جفرا نيوز : أخبار الأردن | الطراوانة يهنئ الملك وولي العهد بالعام الهجري الجديد
شريط الأخبار
اعلان نتائج القبول الموحد وقبول (37149) طالباً وطالبة من الأردنيين - (رابط) المعشر: ضريبة البنوك من أعلى النسب عربيا وبرفعها يتضرر المواطن المتابعون يتبارون في نقد بث مباراة الفيصلي والسلط .. والعدوان يعتذر إنجاز ببعض الملفات وتقصير بأخرى في 100 يوم من حكومة الرزاز الرزاز ينتصر لمبادرة "شباب البلد همة وطن " بعد منع فعاليتهم العيسوي يلتقي وفد من جرش وعدد من عشيرة بني عطية وشباب القطارنة .. صور أردني يسطو على بنك في الكويت الإصلاح: ضريبة الدخل انصياع للصندوق مجاهد: امطار في شمال المملكة نهاية الاسبوع موظفو المحاكم الشرعية يضربون عن العمل ابتداء من الغد الاقتصادي والاجتماعي يعقد الجلسة الاخيرة حول نظام الابنية ويرفع توصياته القبض على مطلق النار تجاه مطعم بحي نزال وفاة اربعيني في الزرقاء اثر صعقة "هلتي" ثلاثة اصابات بحادث تصادم في الكرك (صور) كناكرية: سأكون فظّا غليظ القلب على كل من يتجاوز على المال العام النقابات تسلم 28 ملاحظة حول "الضريبة" للحكومة - تفاصيل م.غوشة: نظام الأبنية لمدينة عمان والبلديات لايزال قيد النقاش أكبر نسبة في الإيرادات الضريبية بالأردن تأتي من الفقراء القبض على شخص قام باطلاق النار باتجاه احد المطاعم في العاصمة بالصور - المعشر للنقابات : صندوق النقد قال لنا "انتم بحاجتنا" والطراونة بنود القانون مجحفة
 

الطراوانة يهنئ الملك وولي العهد بالعام الهجري الجديد

جفرا نيوز - قدم رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة في بداية جلسة المجلس الأربعاء التهنئة لجلالة الملك عبد الله الثاني وسمو ولي العهد الأمير الحسين بن عبد الله بمناسبة حلول العام الهجري الجديد.
وتاليا نص الكلمة:
بسم الله الرحمن الرحيم
الزميلات والزملاء الكرام
قبل أن نشرع بجدول الأعمال
ارفع باسمكم جميعاً لمقام جلالة الملك عبد الله الثاني حفظه الله ورعاه، وولي عهده الأمين سمو الأمير الحسين بن عبد الله، أجلّ معاني التهنئة بمناسبة حلول العام الهجري الجديد.
إننا وإذ نستلهم من هذه الذكرى العطرة أرفع معاني ودروس الصبر والتضحية والعدل والتسامح التي أرساها النبي العربي الهاشمي الأمين، لنؤكد مضينا تحت ظل الراية الهاشمية، منافحين عن رسالة الإسلام السمح وقيمه النبيلة الداعية لنشر المحبة والسلام بين البشرية جمعاء.
الزميلات والزملاء الكرام
لقد حمل آل هاشم الأطهار، وعلى امتداد تاريخهم الحافل بالعطاء، رسالةَ الحق والعدل والتسامح، وتوارثوا جيلاً عن جيل، من هذا النسل الطاهر الأصيل، راية الدفاع والذود عن قضايا أمتينا العربية والإسلامية.
وإذ نتضرع من العلي القدير أن يحفظ قيادتنا وبلدنا وشعبنا الأصيل، لندعوه جلّ في علاه، أن يعم الأمن والسلام على أرجاء الأمتين العربية والإسلامية، معاهدين الله أن نبقى مدافعين عن رسالة الإسلام السمح، تلك التي أراد لها رسولنا الكريم، أن تكون رسالة الضمير والحق والعدل والخير والمحبة، رسالة الإرتقاء بالإنسان حين وضع في مجتمع المدينة التي هاجر إليها وصحبه رضوان الله عليهم، دستوراً ينظم علاقة المجتمع بكل مكوناته، وعلاقته بمن حوله، مرسخاً في القلوب والعقول عن هذا الدين ونبيه، أنه جاء رحمة للعالمين.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته