ستصدر البطاقات الذكية للمشمولين بالعفو العام مجاناً "الصحة" توضح حقيقة فيديو "قص الحديد" في مستشفى البشير
عاجل
 

الحريري يثير غيرة الأردنيين: "نريد رئيس حكومة شاب" !!

جفرا نيوز - فرح مرقة

لبنان لم يعد فقط اكثر امناً، بل ومثيرا لغيرة مواطنين آمنين جداً، وهناك من يتاجر بأمنهم منذ سنوات ويحملهم "جميلة” به مثل الاردنيين. فقد تابعت نسبة جيدة من الاردنيين الشاعرين تماماً بالغيرة من اللبنانيين بسبب الحريري ذاته، خصوصا بعد بث حلقة برنامج "دق الجرس” الاولى على شاشة MTV، والتي كان فيها الحريري ضيفاً على اطفال يسألون بوضوح معظم ما لم تستطع نجمة تلفزيون المستقبل السابقة "بولا يعقوبيان” سؤاله في المقابلة الشهيرة.
بالنسبة للأردنيين الموضوع حساس جداً، فنحن لا نتحدث فقط عن رئيس حكومة شاب، ويجلس مع الاطفال ويراعي الحساسيات الاقليمية والطائفية في البلاد معهم، ويدردش في الرياضة والاقتصاد، ولكننا من الأساس نتحدث عن "انسنة” الرجل ووجوده، وهو ما يُفتقد في الاردن بصورة هائلة، حيث باتت الدولة اليوم تدخل في مأزق "حكومة الرجل المريض” المتوقع غيابه عن المشهد، قبيل الكثير من الاستحقاقات الإقليمية والدولية والمحلية.
رئيس الحكومة الأردنية فعلا "رجل مريض” وهنا لا نستخدم المجاز التاريخي في الوصف فقط، ورغم اننا ندعو له بالشفاء والتعافي، الا اننا لا نستطيع ان نعتبر وجوده في السلطة أمراً مقبولاً بكل الأحوال، خصوصا والاردنيون "الشباب” يتابعون غيرهم ويغارون طبعاً من وجود رؤساء وسيمين وشباب ويستطيعون الحديث بكل انسانية مع الاطفال والكبار.